الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الإثنين يناير 27, 2014 8:49 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير


المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير



المقالة الخامسة والثمانون
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان

7-ترجمة عبدالله بن الزبير بن العوام

وروى محمد بن سعد وغيره بسنده‏:
‏ أن الحجاج حاصر ابن الزبير، وأنه اجتمع معه أربعون ألفاً، وأنه نصب المنجنيق على أبي قبيس ليرمي به المسجد الحرام،
وأنه أمن من خرج إليه من أهل مكة ونادى فيهم بذلك، وقال‏:‏
إنا لم نأت لقتال أحد سوى ابن الزبير،
وأنه خير ابن الزبير بين ثلاث‏:‏
إما أن يذهب في الأرض حيث شاء، أو يبعثه إلى الشام مقيداً بالحديد، أو يقاتل حتى يقتل‏.‏
فشاور أمه فأشارت عليه بالثالث فقط،
ويروى‏:‏
أنها استدعت بكفن له وبخرته وشجعته على القتل، فخرج بهذه النية فقاتل يوم الثلاثاء السابع عشر من جمادى الأولى سنة ثلاث وسبعين قتالاً شديداً فجاءته آجرة ففلقت رأسه فسقط على وجهه إلى الأرض‏.‏
ثم أراد أن ينهض فلم يقدر فاتكأ على مرفقه الأيسر وجعل يحدم بالسيف من جاءه، فأقبل إليه رجل من أهل الشام فضربه فقطع رجله، ثم تكاثروا عليه حتى قتلوه واحتزوا رأسه، وكان مقتله قريباً من الحجون‏.‏
ويقال‏:‏ بل قتل وهو متعلق بأستار الكعبة فالله أعلم‏.‏
ثم صلبه الحجاج منكساً على ثنية كدا عند الحجون، ثم لما أنزله دفنه في مقابر اليهود كما رواه مسلم‏.‏
وقيل‏:‏ دفن بالحجون بالمكان الذي صلب فيه، فالله أعلم‏.‏
وقال عبد الرزاق عن معمر، عن أيوب، عن ابن سيرين قال
قال عبد الله بن الزبير لما جيء برأس المختار‏:‏
ما كان يحدثنا كعب الأحبار شيئاً إلا وجدناه إلا قوله إن فتى ثقيف يقتلني، وهذا رأسه بين يدي‏.‏
قال ابن سيرين‏:‏
ولم يشعر أنه قد خبئ له الحجاج‏.‏
وروي هذا من وجه آخر‏.‏
قلت‏:
‏ والمشهور أن مقتل الزبير كان في سنة ثلاث وسبعين يوم الثلاثاء سابع عشر جمادى الأولى‏.‏
وقيل‏:‏ الآخرة منها‏.‏
وعن مالك وغيره‏:‏
أن مقتله كان على رأس اثنين وسبعين،
والمشهور الصحيح هو الأول‏.‏
وكانت بيعته في سابع رجب سنة أربع وستين، وكان مولده في أول سنة إحدى من الهجرة‏.‏
وقيل‏:‏ في شوال سنة ثنتين من الهجرة، فمات وقد جاوز السبعين قطعاً والله أعلم‏.‏
وأما أمه‏:‏ فإنها لم تعش بعده إلا مائة يوم‏.‏
وقيل‏:‏ عشرة أيام‏.‏
وقيل‏:‏ خمسة،
والأول هو المشهور‏.‏
وستأتي ترجمتها قريباً رضي الله عنها وعن أبيها وابنها‏.‏
وقد رثي ابن الزبير وأخوه مصعب بمراثي كثيرة حسنة بليغة،

من ذلك قول معمر بن أبي معمر الذهلي يرثيهما بأبيات‏:‏

لعمرك ما أبقيت في الناس حاجة * ولا كنت ملبوس الهدى متذبذباً
غداة دعاني مصعب فأجبته * وقلت له أهلاً وسهلاً ومرحباً
أبوك حواريّ الرسول وسيفه * فأنت بحمد الله من خيرنا أبا
وذاك أخوك المهتدى بضيائه * بمكة يدعونا دعاء مثوباً
ولم أك ذا وجهين وجه لمصعب * مريض ووجه لابن مروان إذ صبا
وكنت امرأ ناصحته غير مؤثر * عليه ابن مروان ولا متقرباً
إليه بما تقذى به عين مصعب * ولكنني ناصحت في الله مصعباً
إلى أن رمته الحادثات بسهمها * فيالله سهماً ما أسد وأصوباً
فإن يك هذا الدهر أردى بمصعب * وأصبح عبد الله شلواً ملحباً
فكل امرئ حاس من الموت جرعة * وإن حاد عنها جهده وتهيباً




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير , المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير , المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير ,المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير ,المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير , المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الخامسة والثمانون من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-ترجمة عبد الله بن الزبير ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام