الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة نوفمبر 29, 2013 5:24 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين


المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين


المقالة الثامنة عشر

من سلسلة التاريخ الاسلامى

بعد الخلافة الراشدة

الاحداث فى ايام الدولة الاموية



سنة ستين من الهجرة النبوية

فيها كانت غزوة مالك بن عبد الله مدينة سورية .

قال الواقدي

: وفيها دخل جنادة بن أبي أمية جزيرة رودس وهدم مدينتها .

وفيها أخذ معاوية البيعة ليزيد من الوفد الذين قدموا صحبة عبيد الله بن زياد إلى دمشق .

وفيها مرض معاوية مرضه الذي توفي فيه في رجب منها ، كما سنبينه .

فروى ابن جرير من طريق أبي مخنف ،

حدثني عبد الملك بن نوفل بن مساحق بن عبد الله بن مخرمة ،

أن معاوية لما مرض مرضته التي هلك فيها ، دعا ابنه يزيد فقال :

يا بني ، إني قد كفيتك الرحلة والرجال ، ووطأت لك الأشياء ، وذللت لك الأعداء ، وأخضعت لك أعناق العرب ،

وإني لا أتخوف أن ينازعك هذا الأمر الذي استتب لك إلا أربعة نفر

; الحسين بن علي ، وعبد الله بن عمر ، وعبد الله بن الزبير ، وعبد الرحمن بن أبي بكر - كذا قال ،

والصحيح

أن عبد الرحمن كان قد توفي قبل موت معاوية بسنتين كما قدمنا

- فأما ابن عمر فرجل قد وقذته العبادة ، وإذا لم يبق أحد غيره بايعك ،

وأما الحسين فإن أهل العراق لا يدعونه حتى يخرجوه ، فإن خرج عليك فظفرت به فاصفح عنه ، فإن له رحما ماسة ، وحقا عظيما ،

وأما ابن أبي بكر فرجل إن رأى أصحابه صنعوا شيئا صنع مثله ، ليس له همة إلا في النساء واللهو ،

وأما الذي يجثم لك جثوم الأسد ، ويراوغك روغان الثعلب ، وإذا أمكنته فرصة وثب ، فذاك ابن الزبير ،

فإن هو فعلها بك فقدرت عليه فقطعه إربا إربا .

قال غير واحد :

فحين حضرت معاوية الوفاة كان يزيد في الصيد ، فاستدعى معاوية الضحاك بن قيس الفهري - وكان على شرطة دمشق - ومسلم بن عقبة

فأوصى إليهما أن يبلغا يزيد السلام ويقولا له

يتوصى بأهل الحجاز ،

وإن سأله أهل العراق في كل يوم أن يعزل عنهم عاملا ويولي عليهم آخر فليفعل ، فعزل واحد أحب إليك من أن يسل عليك مائة ألف سيف ،

وأن يتوصى بأهل الشام خيرا ، وأن يجعلهم أنصاره ، وأن يعرف لهم حقهم ،

ولست أخاف عليه من قريش سوى ثلاثة

الحسين ، وابن عمر ، وابن الزبير

ولم يذكر عبد الرحمن بن أبي بكر

وهذا أصح –

فأما ابن عمر فقد وقذته العبادة ،

وأما الحسين فرجل خفيف ، وأرجو أن يكفيكه الله تعالى بمن قتل أباه وخذل أخاه ، وإن له رحما ماسة وحقا عظيما ، وقرابة من محمد صلى الله عليه وسلم ، ولا أظن أهل العراق تاركيه حتى يخرجوه ، فإن قدرت عليه فاصفح عنه ، فإني لو أني صاحبه عفوت عنه ،

وأما ابن الزبير فإنه خب ضب ، فإن شخص لك فالبد له إلا أن يلتمس منك صلحا ، فإن فعل فاقبل منه ، واصفح عن دماء قومك ما استطعت
.

وكان موت معاوية لاستهلال رجب من هذه السنة

. قاله هشام بن الكلبي . وقيل : للنصف منه . قاله الواقدي . وقيل : يوم الخميس لثمان بقين منه . قاله المدائني .

قال ابن جرير وأجمعوا على أنه هلك في رجب منها . وكان مدة ملكه استقلالا من جمادى سنة إحدى وأربعين حين بايعه الحسن بن علي بأذرح ، فذلك تسع عشرة سنة وثلاثة أشهر ، وكان نائبا في الشام عشرين سنة ، وقيل غير ذلك ، وكان عمره ثلاثا وسبعين سنة ، وقيل : خمسا وسبعين سنة . وقيل : ثمانيا وسبعين سنة . وقيل : خمسا وثمانين سنة

وسيأتي بقية الكلام في ذلك في آخر ترجمته






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين , المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين , المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين ,المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين ,المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين , المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الثامنة عشر من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الاحداث فى عهد الامويين ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام