الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


السبت يوليو 05, 2014 5:36 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 3-تغريدات نورانية فى شهرالنور


3-تغريدات نورانية فى شهرالنور


3-تغريدات نورانية فى شهرالنور

التغريدة الثالثة:

نفحات ربانية ومنح إلهية

السعادة بثلاث:

شكرالنعمة والصبر على البلاء والتوبة من الذنب

قراءة فى كتاب

الوابل الصيب من الكلم الطيب

تأليف:

شيخ الاسلام
محمد بن ابى بكر بن ايوب الزرعى الدمشقى
الشهير بابن قيم الجوزية691-751هجرية

فصل

استقامة القلب

وانما يستقيم له هذا باستقامة قلبه وجواره

فاستقامة القلب بشيئين
أحدهما
ان تكون محبة الله تعالى تتقدم عنده على جميع المحاب
فاذا تعارض حب الله تعالى وحب غيره سبق حب الله تعالى حب ما سواه فرتب على ذلك مقتضاه
ما اسهل هذا بالدعوى و ما اصعبه بالفعل
فعند الامتحان يكرم المرء أو يهان
و ما اكثر ما يقدم العبد ما يحبه هو ويهواه أو يحبه كبيره واميره وشيخه واهله على ما يحبه الله تعالى

فهذا لم تتقدم محبة الله تعالى في قلبه جميع المحاب
ولا كانت هي الملكة المؤمرة عليها

وسنة الله تعالى فيمن هذا شانه

ان ينكد عليه محابه وينغصها عليه ولا ينال شيئا منها الا بنكد وتنغيص جزاء له على ايثار هواه وهوى من يعظمه من الخلق أو يحبه على محبة الله تعالى

وقد قضى الله تعالى قضاء لا يرد ولا يدفع

ان من احب شيئا سواه عذب به

ولا بد وان من خاف غيره سلط عليه
وان من اشتغل بشئ غيره كان شؤما عليه
ومن اثر غيره عليه لم يبارك فيه
ومن ارضى غيره بسخطه اسخطه عليه ولا بد
الامر الثاني
الذي يستقيم به القلب تعظيم الامر والنهي

وهو ناشئ عن تعظيم الامر الناهي

فان الله تعالى

ذم من لا يعظم امره ونهيه

قال سبحانه وتعالى

(((ما لكم لا ترجون لله وقارا )))

قالوا في تفسيرها

مالكم لا تخافون لله تعالى عظمة

وما احسن ما قال شيخ الإسلام في تعظيم الامر والنهي
هو ان لا يعارضا بترخص جاف
ولا يعرضا لتشديد غال
ولايحملا على علة توهن الانقياد
ومعنى كلامه
ان اول مراتب تعظيم الحق عز وجل تعظيم امره ونهيه
وذلك المؤمن يعرف ربه عز وجل برسالته التي ارسل بها رسول الله ( صلى الله عليه وسلم )
إلى كافة الناس ومقتضاها الانقياد لامره ونهيه وانما يكون ذلك بتعظيم امر الله عز وجل واتباعه وتعظيم نهيه و اجتنابه فيكون تعظيم المؤمن لامر الله تعالى ونهيه دالا على تعظيمه لصاحب الامر والنهي

ويكون بحسب هذا التعظيم من الابرار المشهود لهم بالايمان والتصديق وصحة العقيدة والبراءة من النفاق الاكبر
فإن الرجل
قد يتعاطى فعل الامر لنظرالخلق وطلب المنزلة والجاه عندهم

ويتقي المناهي خشية سقوطه من اعينهم وخشية العقوبات الدنيوبة من الحدود التي رتبها الشارع ( صلى الله عليه وسلم ) على المناهي

فهذا ليس فعله وتركه صادرا عن تعظيم الامر والنهي ولا تعظيم الامر الناهي

فعلامة التعظيم للاوامر

رعاية اوقاتها وحدودها والتفتيش على اركانها وواجباتها وكمالها والحرص على تحينها في اوقاتها والمسارعة اليها عند وجوبها والحزن والكابة والاسف عند فوت حق من حقوقها كمن يحزن على فوت الجماعة ويعلم انه تقبلت منه صلاته منفردا فانه قد فاته سبعة وعشرون ضعفا

ولو ان رجلا يعاني البيع والشراء تفوته صفقة واحدة في بلده من غير سفر ولا مشقة قيمتها سبعة وعشرون دينارا لاكل يديه ندما واسفا

فكيف وكل ضعف مما تضاعف به صلاة الجماعة خير من الف والف الف وما شاء الله تعالى.


الموضوع . الاصلى : 3-تغريدات نورانية فى شهرالنور المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:الطائرالمسافر






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
3-تغريدات نورانية فى شهرالنور , 3-تغريدات نورانية فى شهرالنور , 3-تغريدات نورانية فى شهرالنور ,3-تغريدات نورانية فى شهرالنور ,3-تغريدات نورانية فى شهرالنور , 3-تغريدات نورانية فى شهرالنور
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 3-تغريدات نورانية فى شهرالنور ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام