الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
أمس في 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الخميس ديسمبر 27, 2012 10:09 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية


المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية




المقالة الثالثة والاربعون

من سلسلة الفقه

الفتاوى الكبرى

لشيخ الاسلام بن تيمية

7-كتاب الصلاة

...فإن قيل: هذا يسمى قضاء أو أداء؟

قيل: الفرق بين اللفظين هو فرق إصطلاحي لا أصل له في كلام الله ورسوله فإن الله تعالى سمى فعل العبادة في وقتها قضاء

كما قال في الجمعة:

{ فإذا قضيت الصلاة فانتشروا في الأرض }

وقال تعالى:

{ فإذا قضيتم مناسككم فاذكروا الله }


مع أن هذين يفعلان في الوقت والقضاء في لغة العرب: هو إكمال الشيء وإتمامه

كما قال تعالى:


{ فقضاهن سبع سماوات }

أي: أكملهن وأتمهن فمن فعل العبادة كاملة فقد قضاها وإن فعلها في وقتها
وقد اتفق العلماء فيما أعلم على أنه لو اعتقد بقاء وقت الصلاة فنواها أداء ثم تبين أنه صلى بعد خروج الوقت صحت صلاته ولو اعتقد خروجه فنواها قضاء ثم تبين له بقاء الوقت أجزأته صلاته

وكل من فعل العبادة في الوقت الذي أمر به أجزأته صلاته سواء نواها أداء أو قضاء والجمعة تصح سواء نواها أداء أو قضاء إذا أراد القضاء المذكور في القرآن والنائم والناسي إذا صليا وقت الذكر والإنتباه فقد صليا في الوقت الذي أمرا بالصلاة
فيه

وإن كانا قد صليا بعد خروج الوقت المشروع لغيرهما

فمن سمى ذلك قضاء باعتبار هذا المعنى وكان في لغته أن القضاء فعل العبادة بعد خروج الوقت المقدر شرعا للعموم

فهذه التسمية لا تضر ولا تنفع

وبالجملة فليس لأحد قط شغل يسقط عنه فعل الصلاة في وقتها

بحيث يؤخر صلاة النهار إلى الليل وصلاة الليل إلى النهار

بل لا بد من فعلها في الوقت لكن يصلي بحسب حاله فما قدر عليه من فرائضها فعله وما عجز عنه سقط عنه

ولكن يجوز الجمع للعذر بين صلاتي النهار وبين صلاتي الليل عند أكثر العلماء:

فيجوز الجمع للمسافر إذا جد به السير

عند مالك والشافعي وأحمد في إحدى الروايتين عنه

ولا يجوز في الرواية الأخرى عنه وهو قول أبي حنيفة

وفعل الصلاة في وقتها أولى من الجمع إذا لم يكن عليه حرج

بخلاف القصر فإن صلاة ركعتين أفضل من صلاة أربع عند جماهير العلماء

فلو صلى المسافر أربعا فهل تجزئه صلاته؟

على قولين

والنبي كان في جميع أسفاره يصلي ركعتين ولم يصل في السفر أربعا قط ولا أبو بكر ولا عمر

8 - 92 - مسألة:

في العمل الذي لله بالنهار لا يقبله بالليل والعمل الذي بالليل لا يقبله بالنهار
الجواب:

وأما عمل النهار الذي لا يقبله الله بالليل وعمل الليل الذي لا يقبله الله بالنهار: فهما صلاة الظهر والعصر لا يحل للإنسان أن يؤخرهما إلى الليل

بل قد ثبت في الصحيح عن النبي أنه قال:

[ من فاتته صلاة العصر فكأنما وتر أهله وماله ]

وفي صحيح البخاري عنه أنه قال:

[ من فاتته صلاة العصر حبط عمله ]

فأما من نام عن صلاة أو نسيها فقد قال :

[ من نام عن صلاة أو نسيها فليصلها إذا ذكرها فإن ذلك وقتها ]

وأما من فوتها متعمدا

فقد أتى كبيرة من أعظم الكبائر وعليه القضاء عند جمهور العلماء

وعند بعضهم لا يصح فعلها قضاء أصلا

ومع القضاء عليه لا تبرأ ذمته من جميع الواجب

ولا يقبلها الله منه بحيث يرتفع عنه العقاب ويستوجب الثواب بل يخفف عنه العذاب بما فعله من القضاء ويبقى عليه إثم التفويت

وهو من الذنوب التي تحتاج إلى مسقط آخر بمنزلة من عليه حقان:

فعل أحدهما وترك الآخر قال تعالى:

{ فويل للمصلين * الذين هم عن صلاتهم ساهون }

وتأخيرها عن وقتها من السهو عنها باتفاق العلماء

وقال تعالى:

{ فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا }


قال غير واحد من السلف

إضاعتها تأخيرها عن وقتها فقد أخبر الله سبحانه أن الويل لمن أضاعها وإن صلاها ومن كان له الويل لم يكن قد يقبل عمله

وإن كان له ذنوب أخر فإذا لم يكن ممتثلا للأمر في نفس العمل لم يتقبل ذلك العمل

قال أبو بكر الصديق - رضي الله عنه -:

في وصيته لعمر:

واعلم أن لله حقا بالليل لا يقبله بالنهار وحقا بالنهار لا يقبله بالليل وأنه لا يقبل النافلة حتى تؤد
ى الفريضة وا
لله أعلم




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية , المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية , المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية ,المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية ,المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية , المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الثالثة والاربعون من الفقه الفتاوى الكبرى لشيخ الاسلام بن تيمية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام