الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة أكتوبر 26, 2012 12:47 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح


المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح






المقالة الخامسة عشر

من سلسلة الرقائق

الجنة


الباب الحادي عشر

في صفة أبوابها وأنها ذات حلق

روى الوليد بن مسلم عن
خليد عن الحسن مفتحة أبوابها قال أبواب ترى وذكرا أيضا عن خليد عن قتادة :

فى قوله تعالى

(مفتحة لهم الأبواب)

قال:

أبواب يرى ظاهرها من باطنها وباطنها من ظاهرها

تتكلم وتكلم وتفهم ما يقال لها انفتحي انغلقي

وقال أبو الشيخ

أنبأنا محمد بن عبد الله بن محمد القيسي أنبأنا محمد بن إسحاق أنبأنا أحمد بن أبي الحواري أنبأنا عبد الله بن غياث عن الفزاري قال

لكل مؤمن في الجنة أربعة أبواب

فباب يدخل عليه منه زواره من الملائكة

وباب يدخل عليه منه أزواجه من الحور العين

وباب مقفل فيما بينه وبين أهل النار يفتحه إذا شاء ينظر إليهم لتعظم النعمة عليه

وباب فيما بينه وبين دار السلام يدخل منه على ربه إذا شاء

وقد روى سهيل بن أبي صالح عن زياد النمري

عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

أنا أول من يأخذ بحلقة باب الجنة ولا فخر

وفي حديث الشفاعة الطويل من رواية ابن عيينة عن علي بن زيد

عن انس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

فآخذ بحلقة باب الجنة فأقعقعها

وهذا صريح في أنها حلقة حسية تحرك وتقعقع

وروى سهيل عن أبيه عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

آخذ بحلقة باب الجنة فيؤذن لي

فصل

ولما كانت الجنات درجات بعضها فوق بعض

كانت ابوابها كذلك

وباب الجنة العالية فوق باب الجنة التي تحتها

وكلما علت الجنة اتسعت

فعاليها أوسع مما دونه وسعة الباب بحسب وسع الجنة

ولعل هذا وجه الاختلاف الذي جاء في مسافة ما بين

مصراعي الباب فإن أبوابها بعضها أعلى من بعض

ولهذه الأمة باب مختص بهم يدخلون منه دون سائر الأمم

كما في المسند من حديث أبن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال

باب أمتي الذي يدخلون منه الجنة عرض مسيرة الراكب ثلاثا ثم انهم ليضظغطون حتى تكاد مناكبهم تزول

وفيه من حديث أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم:

أتاني جبريل فأخذ بيدي فأراني باب الجنة الذي تدخل منه أمتي

الحديث

وسياتي بتمامه إن شاء الله تعالى

وقال خلف بن هشام البزار

ثنا أبو شهاب عن عمرو بن قيس الملائي عن أبي إسحاق

عن عاصم بن حمزة عن علي بن أبي طالب قال

إن أبواب الجنة هكذا بعضها فوق بعض ثم قرا

حتى إذا جاؤها وفتحت أبوابها

إذا هم عندها بشجرة في اصلها عينان تجريان فيشربون من إحداهما فلا يترك في بطونهم قذى ولا أذى إلا رمته ويغتسلون من الأخرى فتجري عليهم نضرة النعيم فلا تشعث رؤسهم ولا تغير أبشارهم بعد هذا أبدا

ثم قرأ

^ طبتم فادخلوها خالدين ^

فيدخل الرجل وهو يعرف منزله ويتلقاها الولدان فيستبشرون برؤيتهم كما يستبشر الأهل بالحميم يقدم من الغيبة فينطلقون إلى أزواجهم فيخبرونهم بمعاناتهم فنقول أنت رايته فيقوم إلى الباب فيدخل إلى بيته فيتكيء على سريره فينظر إلى أساس بيته فإذا هو قد أسس على اللؤلؤ ثم ينظر في أخضر واحمر واصفر ثم يرفع رأسه إلى سماء بيته فلولا أنه خلق له لا التمع بصره فيقول الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا
أن هدانا الله وا
لله أعلم




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح , المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح , المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح ,المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح ,المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح , المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الخامسة عشر من سلسلة الرقائق (الجنة) حادى الأرواح إلى بلاد الأفراح ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام