الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تصفح الكتب بدون برامج وعلى النت
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك حصريا :: كتاب ,, الف ليلة وليلة ,, النسخة الاصلية والممنوعة (للكبار فقط)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب طبية عن الأنف والأذن والحنجرة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب وصف مصر برابط واحد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
الأحد يونيو 18, 2017 10:47 am
السبت يونيو 17, 2017 3:20 pm
الأربعاء يونيو 14, 2017 4:41 pm
الثلاثاء يونيو 13, 2017 7:42 am
الثلاثاء يونيو 13, 2017 7:30 am
الإثنين يونيو 12, 2017 11:15 am
الجمعة يونيو 09, 2017 1:38 pm
الأحد يونيو 04, 2017 8:50 pm
الأربعاء مايو 24, 2017 1:21 pm
الإثنين مايو 22, 2017 11:47 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة يناير 17, 2014 6:49 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان


المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان


المقالة الثالثة والستون
من سلسلة التاريخ الاسلامى
بعد الخلافة الراشدة
الدولة الاموية ايام عبد الملك بن مروان

وممن توفي فيها من الأعيان

أبو الأسود الدؤلي
ويقال له‏:‏ الديلي‏.‏
قاضي الكوفة، تابعي جليل، واسمه ظالم بن عمرو بن سفيان بن جندل بن يعمر بن جلس بن شباثة بن عدي بن الدؤل بن بكر، أبو الأسود الذي نسب إليه علم النحو‏.‏
ويقال‏:‏
أنه أول من تكلم فيه، وإنما أخذه عن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب، وقد اختلف في اسمه على أقوال‏:‏ أشهرها أن اسمه ظالم بن عمرو‏.‏
وقيل‏:‏ عكسه‏.‏
وقال الواقدي‏:‏
اسمه عويمر بن ظويلم‏.‏
قال‏:‏
وقد أسلم في حياة النبي صلى الله عليه وسلم ولم يره، وشهد الجمل وهلك في ولاية عبد الله بن زياد‏.‏
وقال يحيى بن معين، وأحمد بن عبد الله العجلي‏:‏
كان ثقة وهو أول من تكلم في النحو‏.‏
وقال ابن معين وغيره‏:
‏ مات بالطاعون الجارف سنة تسع وستين‏.‏
قال ابن خلكان‏:‏ وقيل‏:‏
أنه توفي في خلافة عمر بن عبد العزيز، وقد كان ابتداؤها في سنة تسع وتسعين‏.‏
قلت‏:‏
وهذا غريب جداً‏.‏
قال ابن خلكان وغيره‏:‏
كان أول من ألقى إليه علم النحو علي بن أبي طالب، وذكر له أن الكلام اسم وفعل وحرف‏.‏
ثم أن أبا الأسود نحى نحوه وفرع على قوله، وسلك طريقه، فسمى هذا العلم النحو لذلك‏.‏
وكان الباعث لأبي الأسود على ذلك تغير لغة الناس، ودخول اللحن في كلام بعضهم أيام ولاية زياد على العراق،
وكان أبو الأسود مؤدب بنيه، فإنه جاء رجل يوماً إلى زياد فقال‏:
‏ توفي أبانا وترك بنون، فأمره زياد أن يضع للناس شيئاً يهتدون به إلى معرفة كلام العرب‏.‏
ويقال‏:‏
إن أول من وضع منه باب التعجب من أجل أن ابنته قالت له ليلة‏:‏ يا أبة ما أحسن السماء‏.‏
قال‏:‏ نجومها‏.‏
فقالت‏:‏ إني لم أسأل عن أحسنها إنما تعجبت من حسنها‏.‏
فقال‏:‏ قولي‏:‏ ما أحسن السماء‏.‏
قال ابن خلكان‏:
‏ وقد كان أبو الأسود يبخل‏.‏
وكان يقول‏:
‏ أطعنا المساكين في أموالنا لكنا مثلهم، وعشى ليلة مسكيناً ثم قيده وبيته عنده ومنعه أن يخرج ليلة تلك لئلا يؤذي المسلمين بسؤاله‏.‏ !!!
فقال له المسكين‏:‏ أطلقني‏.‏
فقال‏:‏ هيهات، إنما عشيتك لأريح منك المسلمين الليلة، فلما أصبح أطلقه‏.‏
وله شعر حسن‏.‏
قال ابن جرير‏:‏
وحج بالناس في هذه السنة عبد الله بن الزبير،
وقد أظهر خارجي التحكيم بمنى فقتل عند الحجرة‏.‏
والنواب فيها هم الذين كانوا في السنة التي قبلها‏.‏
وممن توفي فيها
جابر بن سمرة بن جنادة
له صحبة ورواية، ولأبيه أيضاً صحبة ورواية‏.‏
وقيل‏:‏ توفي سنة ست وستين فالله أعلم‏.‏
أسماء بنت يزيد
بن السكن الأنصارية، بايعت النبي صلى الله عليه وسلم، وقتلت بعمود خيمتها يوم اليرموك تسعة من الروم ليلة عرسها، وسكنت دمشق، ودفنت بباب الصغير‏.‏
حسان بن مالك
أبو سليمان البحدلي، قام ببيعة مروان لما تولى الخلافة، مات في هذه السنة والله سبحانه أعلم‏.‏




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان , المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان , المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان ,المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان ,المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان , المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الثالثة والستون من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام