الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
أمس في 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة يناير 31, 2014 9:38 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف


المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف


المقالة السابعة والتسعون بعد المائة
من سلسلة السيرة النبوية
4-غزوالطائف

قال البخاري:
وقال هشام أنبأ معمر، عن عاصم، عن أبي العالية أو أبي عثمان النهدي قال:
سمعت سعدا وأبا بكرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال عاصم:
قلت لقد شهد عندك رجلان حسبك بهما،
قال أجل أما أحدهما
فأول من رمى بسهم في سبيل الله،
وأما الآخر فنزل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثالث ثلاثة وعشرين من الطائف.

قال محمد ابن اسحاق:
وكان مع رسول الله صلى الله عليه وسلم امرأتان من نسائه إحداهما أم سلمة  فضرب لهما قبتين فكان يصلي بينهما،
فحاصرهم وقاتلهم قتالا شديدا وتراموا بالنبل.

قال ابن هشام:
ورماهم بالمنجنيق.

فحدثني من أثق به أن النبي صلى الله عليه وسلم أول من رمى في الاسلام بالمنجنيق رمى به أهل الطائف.

وذكر ابن إسحق
أن نفرا من الصحابة دخلوا تحت دبابة ثم زحفوا ليحرقوا جدار أهل الطائف فأرسلت عليهم سكك الحديد محماة،
فخرجوا من تحتها فرمتهم ثقيف بالنبل، فقتلوا منهم رجالا،
فحينئذ أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم
بقطع أعناب ثقيف فوقع الناس فيها يقطعون،
قال:
وتقدم أبو سفيان بن حرب والمغيرة بن شعبة مناديا ثقيفا بالامان حتى يكلموهم فأمنوهم

فدعوا نساء من قريش وبني كنانة ليخرجن إليهم وهما يخافان عليهن السباء إذا فتح الحصن، فأبين،
فقال لهما أبو الأسود بن مسعود:
ألا أدلكما على خير مما جئتما له ؟
إن مال أبي الاسود حيث قد علمتما، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم نازلا بواد يقال له العقيق
وهو بين مال بني الاسود وبين الطائف
وليس بالطائف مال أبعد رشاء، ولا أشد مؤونة ولا أبعد عمارة منه،
وأن
محمدا إن قطعه لم يعمر أبدا
فكلماه فليأخذه لنفسه أو ليدعه لله وللرحم.

فزعموا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تركه لهم.

وقد روى الواقدي عن شيوخه نحو هذا
وعنده أن سلمان الفارسي هو الذي أشار بالمنجنيق وعمله بيده
وقيل قدم به وبدبابتين فالله أعلم.

وقد روى البيهقي:
عن الحاكم، عن الاصم، عن أحمد بن عبد الجبار، عن يونس بن بكير عن هشام الدستوائي، عن قتادة، عن



سالم بن أبي الجعد، عن سعدان  بن أبي طلحة، عن ابن أبي نجيح السلمي وهو عمرو بن عبسة رضي الله عنه قال:
حاصرنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قصر الطائف فسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول
" من بلغ بسهم فله درجة في الجنة "
فبلغت يومئذ ستة عشر سهما،
وسمعته يقول
" من رمى بسهم في سبيل الله فهو عدل محرر، ومن شاب شيبة في سبيل الله كانت له نورا يوم القيامة وأيما رجل أعتق رجلا مسلما فإن الله جعل كل عظم من عظامه وقاء كل عظم بعظم، وأيما امرأة مسلمة أعتقت امرأة مسلمة فإن الله جاعل كل عظم من عظامها وقاء كل عظم من عظامها من النار ".

ورواه أبو داود والترمذي وصححه النسائي من حديث قتادة به.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف , المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف , المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف ,المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف ,المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف , المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة السابعة والتسعون بعدالمائة من سلسلة السيرة النبوية غزوة الطائف ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام