الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
أمس في 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأربعاء سبتمبر 04, 2013 5:43 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه


المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه



المقالة  الخامسة  
من سلسلة  التاريخ  
فيما بعد الخلافة الراشدة
ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه  
سنة خمس وأربعين هجرية

فيها‏:‏
ولى معاوية البصرة للحارث بن عبد الله الأزدي، ثم عزله بعد أربعة أشهر، وولى زياداً فقدم زياد الكوفة، وعليها المغيرة فأقام بها ليأتيه رسول معاوية بولاية البصرة، فظن المغيرة أنه قد جاء على إمرة الكوفة، فبعث إليه وائل بن حجر ليعلم خبره‏.‏
فاجتمع به فلم يقدر منه على شيء، فجاء البريد إلى زياد‏:‏ أن يسير إلى البصرة، واستعمله على خراسان وسجستان، ثم جمع له الهند والبحرين وعمان‏.‏
ودخل زياد البصرة في مستهل جمادى الأول، فقام في أول خطبة خطبها - وقد وجد الفسق ظاهراً - فقال فيها‏:‏
أيها الناس، كأنكم لم تسمعوا ما أعد الله من الثواب لأهل الطاعة، والعذاب لأهل المعصية، تكونون كمن طرقت جبينه الدنيا، وفسدت مسامعه الشهوات، فاختار الفانية على الباقية‏.‏

ثم ما زال يقيم أمر السلطان، ويجرد السيف حتى خافه الناس خوفاً عظيماً، وتركوا ما كانوا فيه من المعاصي الظاهرة، واستعان بجماعة من الصحابة‏.‏
وولى عمران بن حصين القضاء بالبصرة‏.‏
وولى الحكم بن عمرو الغفاري نيابة خراسان‏.‏
وولى سمرة بن جندب، وعبد الرحمن بن سمرة، وأنس بن مالك، وكان حازم الرأي ذا هيبة داهية، وكان مفوهاً فصيحاً بليغاً‏.‏
قال الشعبي‏:
‏ ما سمعت متكلماً قط تكلم فأحسن إلا أحببت أن يسكت خوفاً من أن يسيء إلا زياداً، فإنه كان كلماً أكثر كان أجود كلاماً‏.‏
وقد كانت له وجاهة عند عمر بن الخطاب‏.‏
وفي هذه السنة غزا الحكم بن عمر نائب زياد على خراسان جبل الأسل عن أمر زياد فقتل منهم خلقاً كثيراً، وغنم أموالاً جمة، فكتب إليه زياد‏:‏ إن أمير المؤمنين قد جاء كتابه أن يصطفى له كل صفراء أو بيضاء - يعني الذهب والفضة - يجمع كله من هذه الغنيمة لبيت المال‏.‏

فكتب الحكم بن عمرو‏:‏
إن كتاب الله مقدم على كتاب أمير المؤمنين، وإنه والله لو كانت السموات والأرض على عدو فاتقى الله يجعل له مخرجاً، ثم نادى في الناس‏:‏ أن اغدوا على قسم غنيمتكم‏.‏
فقسمها بينهم، وخالف زياداً فيما كتب إليه عن معاوية، وعزل الخمس كما أمر الله ورسوله‏.‏
ثم قال الحكم‏:‏
إن كان لي عندك خير فاقبضني إليك، فمات بمرو من خراسان رضي الله عنه‏.‏
قال ابن جرير‏:‏
وحج بالناس في هذه السنة مروان بن الحكم وكان نائب المدينة‏.‏

وفي هذه السنة‏:‏(45)الخامسة والاربعون هجرية

توفي زيد بن ثابت الأنصاري،

أحد كتَّاب الوحي وقد ذكرنا ترجمته فيهم في أواخر السيرة، وهو الذي كتب هذا المصحف الإمام الذي بالشام عن أمر عثمان بن عفان، وهو خط جيد قوي جداً فيما رأيته‏.‏
وقد كان زيد بن ثابت من أشد الناس ذكاءً تعلم لسان يهود وكتابهم في خمسة عشر يوماً‏.‏
قال أبو الحسن بن البراء‏:
‏ تعلم الفارسية من رسول كسرى في ثمانية عشر يوماً، وتعلم الحبشية، والرومية، والقبطية، من خدام رسول الله صلى الله عليه وسلم‏.‏
قال الواقدي‏:
‏ وأول مشاهده الخندق وهو ابن خمس عشرة سنة‏.‏
وفي الحديث الذي رواه أحمد والنسائي‏:
‏ ‏(‏‏(‏وأعلمهم بالفرائض زيد بن ثابت‏)‏‏)‏‏.‏
وقد استعمله عمر بن الخطاب على القضاء‏.‏
وقال مسروق‏:‏
كان زيد بن ثابت من الراسخين‏.‏
وقال محمد بن عمرو‏:‏
عن أبي سلمة، عن ابن عباس، أنه أخذ لزيد بن ثابت بالركاب‏.‏
فقال له‏:‏
تنح يا ابن عم رسول الله‏.‏
فقال‏:‏ لا ‏!‏ هكذا نفعل بعلمائنا وكبرائنا‏.‏
وقال الأعمش‏:‏
عن ثابت، عن عبيدة، قال‏:‏ كان زيد بن ثابت من أفكه الناس في بيته، ومن أذمها إذا خرج إلى الرجال‏.‏
وقال محمد بن سيرين‏:‏
خرج زيد بن ثابت إلى الصلاة فوجد الناس راجعين منها فتوارى عنهم، وقال‏:‏ من لا يستحيي من الناس لا يستحيي من الله‏.‏
مات في هذه السنة‏.‏
وقيل‏:‏ في سنة خمس وخمسين والصحيح الأول، وقد قارب الستين، وصلى عليه مروان‏.‏
وقال ابن عباس‏:
‏ لقد مات اليوم عالم كبير‏.‏
وقال أبو هريرة‏:
‏ مات حبر هذه الأمة‏.‏
وفيها‏:
‏ مات سلمة بن سلامة بن وقش عن سبعين،
وقد شهد بدراً وما بعدها، ولا عقب له‏.‏
وعاصم بن عدي

وقد استخلفه رسول الله حين خرج إلى بدر على قبا وأهل العالية، وشهد أحداً وما بعدها‏.‏
وتوفي عن خمس وعشرين ومائة، وقد بعثه رسول الله هو ومالك بن الدخشم إلى مسجد الضرار فحرقاه‏.‏
وفيها‏:‏
توفيت حفصة بنت عمر بن الخطاب أم المؤمنين، وكانت قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم تحت حنيس بن حذافة السهمي، وهاجرت معه إلى المدينة فتوفي عنها بعد بدر‏.‏
فلما انقضت عدتها، عرضها أبوها على عثمان بعد وفاة زوجته رقية بنت الرسول الله صلى الله عليه وسلم، فأبى أن يتزوجها؛ فعرضها على أبي بكر فلم يرد عليه شيئاً، فما كان عن قريب حتى خطبها رسول الله صلى الله عليه وسلم فتزوجها‏.‏
فعاتب عمر أبا بكر بعد ذلك في ذلك
فقال له أبو بكر‏:
‏ إن رسول الله كان قد ذكرها فما كنت لأفشي سر رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولو تركها لتزوجتها‏.‏
وقد روينا في الحديث‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم طلق حفصة ثم راجعها‏.‏
وفى رواية‏:‏
أن جبريل أمره بمراجعتها وقال‏:‏ إنها صوامة قوامة، وهي زوجتك في الجنة‏.‏
وقد أجمع الجمهور‏:‏
أنها توفيت في شعبان من هذه السنة عن ستين سنة وقيل أنها توفيت أيام عثمان، والأول أصح‏.‏




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه , المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه , المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه ,المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه ,المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه , المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة -ملك معاوية بن ابى سفيان رضى الله عنه ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام