الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
أمس في 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة أبريل 11, 2014 6:32 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان


المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان




المقالة السادسة والتسعون بعد المائة
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة الاموية
تتمة وقائع واحداث عام 99هجرية
عهد الخليفة العادل الزاهد عمر بن عبد العزيز بن مروان

خلافة عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه
قد تقدم أنه بويع له بالخلافة يوم الجمعة لعشر مضين، وقد قيل‏:‏ بقين من صفر من هذه السنة - أعني سنة تسع وتسعين - يوم مات سليمان بن عبد الملك، عن عهد منه إليه من غير علم من عمر كما قدمنا، وقد ظهرت عليه مخايل الورع والدين والتقشف والصيانة والنزاهة، من أول حركة بدت منه، حيث أعرض عن ركوب مراكب الخلافة، وهي الخيول الحسان الجياد المعدة لها، والاجتزاء بمركوبه الذي كان يركبه، وسكنى منزله رغبة عن منزل الخلافة، ويقال أنه خطب الناس فقال في خطبته‏:‏ أيها الناس إن لي نفساً تواقةً لا تعطى شيئاً إلا تاقت إلى ما هو أعلى منه، وإني لما أعطيت الخلافة تاقت نفسي إلى ما هو أعلى منها وهي الجنة، فأعينوني عليها يرحمكم الله‏.‏ ‏

وستأتي ترجمته عند وفاته إن شاء الله، وكان مما بادر إليه عمر في هذه السنة أن بعث إلى مسلمة بن عبد الملك ومن معه من المسلمين وهم بأرض الروم محاصروا القسطنطينية، وقد اشتد عليهم الحال وضاف عليهم المجال، لأنهم عسكر كثير،

فكتب إليهم يأمرهم بالرجوع إلى الشام إلى منازلهم‏.‏ وبعث إليهم بطعام كثير وخيول كثيرة عتاق، يقال‏:‏ خمسمائة فرس، ففرح الناس بذلك‏.‏
وفيها أغارت الترك على أذربيجان فقتلوا خلقاً كثيراً من المسلمين، فوجه إليهم عمر حاتم بن النعمان الباهلي فقتل أولئك الأتراك، ولم يفلت منهم إلا اليسير، وبعث منهم أسارى إلى عمر وهو بخناصرة‏.‏
وقد كان المؤذنون يذكرونه بعد أذانهم باقتراب الوقت وضيقه لئلا يؤخرها كما كان يؤخرها من قبله، لكثرة الاشتغال ، وكان ذلك عن أمره لهم بذلك، والله أعلم‏.‏
فروى ابن عساكر في ترجمة جرير بن عثمان الرحبي الحمصي قال‏:‏
رأيت مؤذني عمر بن عبد العزيز يسلمون عليه في الصلاة‏:‏
السلام عليك أمير المؤمنين ورحمة الله وبركاته، حي على الصلاة حي على الفلاح، الصلاة قد قاربت‏.‏
وفي هذه السنة عزل عمر يزيد بن المهلب عن إمرة العراق وبعث عدي بن أرطاة الفزاري على إمرة البصرة،
فاستقضى عليها الحسن البصري، ثم استعفاه فأعفاه،
واستقضى مكانه إياس بن معاوية الذكي المشهور، وبعث على إمرة الكوفة وأرضها عبد الحميد بن عبد الرحمن بن زيد بن الخطاب،
وضم إليه أبا الزناد كاتباً بين يديه،
واستقضى عليها عامراً الشعبي‏.‏
قال الواقدي‏:‏
فلم يزل قاضياً عليها مدة خلافة عمر بن عبد العزيز،
وجعل على إمرة خراسان الجراح بن عبد الله الحكمي،
وكان نائب مكة عبد العزيز بن عبد الله بن خالد بن أسيد،
وعلى إمرة المدينة أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حزم،
وهو الذي حج بالناس في هذه السنة،
وعزل عن إمرة مصر عبد الملك بن أبي وداعة وولى عليها أيوب بن شرحبيل، وجعل الفتيا إلى جعفر بن ربيعة ويزيد بن أبي حبيب وعبيد الله بن أبي جعفر، فهؤلاء الذين كانوا يفتون الناس،
واستعمل على إفريقية وبلاد المغرب إسماعيل بن عبد الله المخزومي،
وكان حسن السيرة، وأسلم في ولايته على بلاد المغرب خلق كثير من البربر، والله سبحانه وتعالى أعلم‏.‏




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان , المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان , المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان ,المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان ,المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان , المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة السادسة والتسعون بعد المائة من سلسلة التاريخ الاسلامى الولة الاموية فى عهد الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام