الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك نماذج امتحانات واجابات اسئلة دبلوم الزراعة مادة محاصيل الحقل
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
اليوم في 3:34 pm
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأربعاء فبراير 05, 2014 11:41 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث


المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث


المقالة الخامسة عشربعدالمائة
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان
7-فتنة ابن الاشعث

ثم دخلت سنة ثلاث وثمانين
استهلت هذه السنة والناس متوافقون لقتال الحجاج وأصحابه (بدير قرة،)

وابن الأشعث وأصحابه (بدير الجماجم،)
والمبارزة في كل يوم بينهم واقعة،
وفي غالب الأيام تكون النصرة لأهل العراق على أهل الشام،
حتى قيل
إن أصحاب ابن الأشعث وهم أهل العراق كسروا أهل الشام وهم أصحاب الحجاج (بضعاً وثمانين مرة )ينتصرون عليهم،
ومع هذا فالحجاج ثابت في مكانه صابر ومصابر لا يتزحزح عن موضعه الذي هو فيه،
بل إذا حصل له ظفر في يوم من الأيام يتقدم بجيشه إلى نحو عدوه،
وكان له خبرة بالحرب،
وما زال ذلك دأبه ودأبهم حتى أمر بالحملة على كتيبة القراء،
لأن الناس كانوا تبعاً لهم، وهم الذين يحرضونهم على القتال والناس يقتدون بهم، فصبر القراء لحملة جيشه، ثم جمع الرماة من جيشه وحمل بهم،
وما انفكَّ حتى قتل منهم خلقاً كثيراً،
ثم حمل على ابن الأشعث وعلى من معه من الجيش
فانهزم أصحاب ابن الأشعث وذهبوا في كل وجه،
وهرب ابن الأشعث بين أيديهم ومعه فلّ قليل من الناس،
فأتبعه الحجاج جيشاً كثيفاً مع عمارة بن غنم اللخمي ومعه محمد بن الحجاج والإمرة لعمارة،
فساقوا وراءهم يطاردونهم لعلهم يظفرون به قتلا أو أسرا،
فما زال يسوق ويخترق الأقاليم والكور والرساتيق،
وهم في أثره حتى وصل إلى كرمان،
واتبعه الشاميون فنزلوا في قصر كان فيه أهل العراق قبلهم،
فإذا فيه كتاب قد كتبه بعض أهل الكوفة من أصحاب ابن الأشعث الذين فروا معه من شعر أبي خلدة اليشكري يقول‏:‏
أيا لهَفاً ويا حُزناً جميعاً * ويا حر الفؤاد لما لقينا
تركنا الدين والدنيا جميعاً * وأسلمنا الحلائل والبنينا
فما كنا أناساً أهل دنيا * فنمنعها ولو لم نرج دينا
تركنا دُورَنا لطغامِ عكٍّ * وأنباط القرى والأشعرينا
ثم إن ابن الأشعث دخل هو ومن معه من الفل إلى بلاد رُتبيل ملك الترك، فأكرمه رتبيل وأنزله عنده وأمنه وعظمه‏.‏
قال الواقدي‏:
‏ ومر ابن الأشعث وهو ذاهب إلى بلاد رتبيل على عامل له في بعض المدن كان ابن الأشعث قد استعمله على ذلك عند رجوعه إلى العراق،
فأكرمه ذلك العامل وأهدى إليه هدايا وأنزله،
فعل ذلك خديعةً به ومكراً،
وقال له‏:‏
ادخل إلى عندي إلى البلد لتتحصن بها من عدوك ولكن لا تدع أحداً ممن معك يدخل المدينة،
فأجابه إلى ذلك،
(وإنما أراد المكر به،) فمنعه أصحابه فلم يقبل منهم،
فتفرق عنه أصحابه،
فلما دخل المدينة وثب عليه العامل فمسكه وأوثقه بالحديد
وأراد أن يتخذ به يداً عند الحجاج،
وقد كان الملك رُتبيل سر بقدوم ابن الأشعث،
فلما بلغه ما حدث له من جهة ذلك العامل بمدينة بست،
سار حتى أحاط ببست، وأرسل إلى عاملها يقول له‏:‏
والله لئن آذيت ابن الأشعث لا أبرح حتى أستنزلك وأقتل جميع من في بلدك، فخافه ذلك العامل وسير إليه ابن الأشعث فأكرمه رتبيل،
فقال ابن الأشعث لرتبيل‏:
‏ إن هذا العامل كان عاملي ومن جهتي، فغدر بي وفعل ما رأيت، فأذن لي في قتله، فقال‏:‏ قد أمنته‏.‏ ‏
وكان مع ابن الأشعث عبد الرحمن بن عياش بن أبي ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب، وكان هو الذي يصلي بالناس هنالك في بلاد رُتبيل




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث , المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث , المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث ,المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث ,المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث , المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الخامسة عشربعدالمائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ايام عبدالملك بن مروان 7-فتنة ابن الاشعث ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام