الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
أمس في 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


السبت سبتمبر 13, 2014 7:16 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية


المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية


المقالة السابعة بعد المائتين
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة الاموية
6-ترجمة الزاهد العادل عمربن عبد العزيز بن مروان
رحمه الله تعالى
وقال أحمد بن مروان،

ثنا أحمد بن يحيى الحلواني، ثنا محمد بن عبيد، ثنا إسحاق بن سليمان، عن شعيب بن صفوان، حدثني ابن لسعيد بن العاص، قال‏:

‏ كان آخر خطبة خطبها عمر بن عبد العزيز، حمد الله وأثنى عليه ثم قال‏:‏

أما بعد فإنكم لم تخلقوا عبثاً، ولم تتركوا سدىً، وإن لكم معاداً ينزل الله فيه للحكم فيكم والفصل بينكم، فخاب وخسر من خرج من رحمة الله تعالى، وحرم جنة عرضها السموات والأرض، ألم تعلموا أنه لا يأمن غداً إلا من حذر اليوم الآخر وخافه، وباع فانياً بباق، ونافداً بما لا نفاد له، وقليلاً بكثير، وخوفاً بأمان، ألا ترون أنكم في أسلاب الهالكين، وسيكون من بعدكم للباقين،
كذلك حتى ترد إلى خير الوارثين،
ثم إنكم في كل يوم تشيعون غادياً ورائحاً إلى الله لا يرجع، قد قضى نحبه حتى تغيبوه في صدع من الأرض، في بطن صدع غير موسد ولا ممهد،
قد فارق الأحباب، وواجه التراب والحساب،
فهو مرتهن بعمله، غني عما ترك، فقير لما قدم،
فاتقوا الله قبل القضاء، راقبوه قبل نزول الموت بكم،

أما إني أقول هذا،

ثم وضع طرف ردائه على وجهه فبكى وأبكى من حوله‏.‏

وفي رواية‏:‏
وأيم الله إني لأقول قولي هذا ولا أعلم عند أحد منكم من الذنوب أكثر مما أعلم من نفسي،

ولكنها سنن من الله عادلة أمر فيها بطاعته، ونهى فيها عن معصيته، وأستغفر الله، ووضع كمه على وجهه فبكى حتى بل لحيته، فما عاد لمجلسه حتى مات رحمه الله‏.‏

وروى أبو بكر بن أبي الدنيا، عن عمر بن عبد العزيز،

أنه رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم في النوم وهو يقول‏:‏

‏(‏‏(‏أدن يا عمر، فدنوت حتى خشيت أن أصيبه، فقال‏:‏ إذا وليت فاعمل نحواً من عمل هذين، فإذا كهلان قد اكتنفاه، فقلت‏:‏ ومن هذان‏؟‏ قال‏:‏ هذا أبو بكر وهذا عمر‏)‏‏)‏‏.‏
وروينا أنه قال لسالم بن عبد الله بن عمر‏:

‏ اكتب لي سيرة عمر حتى أعمل بها،

فقال له سالم‏:

‏ إنك لا تستطيع ذلك، قال‏:‏ ولم‏؟‏ قال ‏:‏ إنك إن عملت بها كنت أفضل من عمر، لأنه كان يجد على الخير أعواناً وأنت لا تجد من يعينك على الخير‏.‏
وقد روى أنه كان نقش خاتمه
لا إله إلا الله وحده لا شريك، له وفي رواية آمنت بالله،
وفي رواية الوفاء عزيز‏.‏
وقد جمع يوماً رؤوس الناس فخطبهم فقال‏:‏

إن فدك كانت بيد رسول الله صلى الله عليه وسلم يضعها حيث أراه الله، ثم وليها أبو بكر وعمر كذلك، قال الأصمعي‏:‏ وما أدري ما قال في عثمان، قال‏:‏ ثم إن مروان أقطعها فحصل لي منها نصيب، ووهبني الوليد وسليمان نصيبهما، ولم يكن من مالي شيء أرده أغلى منها، وقد رددتها في بيت المال على ما كانت عليه في زمان رسول الله صلى الله عليه وسلم‏.‏ ‏

قال‏:
‏ فيئس الناس عند ذلك من المظالم، ثم أمر بأموال جماعة من بني أمية فردها إلى بيت المال وسماها أموال المظالم، فاستشفعوا إليه بالناس وتوسلوا إليه بعمته فاطمة بنت مروان فلم ينجع فيه شيء، وقال لهم‏:‏ لتدعني وإلا ذهبت إلى مكة فنزلت عن هذا الأمر لأحق الناس به، وقال‏:‏ والله لو أقمت فيكم خمسين عاماً ما أقمت فيكم إلا ما أريد من العدل، وإني لأريد الأمر فما أنفذه إلا مع طمع من الدنيا حتى تسكن قلوبهم‏.‏
وقال طاووس‏:‏
هو مهدي وليس به، إنه لم يستكمل العدل كله،
إذا كان المهدي ثبت على المسيء من إساءته، وزيد المحسن في إحسانه، سمح بالمال شديد على العمال رحيم بالمساكين‏.‏
وأجمع العلماء قاطبة
على أنه من أئمة العدل وأحد الخلفاء الراشدين والأئمة المهديين‏.‏

وقد اجتهد رحمه الله في مدة ولايته - مع قصرها - حتى رد المظالم وصرف إلى كل ذي حق حقه، وكان مناديه في كل يوم ينادي أين الغارمون‏؟‏ أين الناكحون‏؟‏ أين المساكين‏؟‏ أين اليتامى‏؟‏ حتى أغني كلا من هؤلاء‏.‏




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية , المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية , المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ,المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ,المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية , المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة السابعة بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام