الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
أمس في 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المكتبه الالكترونيه :: جوله فى أعماق الكتب


شاطر


الجمعة فبراير 24, 2012 7:55 pm
المشاركة رقم:
::أُعانقُ وَجهَكِ الوضَّاءَ في صَمتى:: وأبكي حينَ لايأتي


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1456
تاريخ التسجيل : 28/06/2011
mms mms :
الاوسمة




مُساهمةموضوع: كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان


كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان





كتاب " هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان "





للشيخ الدكتور :
عائض القرني

يقع الكتاب في حوالي 300
صفحة
وهو عبارة عن خلاصة تجارب المؤلف في الحياة

أعجبني فيه تطرّقه لمجالات عدّة كما لو كنتُ أقرأ حياة إنسان كاملة
خُطّت بقلمٍ رصين متمكّن, جميل العبارة مع سهولة
تتدلّى منها عناقيد الفوائد,
وأعتبره مرجعا مهما لكلّ مبتدئ أرّقه تساؤل متكرر
( من أين وكيف أبدأ ؟ )
.. فها هو المؤلف -جزاه الله خيرا- يهدينا الشّهد والورد
بعد طووول مقاومة للسعات النّحل .. والحياة مدرسة .
والمجد لمن جدّ واجتهد.

وعلى الغلاف الخارجي للكتاب من الخلف تعريف مختصر

يقول : " الأيّامُ دُوَل, وكلّها عِبَر , ونحن أمام أحاديث للزمان,
جُمعت أحاديثه من خلاصة التجارب التي عصرت النفوس,
ومن مطالعات متنوّعة, ومقالات متميّزة, ومواقف مؤثّرة,
جاءت لتكون زادا لمن يستفيد منها , ونبراسا لمن يعقلها.
فهذا الكتاب بستان معرفة, ترى فيه جمال الحاضر,

وتلمس فيه أصالة الماضي, كل هذا في تنسيقٍ أنيق, ورباطٍ وثيق.
هذا الكتاب فيه من العبر والحكم الكثيرة بالاضافة
إلى النصائح التي تفيد في الدارين الدنيا والآخرة

سوف اختار واقتطف منه مااراه مميزا من حكم ونصائح
على ان يكون الموضوع متجددا باذن الله تعالى



الموضوع . الاصلى : كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:نقاء الروح






توقيع : نقاء الروح



_________________




قل للاحبة في الاعماق ذكراكم **يمضي الزمان ونبض القلب يهواكم
جاءت رسائلنا والشوق يحملها** لاخير فينا اذا يوما نسيناكم
يامن سكنتم عروش الروح مغتصبا**ليس الوصال وصالا دون رؤياكم






الجمعة فبراير 24, 2012 7:58 pm
المشاركة رقم:
::أُعانقُ وَجهَكِ الوضَّاءَ في صَمتى:: وأبكي حينَ لايأتي


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1456
تاريخ التسجيل : 28/06/2011
mms mms :
الاوسمة




مُساهمةموضوع: رد: كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان


كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان




الزيادة :

زيادة العلم بالتعلم ، والعقل بالتجارب ، والدين

بالعبادة ، والخلق بالتربية ، والمال بالتدبير والاقتصاد ، والاصدقاء بحسن الخلق ، والاعداء بالكبر، والامراض بكثرة الاكل ، وجودة الرأي بالتثبت ، وقوة القلب بالشدائد ، وحسن الذكر بإصلاح الباطن .



3 صفات ذميمة


3صفات ذميمة هي اخطر ما يفتك بالايمان :
الكبر والرياء والحسد
فالكبر داء المترفين ، والرياء داء العبّاد، والحسد

داء العلماء .



اتركوا الغرائب أيها الوعاظ :



بعض الوعاظ يُريد اصطياد قلوب الناس بغرائب
القصص و عجائب الحكايات ، و كثير منها
لا يصدقها العقل ولا يؤيدها النقل ، و لماذا هذا
الإغراب على الناس ؟


أليس في كتاب الله عز وجل و سنة رسوله قصص
وكلام سلف الأمة ما يكفي في باب الوعظ ؟!
ولماذا يعرض الواعظ نفسه لتهمة الكذب بإيراده

شواذ الأخبار من كرامات معاصرة ما سمع الناس بها ، ومن حوادث مذهلة ما شهد بصحتها أحد ،
و من مغامرات و مجازات تُحيِّرُ الإنسان ؟


فالصدقَ الصدقَ ! و حدثوا الناس بما يعرفون ،
و دعوا ما ينكرون ، و خاطبوا الناس على قدر
عقولهم ، و السلام .



كيف تفرح بعثرة المسلم ؟!


يجب علينا أن لا نفرح اذا عثر المسلم ولو كان عدوا

لنا ،لأن الاخوة الاسلامية لازالت قائمة ولأنه لا يُفرح اذا عُصي الله تعالى ولأن معاصي المسلمين شين وعيب على أهل الاسلام ولأن اعداء الاسلام يفرحون اذا
اخطأنا فكيف نشاركهم في فرحهم بأخطائنا ثم أن
من يشمت بأخيه المسلم ولو عاداه جدير أن تكون عاقبته وخيمة فاسأل الله لك ولإخوانك العافية
، وابك على خطيئتك، وامسك عليك لسانك،
وفينا من العيوب مايشغلنا عن غيرنا لو تدبرنا
ولو خفنا الله لبكينا على انفسنا .


الموضوع . الاصلى : كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:نقاء الروح






توقيع : نقاء الروح



_________________




قل للاحبة في الاعماق ذكراكم **يمضي الزمان ونبض القلب يهواكم
جاءت رسائلنا والشوق يحملها** لاخير فينا اذا يوما نسيناكم
يامن سكنتم عروش الروح مغتصبا**ليس الوصال وصالا دون رؤياكم






الجمعة فبراير 24, 2012 8:03 pm
المشاركة رقم:
::أُعانقُ وَجهَكِ الوضَّاءَ في صَمتى:: وأبكي حينَ لايأتي


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1456
تاريخ التسجيل : 28/06/2011
mms mms :
الاوسمة




مُساهمةموضوع: رد: كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان


كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان




أحمد مطر



أعارني أحدهم ديوان الشاعر أحمد مطر فقرأت قصائده امعنت النظر في بعضها فإذا غالبها شكوى من الظلم بأسلوب ساخر لاذع وإذا هي تفريغ للعواطف وترويح لأومات القلب ، والناس يعجبهم هذا لأنه شاركهم
همهم وعبر عن قضيتهم ، ولكن ليس المقصود ترجمة الأفعال إلى كلام إنما الصحيح تحويل الكلام إلى
أفعال من تربية صحيحة ومعتقد حق وإيمان صادق
وعطاء وبناء ، ولا يستقيم الشعر حتى يكون له
رسالة وهدف محدد مع إيمان صاحبه بربه واحترامه
لدينه وتوقيره لمبادئه ،
أما السب والشتم فكل يحسنه وما سمعنا بظالم سقط بقصيدة سخرية ولا مصنع أنتج بملحمة أدبية ولا جامعة أنشأت بقصة خيالية إنما الأدب كما قال بعضهم :
حمل الميثاق وطاعة الرب ونصيحة الأمة وترك السفاسف وطلب الكمال ، واعلم أن الحجاج بن يوسف هجي بعشرات القصائد فما حركت منه شعرة واحدة ومات ميتة طبيعية على الفراش وقد سب الحاكم بأمر الله الفاطمي من معاصريه بمئات القصائد فما ورى عنها . فالكلام ترويح للمهموم وشكوى للمغموم ولكنه
في الأخير كلام ، والسلام .


الإمام النووي


لما صدق النووي رحمه الله مع ربه ، وأخلص في علمه وعمله ، وضع الله لكتبه القبول ،وانتفع الناس بها ،

وعمّ خيرها وبركتها ، ولا أعلم عند المسلمين كتابا انتشر بعد القرآن مثل : رياض الصالحين ، فهنيئا للنووي هذا القبول .




الحياة قصيرة فلا تقصرها أكثر



بعض الناس عنده مقدرة عجيبة في تكدير خاطره،
وجلب الهم والغم لنفسه ، ويجيد فن الخيالات
الفاسدة لذهنه ، فكم يصفو له هذه الحياة إذا كان
دائما يتذكر الماضي بآلامه، ويتوقع حوادث المستقبل، وتمرضه كلمة مؤذية سمعها من حاسد، ويحقد على كثير غمطوه حقه، ويغضب على زوجته المسرفة ويثور
على ابنه لمخالفته أمره، ويحزن على مال سبق أن فقد ، وهو خائف لأنه يظن أن مرضا ما سوف يصيبه ،
ويستمر في جمع هذه القائمة من المصائب والأحزان .
فيا من أراد السعادة والراحة لا تقصر حياتك فهي

قصيرة أصلا، عش في حدود يومك ، ولا تبك على
ما فات ، واترك المستقبل حتى يأتي ، ولا تلق بالا
لكلام الحساد ، وتوكل على الله ، فهو حسبك ،
وكفى هموما و غموما وأحزانا .


فائدة

إذا أتعبك الحفظ فاتركه تماما وعليك بفهم ما تقرأ

والعمل به ، فإن مغالبة الطبع ومعاكسة النفس
لا فائدة منه

الموضوع . الاصلى : كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:نقاء الروح






توقيع : نقاء الروح



_________________




قل للاحبة في الاعماق ذكراكم **يمضي الزمان ونبض القلب يهواكم
جاءت رسائلنا والشوق يحملها** لاخير فينا اذا يوما نسيناكم
يامن سكنتم عروش الروح مغتصبا**ليس الوصال وصالا دون رؤياكم






الجمعة فبراير 24, 2012 8:19 pm
المشاركة رقم:
::أُعانقُ وَجهَكِ الوضَّاءَ في صَمتى:: وأبكي حينَ لايأتي


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1456
تاريخ التسجيل : 28/06/2011
mms mms :
الاوسمة




مُساهمةموضوع: رد: كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان


كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان





توسط في الأمور


رأيت من يتأنق في لباسه ويتعب نفسه في هندامه
حتى أصبح يخدم لباسه بدل أن يخدمه هذا اللباس
، فلا تتزين تزين المرأة ولا تتبذل تبذل المملوك بل
توسط بين ذلك مع النظافة وطيب الرائحة.
ورأيت من الشباب من يتمشلح ويلبس بشتا بين

الناس فيجلب نظر الناس ويشتهر به وهو ليس
ببارع في علم أو عبادة أو منصب وفي الجمع من
هو أرفع منه ولباسه كلباس عامة الناس .
ومنهم على الضد من ذلك يلبس ثوبا باليا وغترة
متهالكة مع بعثرة الهندام وشعث الرأس الرأس
واللحية ليخبرنا بأنه من الزهاد وبركة العباد .
وخير الأمورأوسطها وما أحسن مسايرة ماعليه
غالب الناس في اللباس لأن الشهرة فيه مذمومة والتكلف
ممقوت سواء في اللباس أو غيره .فإن
الصحابة لما أطرحوا التكلف نفع الله بعلمهم
ووعظهم وعاشوا اليسر ونحن تكلفنا في غالب أمورنا
فمنا من إذا وعظ زوق الكلام واغرب على الناس وأظهر
من الخشية ما ليس في قلبه واشتكى من تقصير الناس
وهو على شاكلتهم ومنا من يقتحم الفتيا
بلا ورع لكن خشية أن ينسب اليه التقصير ومنا
من إذا ذكر الحديث سرد اسماء من خرجه من الائمة
في كتبهم طلبا للعلو والزلفى عن الناس والحظوة
لديهم ليكبر في عيونهم وهذه معاملة غير الله وقلَ
ان ينفع هذا الوعظ والفتيا والتدريس لانها بلا روح
.فسبحان العالم بما في القلوب !
ورحم الله امرأً أصلح سريرته .




على ماذا نأسف ؟ !

ركبنا الطائرة من الرياض الى جدة فدخلت في جبال

من السحب وارتجت بنا ودخلنا الخوف وتذكرنا
الموت وفراق الأهل ثم تأملت في الدنيا ونكدها
وغصصها فقلت : على ماذا نأسف في هذه الدار ؟
أليست الآخرة خير وأبقى ؟ ثم ذكرت ذنوبنا وتقصيرنا
، فقلت عندنا توحيد نرجو به من الله النجاة غير أن
الهلع على الدنيا والخوف من فواتها والتعلق بها دليل
على نقص العقل والايمان لأنها دار منغصة غدارة
متقلبة مكدرة ثم أنه لا بقاء لها ولا خلود لنا فيها ،
وقد يكون الخير لنا أن نموت الآن قبل فتنة طامة
او مفسدة عامة ، وصدقني ما رهبت الموت بعد هذه الفكرة :
بل قلت : الخير فيما اختار الله وأدركت بعدها حب الصحابة
للموت في سبيل الله وتفاهة
الدنيا لديهم وحقارتها عندهم . وعلينا حتى نحب
لقاء الله أكثر أن نصلح العمل ونكثر الاستغفار
ونعد العدة .


عش يوما واحدا

من عاش في حدود يومه أصلح عمله ، وضبط قوله ،

وحسّن مظهره، ورضى برزقه، وحفظ وقته ،
واغتنم ساعات يومه ، وأسعد نفسه، ونفى الهم عنه
،لأنه نسى الماضي بهمومه وغمومه ، وترك المستقبل
بتوقعاته .الحياة إنما هي يومك الذي أنت فيه ،
فجرب أنتعيش فقط اليوم وحده
الموضوع . الاصلى : كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:نقاء الروح






توقيع : نقاء الروح



_________________




قل للاحبة في الاعماق ذكراكم **يمضي الزمان ونبض القلب يهواكم
جاءت رسائلنا والشوق يحملها** لاخير فينا اذا يوما نسيناكم
يامن سكنتم عروش الروح مغتصبا**ليس الوصال وصالا دون رؤياكم






الجمعة فبراير 24, 2012 8:24 pm
المشاركة رقم:
::أُعانقُ وَجهَكِ الوضَّاءَ في صَمتى:: وأبكي حينَ لايأتي


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 1456
تاريخ التسجيل : 28/06/2011
mms mms :
الاوسمة




مُساهمةموضوع: رد: كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان


كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان



طريق تعلم الكتاب والسنة

القران والسنة لا تتعلم عن طريق السرد كما

يفعل المتأخرون ، وإنما عن
طريق التدرج والأخذ رويدا رويدا مع الأيام ،

وفهم ما حفظ ، والتفقه فيه ، والعمل به ، وتعليمه ،
وبذلك رسخ العلم لدى السلف ونفعهم ، فتجد
الصحابي في حياته كلها يحفظ مثلا ألف حديث
لكنه هضمها ومزجها بلحمه ودمه ، وصارت
سر سعادته في الحياة .
أما نحن فنحفظ هذا العدد في أشهر ، فيبقى على

طرف اللسان بلا أثر في العالب ،
وهذا الفرق بيننا وبين القوم في طلب العلم .


علم لا ينفع

من علامات العلم الضار الذي لا ينفع صاحبه

قسوة القلب وجمود العين وطول الأمل وحب
الظهور والتصدر والتقدم على الأقران والتكالب
على الدنيا وحب الثناء وكثرة الكلام والحسد
والغضب من النصيحة ومحبة كثرة الأتباع و عشق
الألقاب الفخمة والازدراء بالآخرين والتقصير في
النوافل وحب الخلطة والفرار من العزلة ،
فإن وجدت هذه الخصال وأمثالها في طالب علم
تم هلاكه واستحكم مرضه وزاد بلاؤه .




احذر التجريح


أنهاك نهيا جازما عن التجريح وهو غمز وهمز

الهيئات والجمعيات والشخصيات لأن هذا مذهب متصيد
العيوب متطلب العثرات وبهذه الطريقة يكون الناس كلهم
أعداء وتخسر الناس بثمن بخس فعليك
بالبناء ولا يكن همك النقد واثن ِعلى الجانب
المشرق في حياة الناس.
أما الرد على المبطل فبقدر دفع شبهته

ومنع بدعته ودحض باطله
وحماية الملة وصيانة الدين و ما زاد على ذلك فلا

خير فيه ولا نفع من ورائه.وفي عيوبنا شغل شاغل
لنا عن عيوب الناس، واعلم أن من اشتغل بعيوب
الناس وخطاياهم قيض الله من ينبش عن عيوبه
ويهتك ستره ويظهر عواره جزاءوفاقا . ومن ذب
عن أعراض المسلمين وقبل عذرهم وأحب سترهم
جند الله له من يذب عن عرضه وينشر حسناته
، ويثنى عليه . و اعلم أن الاحتمال دفن للمعايب
وأن الجزاء من جنس العمل .

خاطره


عُجبت لبعض طلبة العلم يجمع الكتب وينسخ ويُصور

، ويتلهف على كل كتاب ليس عنده ، وهو لم يضبط
شيئا من العلم وقراءته قليلة ، وإدراكه ضعيف ،
لكنه مغرم بالجمع فقط .
الموضوع . الاصلى : كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:نقاء الروح






توقيع : نقاء الروح



_________________




قل للاحبة في الاعماق ذكراكم **يمضي الزمان ونبض القلب يهواكم
جاءت رسائلنا والشوق يحملها** لاخير فينا اذا يوما نسيناكم
يامن سكنتم عروش الروح مغتصبا**ليس الوصال وصالا دون رؤياكم








الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان , كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان , كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان ,كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان ,كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان , كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ كتاب هكـذا حـــدّثَـنــَا الزَّمــان ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام