الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
أمس في 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد سبتمبر 14, 2014 9:41 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين


المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين


المقالة الرابعة والتسعون
من سلسلة الرقائق
قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين

لشيخ الاسلام  بن قيم الجوزية
(2)رد القائلين بأفضلية الشاكر على الصابر

وقد صرح سبحانه بأنه غاية أمره وارساله الرسول في قوله تعالى

كما ارسلنا فيكم رسولا منكم يتلو عليكم آياتنا ويزكيكم ويعلمكم الكتاب والحكمة ويعلمكم ما لم تكونوا تعلمون فاذكرونى أذكركم واشكروا لى ولا تكفرون

قالوا

فالشكر مراد لنفسه
والصبر مراد لغيره

والصبر انما حمد لافضائه وايصاله إلى الشك
ر فهو خادم الشكر

وقد ثبت في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم :

أنه قام حتى تفطرت قدماه فقيل له أتفعل هذا وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر قال:

"أفلا أكون عبدا شكورا"

وثبت في المسند والترمذى أن النبي قال لمعاذ:

"والله انى لأحبك فلا تنسى أن تقول دبر كل صلاة:

اللهم أعنى على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك".


وقال ابن أبى الدنيا

حدثنا اسحاق بن اسماعيل حدثنا أبو معاويه وجعفر بن عون عن هشام بن عروة قال

كان من دعاء النبي:

"اللهم أعنى على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك".


قال

وحدثنا محمود بن غيلان حدثنا المؤمل بن اسماعيل حدثنا حماد بن سلمه حدثنا حميد الطويل عن طلق بن حبيب

عن ابن عباس رضى الله عنهما أن رسول الله قال:

"أربع من أعطيهن فقد أعطى خير الدنيا والآخرة: قلبا شاكرا ولسانا
ذاكرا وبدنا على البلاء صابرا وزوجة لا تبغيه خونا في نفسها ولا في ماله"


وذكر ايضا من حديث القاسم بن محمد عن عائشة عن النبي قال:
"ما أنعم الله على عبد نعمة فعلم أنها من عند الله الا كتب الله له شكرها وما علم الله من عبد ندامة على ذنب إلا غفر الله له قبل أن يستغفره وإن الرجل يشترى الثوب بالدينار فيلبسه فيحمد الله فما يبلغ ركبتيه حتى يغفر له".


وقد ثبت في صحيح مسلم عنه أنه قال:

"إن الله ليرضى عن العبد يأكل الأكله فيحمده عليها ويشرب الشربه فيحمده عليها"

فكان هذا الجزاء العظيم الذى هو أكبر أنواع الجزاء

كما قال تعالى

ورضوان من الله أكبر

في مقابلة شكره بالحمد

وذكر ابن أبى الدنيا من حديث عبد الله بن صالح حدثنا أبو زهير يحيى بن عطارد القرشى عن أبيه قال قال رسول الله:

"لا يرزق الله عبدا الشكر فيحرمه الزيادة"

لأن الله تعالى يقول

لئن شكرتم لأزيدنكم

وقال الحسن البصرى:

"إن الله ليمتع بالنعمة ما شاء فإذا لم يشكر عليها قلبها عذابا"ولهذا كانوا يسمون الشكر

((الحافظ ))

لأنه يحفظ النعم الموجودة

والجالب لأنه يجلب النعم المفقودة

وذكر ابن أبى الدنيا عن على بن أبى طالب رضى الله عنه أنه قال لرجل من همذان:

"إن النعمة موصولة بالشكر والشكر يتعلق بالمزيد وهما مقرونان في قرن فلن ينقطع المزيد من الله حتى ينقطع الشكر من العبد"


وقال عمر بن عبد العزيز

قيدوا نعم الله بشكر الله

وكان يقال الشكر قيد النعم

وقال مطرف بن عبد الله

"لأن أعافى فأشكر أحب إلى من أن ابتلى فأصبر"

وقال الحسن

"أكثروا من ذكر هذه النعم فإن ذكرها شكر"

وقد أمر الله تعالى نبيه أن يحدث بنعمة ربه فقال

وأما بنعمة ربك فحدث

والله تعالى يحب من عبده أن يرى عليه أثر نعمته فإن ذلك شكرها بلسان الحال

وقال على بن الجعدى

سمعت سفيان الثورى يقول

إن داود عليه الصلاة والسلام قال الحمد لله حمدا كما ينبغى لكرم وجهه وعز جلاله فأوحى الله اليه يا داود أتعبت الملائكة


وقال شعبة

حدثنا المفضل بن فضالة عن أبى رجاء العطاردى قال

خرج علينا عمران بن الحصين وعليه مطرف خز لم نره عليه قبل ولا بعد فقال ان رسول الله قال:

"إذا أنعم الله على عبد نعمة يحب أن يرى أثر نعمته على عبده"

وفي صحيفة عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عن النبي قال:
pig

وذكر شعبة عن أبى اسحاق عن أبى الأحوص عن أبيه قال:

"أتيت رسول الله وأنا قشف الهيئة فقال هل لك من مال قال قلت نعم قال من أى المال قلت من كل المال قد آتانى الله من الابل والخيل والرقيق والغنم قال فإذا آتاك الله مالا فليرى عليك".


وفي بعض المراسيل

"ان الله يحب أن يرى أثر نعمته على عبده في مأكله ومشربه"




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين , المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين , المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين ,المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين ,المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين , المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الرقائق قراءة فى كتاب عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام