الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الثلاثاء أكتوبر 09, 2012 7:44 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ


المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ


استراحة وابتسامة !

المقالة السابعة

أهل خراسان وغراب بخلهم وأوابدهم !

وغرائب أهل مرو!!!

حقآ إنهم أشد الناس بخلآ ولكنهم أساتذة اقتصاد بارعين جدآ !

وأبو عبد الله هذا كان من أطيب الخلق وأملحهم بخلاً وأشدهم أدباً.

دخل على ذي اليمينين طاهر بن الحسن وقد كان يعرفه بخراسان بسبب الكلام.

فقال له:

منذ كم أنت مقيم بالعراق يا أبا عبد الله

فقال:

أنا بالعراق منذ عشرين سنةً. وأنا أصوم الدهر منذ أربعين سنة.

قال:

فضحك طاهر وقال:

سألناك يا أبا عبد الله عن مسألة وأجبتنا عن مسألتين!!!


ومن أعاجيب أهل مرو


ما سمعناه من مشايخنا على وجه الدهر. وذلك أن رجلاً من أهل مرو كان لا يزال يحج ويتجر وينزل على رجل من أهل العراق فيكرمه ويكفيه مؤنته.

ثم كان كثيراً ما يقول لذلك العراقي:

ليت أني رأيتك بمرو حتى أكافئك لقديم إحسانك وما تجدد لي من البر في كل قدمة.

فأما هاهنا فقد أغناك الله عني.

قال:

فعرضت لذلك العراقي بعد دهر طويل حاجة في تلك الناحية.

فكان مما هون عليه مكابدة السفر ووحشة الاغتراب مكان المروزي هناك.

فلما قدم مضى نحوه في ثياب سفره وفي عمامته وقلنسوته وكسائه ليحط رحله عنده كما يصنع الرجل بثقته وموضع أنسه.

فلما وجده قاعداً في أصحابه أكب عليه وعانقه.

فلم يره أثبته وسأل به سؤال من رآه قط.

قال العراقي في نفسه:

لعل إنكاره إياي لمكان القناع. فرمى بقناعته وابتدأ مسألته.

فكان له أنكر.

فقال:

لعله أن يكون إنما أتي من قبل العمامة فنزعها.

ثم انتسب وجدد مسألته فوجده أشد ما كان إنكاراً.

قال:

فلعله إنما أتي من قبل القلنسوة.

وعلم المروزي أنه لم يبق شيء يتعلق به المتغافل والمتجاهل.

قال:

لو خرجت من جلدك لم أعرفك!.!!




وزعموا أنهم ربما ترافقوا وتزاملوا فتناهدوا وتلازقوا في شراء اللحم.

وإذا اشتروا اللحم قسموه قبل الطبخ

وأخذ كل إنسان منهم نصيبه فشكه بخوصة أو بخيط ثم أرسله في خل القدر والتوابل.

فإذا طبخوا تناول كل إنسان خيطه وقد علمه بعلامة.

ثم اقتسموا المرق.ثم لا يزال أحدهم يسل من الخيط القطعة بعد القطعة حتى يبقى الحبل لا شيء فيه!.

ثم يجمعون خيوطهم. فإن أعادوا الملازقة أعادوا تلك الخيوط لأنها قد تشربت الدسم ورويت.

وليس تناهدهم من طريق الرغبة في المشاركة !

ولكن لأن بضاعة كل واحد منهم لا تبلغ مقدار الذي يحتمل أن يطبخ وحده!

ولأن المؤنة تخف أيضاً في الحطب والخل والثوم والتوابل.!

ولأن القدر الواحدة أمكن من أن يقدر كل واحد منهم على قدر.!

فإنما يختارون السكباج
لأن
ه أبقى على الأيام وأبعد من الفساد.!
الموضوع . الاصلى : المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:الطائرالمسافر






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ , المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ , المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ ,المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ ,المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ , المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة السابعة من كتاب البخلاء للجاحظ ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام