الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة يناير 31, 2014 10:59 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج


المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج


المقالة السادسة والتسعون
من سلسلة التاريخ الاسلامى
وممن توفي فيها من الأعيان
أبو عثمان النهدي القضاعي
اسمه عبد الرحمن بن مل، أسلم على عهد النبي صلى الله عليه وسلم، وغزا جلولاء والقادسية وتستر، ونهاوند، وأذربيجان وغيرهما، وكان كثير العبادة زاهداً عالماً يصوم النهار ويقوم الليل، توفي وعمره مائة وثلاثين سنة بالكوفة‏.‏
صلة بن أشيم العدوي
من كبار التابعين من أهل البصرة، وكان ذا فضل وورع وعبادة وزهد، كنيته أبو الصبهاء، كان يصلي حتى ما يستطيع أن يأتي الفراش إلا حبواً، وله مناقب كثيرة جداً، منها أنه كان يمر عليه شباب يلهون ويلعبون فيقول‏:‏ أخبروني عن قوم أرادوا سفراً فحادوا في النهار عن الطريق وناموا الليل فمتى يقطعون سفرهم‏؟‏ فقال لهم يوماً هذه المقالة، فقال شاب منهم‏:‏ والله يا قوم إنه ما يعني بهذا غيرنا، نحن بالنهار نلهو، وبالليل ننام‏.‏
ثم تبع صلة فلم يزل يتعبد معه حتى مات‏.‏
ومر عليه فتى يجر ثوبه فهمَّ أصحابه أن يأخذوه بألسنتهم فقال‏:
‏ دعوني أكفكم أمره، ثم دعاه فقال‏:‏ يا ابن أخي لي إليك حاجة، قال‏:‏ وما حاجتك‏؟‏ قال‏:‏ أن ترفع إزارك، قال‏:‏ نعم، ونعمت عين، فرفع إزاره، فقال صلة‏:‏ هذا أمثل مما أردتم، لو شتمتوه لشتمكم‏.‏
ومنها ما حكاه جعفر بن زيد قال‏:‏
خرجنا في غزاة وفي الجيش صلة بن أشيم، فنزل الناس عند العتمة فقلت‏:‏
لأرمقن عمله الليلة، فدخل غيضة ودخلت في أثره فقام يصلي وجاء الأسد حتى دنا منه وصعدت أنا في شجرة،
قال‏:‏
فتراه التفت أو عدَّه جرواً حتى سجد فقلت‏:‏
الآن يفترسه، فجلس ثم سلم
فقال‏:‏ أيها السبع إن كنت أمرت بشيء فافعل وإلا فاطلب الرزق من مكان آخر، فولى الأسد وإن له لزئيراً تصدع منه الجبال،
فلما كان عند الصباح جلس فحمد الله بمحامد لم أسمع بمثلها ثم قال‏:‏
اللهم إني أسألك أن تجيرني من النار، أو مثلي يجترئ أن يسألك الجنة‏.
‏ ثم رجع إلى الجيش فأصبح كأنه بات على الحشا، وأصبحت وبي من الفترة شيء الله به عليم‏.‏
قال‏:‏ وذهبت بغلته بثقلها فقال‏:
‏ اللهم إني أسألك أن ترد علي بغلتي بثقلها،
فجاءت حتى قامت بين يديه،
قال‏:‏ فلما التقينا العدو حمل هو وهشام بن عامر فصنعا بهم طعناً وضرباً،
فقال العدو‏:‏ رجلان من العرب صنعا بنا هذا فكيف لو قاتلونا كلهم‏؟‏
أعطوا المسلمين حاجتهم - يعني انزلوا على حكمهم –
وقال صلة‏:‏
جعت مرة في غزاة جوعاً شديداً فبينما أنا أسير أدعو ربي وأستطعمه، إذ سمعت وجبة من خلفي، فالتفت فإذا أنا بمنديل أبيض فإذا فيه دوخلة ملآنة رطباً فأكلت منه حتى شبعت،
وأدر كنى المساء فملت إلى دير راهب فحدثته الحديث فاستطعمني من الرطب فأطعمته،
ثم إني مررت على ذلك الراهب بعد زمان فإذا نخلات حسان فقال‏:
‏ إنهن لمن الرطبات التي أطعمتني،
وجاء بذلك المنديل إلى امرأته فكانت تريه للناس، ولما أهديت معاذة إلى صلة أدخله ابن أخيه الحمام ثم أدخله بيت العروس بيتاً مطيباً
فقام يصلي فقامت تصلي معه، فلم يزالا يصليان حتى برق الصبح،
قال‏:‏ فأتيته فقلت له‏:‏ أي عمْ أُهديت إليك ابنة عمك الليلة فقمت تصلي وتركتها‏؟‏ قال‏:‏ إنك أدخلتني بيتاً أول النهار أذكرتني به النار، وأدخلتني بيتاً آخر النهار أذكرتني به الجنة،
فلم تزل فكرتي فيهما حتى أصبحت،
البيت الذي أذكره به النار هو الحمام، والبيت الذي أذكره به الجنة هو بيت العروس‏.‏
وقال له رجل‏:‏ أدعو الله لي‏.‏ فقال‏:
‏ رغَّبك الله فيما يبقى، وزهَّدك فيما يفنى، ورزقك اليقين الذي لا يُركن إلا إليه، ولا يعوَّل في الدين إلا عليه‏.‏
وكان صلة في غزاة ومعه ابنه فقال له‏:
‏ أي بنيّ تقدم فقاتل حتى أحتسبك، فحمل فقاتل حتى قتل،
ثم تقدم صلة فقاتل حتى قتل،
فاجتمع النساء عند امرأته معاذة العدوية فقالت‏:
‏ إن كنتن جئتن لتهنيني فمرحباً بكن، وإن كنتن جئتن لتعزينني فارجعن‏.‏
توفي صلة في غزاة هو وابنه نحو بلاد فارس في هذه السنة‏.‏
زهير بن قيس الهلوي
شهد فتح مصر وسكنها، له صحبة، قتلته الروم ببرقة من بلاد المغرب، وذلك أن الصريح أبي الحاكم بمصر وهو عبد العزيز بن مروان أن الروم نزلوا برقة، فأمره بالنهوض إليهم، فساق زهير ومعه أربعون نفساً فوجد الروم فأراد أن يكف عن القتال حتى يلحقه العسكر، فقالوا‏:‏ يا أبا شداد احمل بنا عليهم، فحملوا فقتلوا جميعاً المنذر بن الجارود‏.‏ مات في هذه السنة‏.‏ تولى بيت المال ووفد على معاوية، والله أعلم




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج , المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج , المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج ,المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج ,المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج , المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة السادسة والتسعون من سلسلة التاريخ الاسلامى ايام عبدالملك بن مروان قلاقل الخوارج ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام