الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
اليوم في 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


السبت يناير 11, 2014 6:28 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة


المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة


المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة

ولعله معنى الحديث الذي رواه الامام أحمد من حديث الحكم بن عبد الله بن شداد عن أسماء أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لها لما أصيب جعفر " تسلبي ثلاثا ثم اصنعي ما شئت " تفرد به أحمد فيحتمل أنه أذن لها في التسلب وهو المبالغة في البكاء وشق الثياب، ويكون هذا من باب التخصيص لها بهذا لشدة حزنها على جعفر أبي أولادها وقد يحتمل أن يكون أمرا لها بالتسلب وهو المبالغة في الاحداد ثلاثة أيام، ثم تصنع بعد ذلك ما شاءت مما يفعله المعتدات على أزواجهن من الاحداد المعتاد والله أعلم.
ويروى تسلي ثلاثا - أي تصبري ثلاثا - وهذا بخلاف الرواية الاخرى والله أعلم.

فأما الحديث الذي قال الامام أحمد:
حدثنا يزيد، ثنا محمد بن طلحة، ثنا الحكم بن عيينة عن عبد الله بن شداد، عن أسماء بنت عميس قالت: دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم اليوم الثالث من قتل جعفر فقال: لا تحدي بعد يومك هذا.
فإنه من أفراد أحمد
أيضا.
وإسناده لا بأس به ولكنه مشكل إن حمل على ظاهره

لانه قد ثبت في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال
" لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تحد على ميتها أكثر من ثلاثة أيام إلا على زوج أربعة أشهر وعشرا "
فإن كان ما رواه الامام أحمد محفوظا فتكون مخصوصة بذلك أو هو أمر بالمبالغة في الاحداد هذه الثلاثة أيام كما تقدم والله أعلم.

قلت:
ورثت أسماء بنت عميس زوجها بقصيدة تقول فيها:
فآليت لا تنفك نفسي حزينة * عليك ولا ينفك جلدي أغبرا
فلله عينا من رأى مثله فتى * أكر وأحمي في الهياج وأصبرا
ثم لم تنشب أن انقضت عدتها فخطبها أبو بكر الصديق رضي الله عنه فتزوجها فأولم وجاء الناس للوليمة
فكان فيهم علي بن أبي طالب،
فلما ذهب الناس استأذن علي أبا بكر رضي الله عنهما

في أن يكلم أسماء من وراء الستر فأذن له،
فلما اقترب من الستر نفحه ريح طيبها
فقال لها علي:
على وجه البسط - من القائلة في شعرها:
فآليت لا تنفك نفسي حزينة * عليك ولا ينفك جلدي أغبرا ؟
قالت
دعنا منك يا أبا الحسن فإنك امرؤ فيك دعابة،
فولدت للصديق محمد بن أبي بكر، ولدته بالشجرة بين مكة والمدينة
ورسول الله صلى الله عليه وسلم ذاهب إلى حجة الوداع،
فأمرها أن تغتسل وتهل وسيأتي في موضعه،
ثم لما توفي الصديق تزوجها بعده علي بن أبي طالب
وولدت له أولادا رضي الله عنه وعنها وعنهم أجمعين.

فصل
قال ابن إسحاق:
فحدثني محمد بن جعفر بن الزبير، عن عروة بن الزبير قال:
فلما دنوا من المدينة تلقاهم رسول الله صلى الله عليه وسلم والمسلمون، قال: ولقيهم الصبيان يشتدون،
ورسول الله صلى الله عليه وسلم مقبل مع القوم على دابة، فقال
" خذوا الصبيان فاحملوهم، وأعطوني ابن جعفر "
فأتي بعبد الله بن جعفر فحمله بين يديه، قال وجعل الناس يحثون على الجيش التراب، ويقولون يا
فرار فررتم في سبيل الله !

قال فيقول رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" ليسوا بالفرار ولكنهم الكرار إن شاء الله "
وهذا مرسل.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة , المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة , المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة ,المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة ,المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة , المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الثانية والثلاثون بعد المائة من سلسلة السيرة النبوية 7-غزوة مؤتة ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام