الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأربعاء أكتوبر 31, 2012 6:13 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى


المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى


المقالة الثالثة عشر

من سلسلة التاريخ الاسلامى

عصرالخلافة الراشدة

خلافة ابى بكرالصديق رضى الله عنه

ذكر من توفي في هذه السنة
أعني سنة إحدى عشرة من الأعيان والمشاهير وذكرنا معهم من قتل باليمامة لأنها كانت في سنة إحدى عشرة على قول بعضهم

وإن كان المشهور أنها في ربيع سنة ثنتي عشرة

توفي فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم

محمد بن عبد الله سيد ولد آدم في الدنيا والآخرة وذلك في ربيعها الأول يوم الاثنين ثاني عشره على المشهور كما قدمنا بيانه

وبعده بسته أشهر على الأشهر توفيت ابنته فاطمة رضي الله عنها وتكنى بأم أبيها وقد كان صلوات الله وسلامه عليه عهد إليها أنها أول أهله لحوقا به وقال لها

مع ذلك أما ترضين أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة

وكانت أصغر بنات النبي صلى الله عليه وسلم على المشهور

ولم يبق بعده سواها

فلهذا عظم اجرها لأنها أصيبت به عليه السلام

ويقال إنها كانت توأما لعبد الله ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم

وليس له عليه السلام نسل إلا من جهتها

قال الزبير ابن بكار

وقد روى أنه عليه السلام ليلة زفاف علي على فاطمة

توضأ وصب عليه وعلى فاطمة ودعا لهما أن يبارك في نسلهما

وقد تزوجها ابن عمها علي بن أبي طالب بعد الهجرة وذلك بعد بدر وقيل بعد أحد وقيل بعد تزويج رسول الله صلى الله عليه وسلم عائشة بأربعة اشهر ونصف
وبنى بها بعد ذلك بسبعة اشهر ونصف

فأصدقها درعه الحطمية وقيمتها أربعمائة درهم

وكان عمرها إذ ذاك خمس عشرة سنة وخمسة اشهر و

كان علي اسن منها بست سنين

وقد وردت أحاديث موضوعة في تزويج علي بفاطمة لم نذكرها رغبة عنها

فولدت له حسنا وحسينا ومحسنا وأم كلثوم التي تزوج بها عمر بن الخطاب بعد ذلك

وقد قال الأمام أحمد حدثنا عفان أنا عطاء بن السائب عن أبيه عن علي أن رسول الله

لما زوجه فاطمة بعث معها بخميلة ووسادة من أدم حشوها ليف ورحى وسقاء وجرتين

فقال علي لفاطمة ذات يوم

والله لقد سنوت حتى لقد استكيت صدري وقد جاء الله أباك بسبي فاذهبي فاستخدميه

فقالت وأنا والله لقد طحنت حتى محلت يداي

فأتت النبي صلى الله عليه وسلم

فقال ما جاء بك
أي بنية قالت جئت لأسلم عليك واستحيت أن تسأله ورجعت فقال ما فعلت قالت استحييت أن أسأله فأتياه جميعا

فقال علي

يا رسول الله والله لقد سنوت حتى اشتكيت صدري

وقالت فاطمة

لقد طحنت حتى محلت يداي وقد جاءك الله بسبي وسعة فاخذ منا

فقال

والله لا أعطيكما وأدع أهل الصفة تطوى بطونهم لا أجد ما أنفق عليهم

فرجعا فأتاهما رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد دخلا في قطيفتهما إذا غطت رءوسهما تكشفت أقدامهما وإذا غطت أقدامهما تكشفت رءوسهما

فثارا

فقال

مكانكما ثم قال ألا أخبركم بخير مما سألتماني قالا بلى قال

كلمات علمنيهن جبريل تسبحان الله في دبر كل صلاة عشرا وتحمدان عشرا وتكبران عشرا وإذا آويتما إلى فراشكما فسبحا ثلاثا وثلاثين واحمدا ثلاثا وثلاثين وكبرا أربعا وثلاثين

قال

فوالله ما تركتهن منذ علمنيهن رسول الله صلى الله عليه وسلم

قال فقال له ابن الكوا

ولا ليلة صفين فقال قاتلكم الله يا أهل العراق نعم ولا ليلة صفين

وآخر هذا الحديث ثابت في الصحيحين من غير هذا الوجه

فقد كانت فاطمة صابرة مع علي على جهد العيش وضيقه ولم يتزوج عليها حتى ماتت ولكنه أراد أن يتزوج في وقت بدرة بنت أبي جهل

فأنف رسول الله صلى الله عليه وسلم من ذلك وخطب الناس فقال

لا أحرم حلالا ولا أحل حراما وإن فاطمة بضعة مني يريبني ما رابها ويؤذيني ما آذاها وإني اخشى أن تفتن عن دينها ولكن إني أحب ابن أبي طالب أن يطلقها ويتزوج بنت أبي جهل فأنه والله لا تجتمع بنت نبي الله وبنت عدو الله تحت رجل واحد أبدا

قال فترك علي الخطبة

ولما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم

فسألت من أبي بكر الميراث فأخبرها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا نورث ما تركنا فهو صدقة فسألت أن يكون زوجها ناظرا على هذه الصدقة فأبى ذلك وقال غني أعول من كان رسول الله يعول وإني اخشى إن تركت شيئا مما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعله أن أضل ووالله لقرابة رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إلي أن أصل من قرابتي

فكأنها وجدت في نفسها من ذلك فلم تزل تبغضه مدة حياتها فلما مرضت جاءها الصديق فدخل عليها فجعل يترضاها وقال

والله ما تركت الدار والمال والاهل والعشيرة إلا ابتغاء مرضاة الله ومرضاة رسوله ومرضاتكم أهل البيت فرضيت رضي الله عنهما

رواه البيهقي من طريق إسماعيل بن أبي خالد عن الشعبي

ثم قال وهذا مرسل حسن بإسناد صحيح

ولما حضرتها الوفاة

أوصت إلى أسماء بنت عميس امرأة الصديق ان تغسلها فغسلتها هي وعلي بن أبي طالب وسلمى أم رافع قيل والعباس بن عبد المطلب وما روي من أنها اغتسلت قبل وفاتها وأوصت أن لا تغسل بعد ذلك فضعيف لا يعول عليه والله أعلم

وكان الذي صلى عليها زوجها علي وقيل عمها العباس وقيل أبو بكر الصديق فالله أعلم ودفنت ليلا وذلك ليلة الثلاثاء لثلاث خلون من رمضان سنة إحدى عشرة
وقيل إنها توفيت بعده عليه السلام بشهرين وقيل بسبعين يوما وقيل بخمسة وسبعين يوما وقيل بثلاثة أشهر وقيل بثمانية أشهر

والصحيح ما ثبت في الصحيح

من طريق الزهري عن عروة عن عائشة أن فاطمة عاشت بعد النبي صلى الله عليه وسلم ستة أشهر ودفنت ليلا

ويقال إنها لم تضحك في مدة بقائها بعده عليه السلام

وأنها كانت تذوب من حزنها عليه وشوقها إليه

واختلف في مقدار سنها يومئذ فقيل سبع وقيل ثمان وقيل تسع وعشرون وقيل ثلاثون وقيل خمس وثلاثون وهذا بعيد وما قبله أقرب منه والله أعلم

ودفنت بالبقيع وهي أول من ستر سريرها

وقد ثبت في الصحيح أن عليا كان له فرجة من الناس حياة فاطمة

فلما ماتت التمس مبايعة الصديق فبايعه كما هو مروي في البخاري

وهذه البيعة لأزالة ما كان وقع من وحشة حصلت بسبب الميراث ولا ينفي ما ثبت من البيعة المتقدمة عليها ك
ما قررنا وال
له أعلم
الموضوع . الاصلى : المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:الطائرالمسافر






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى , المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى , المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى ,المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى ,المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى , المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة...من سلسلة التاريخ الإسلامى ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام