الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد سبتمبر 28, 2014 9:48 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى


341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى



341
المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة
من سلسلة السيرة النبوية
من توابع فجيعة المسلمين الكبرى
في ذكر الوقت الذي توفي فيه رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم
ومبلغ سنه حال وفاته، وفي كيفية غسله عليه السلام والصلاة عليه، ودفنه، وموضع قبره صلوات الله وسلامه عليه‏.‏
لا خلاف أنه عليه السلام توفي يوم الإثنين‏.‏
قال سفيان الثوري
عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة قالت‏:
‏ قال لي أبو بكر‏:‏
أي يوم توفي رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم‏؟‏‏.‏
قلت‏:‏ يوم الإثنين‏.‏
فقال‏:‏ إني لأرجو أن أموت فيه، فمات فيه‏.‏
رواه البيهقي من حديث الثوري به‏.‏
وقال عروة بن الزبير في مغازيه، وموسى بن عقبة عن ابن شهاب‏:‏
لما اشتد برسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم وجعه،
أرسلت عائشة إلى أبي بكر، وأرسلت حفصة إلى عمر، وأرسلت فاطمة إلى علي، فلم يجتمعوا حتَّى توفي رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم وهو في صدر عائشة،
وفي يومها يوم الإثنين
حين زاغت الشمس لهلال ربيع الأول‏.‏
وقد قال أبو يعلى‏:‏
ثنا أبو خيثمة، ثنا ابن عيينة عن الزُّهري، عن أنس قال‏:‏
آخر نظرة نظرتها إلى رسول الله يوم الإثنين
كشف الستارة والنَّاس خلف أبي بكر،
فنظرت إلى وجهه كأنه ورقة مصحف،
فأراد النَّاس أن ينحرفوا
فأشار إليهم أن امكثوا وألقى السجف، وتوفي من آخر ذلك اليوم‏.‏
وهذا الحديث في الصحيح،
وهو يدل على أن الوفاة وقعت بعد الزوال،
والله أعلم‏.‏
وقال الواقدي‏:‏ وقالوا‏:‏
بدئ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم يوم الأربعاء لليلتين بقيتا من صفر، وتوفي يوم الإثنين لاثنتي عشرة ليلة خلت من ربيع الأول‏.‏
وهذا جزم به محمد بن سعد كاتبه،
وزاد‏:‏ ودفن يوم الثلاثاء‏.‏
وقال محمد بن إسحاق‏:‏
توفي رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم لاثنتي عشرة ليلة خلت من شهر ربيع الأول في اليوم الذي قدم فيه المدينة مهاجراً، واستكمل رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم في هجرته عشر سنين كوامل‏.‏
قال الواقدي‏:‏
وهو المثبت عندنا، وجزم به محمد بن سعد كاتبه‏.‏
والمشهور قول ابن إسحاق، والواقدي، ‏
ورواه ابن إسحاق عن عبد الله ابن أبي بكر بن حزم، عن أبيه مثله،
وزاد‏:‏ ودفن ليلة الأربعاء‏.‏
وروى سيف بن عمر عن محمد بن عبيد الله العرزمي، عن الحكم، عن مقسم، عن ابن عبَّاس قال‏:
‏ لما قضى رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم حجة الوداع ارتحل فأتى المدينة، فأقام بها بقية ذي الحجة والمحرم وصفراً، ومات يوم الإثنين لعشر خلون من ربيع الأول‏.‏
وروى أيضاً عن محمد بن إسحاق، عن الزُّهري، عن عروة‏.‏
وفي حديث فاطمة عن عمرة، عن عائشة مثله‏.‏
إلا أن ابن عبَّاس قال في أوله‏:‏
لأيام مضين منه،
وقالت عائشة‏:
‏ بعد ما مضى أيام منه‏.‏ ‏‏
فائدة‏:
‏ قال أبو القاسم السهيلي في ‏(‏الروض‏)‏ ما مضمونه‏:
‏ لا يتصوَّر وقوع وفاته عليه السلام يوم الإثنين ثاني عشر ربيع الأول من سنة إحدى عشرة،
وذلك لأنه عليه السلام وقف في حجة الوداع سنة عشر يوم الجمعة،
فكان أول ذي الحجة يوم الخميس،
فعلى تقدير أن تحسب الشهور تامة أو ناقصة، أو بعضها تام وبعضها ناقص،
لا يتصور أن يكون يوم الإثنين ثاني عشر ربيع الأول،
وقد اشتهر هذا الإيراد على هذا القول‏.‏
وقد حاول جماعة الجواب عنه،
ولا يمكن الجواب عنه إلا بمسلك واحد، وهو اختلاف المطالع بأن يكون أهل مكة رأوا هلال ذي الحجة ليلة الخميس،
وأما أهل المدينة فلم يروه إلا ليلة الجمعة،
ويؤيد هذا قول عائشة وغيرها‏:
‏ خرج رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم لخمس بقين من ذي القعدة
يعني‏:‏
من المدينة إلى حجة الوداع،
ويتعين بما ذكرناه أنه خرج يوم السبت،
وليس كما زعم ابن حزم أنه خرج يوم الخميس،
لأنه قد بقي أكثر من خمس بلا شك،
ولا جائز أن يكون خرج يوم الجمعة،
لأن أنساً قال‏:‏
صلى رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم الظهر بالمدينة أربعاً، والعصر بذي الحليفة ركعتين،
فتعيَّن أنه خرج يوم السبت لخمس بقين،
فعلى هذا إنما رأى أهل المدينة هلال ذي الحجة ليلة الجمعة، وإذا كان أول ذي الحجة عند أهل المدينة الجمعة
وحسبت الشهور بعده كوامل يكون أول ربيع الأول يوم الخميس، فيكون ثاني عشرة يوم الإثنين، والله أعلم‏.

وثبت في الصحيحين
من حديث مالك عن ربيعة ابن أبي عبد الرحمن، عن أنس بن مالك قال‏:‏
كان رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم ليس بالطويل البائن ولا بالقصير، وليس بالأبيض الأمهق ولا بالأدم، ولا بالجعد القطط ولا بالسَّبط، بعثه الله عز وجل على رأس أربعين سنة، فأقام بمكة عشر سنين، وبالمدينة عشر سنين، وتوفَّاه الله على رأس ستين سنة، وليس في رأسه ولحيته عشرون شعرة بيضاء‏.‏
وهكذا رواه ابن وهب عن عروة، عن الزُّهري، عن أنس، وعن قرة بن ربيعة، عن أنس مثل ذلك‏.‏
قال الحافظ ابن عساكر‏:‏ حديث قرة عن الزُّهري غريب‏.‏
وأما من رواية ربيعة عن أنس، فرواها عنه جماعة كذلك، ثم أسند من طريق سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد، وربيعة عن أنس أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم توفي وهو ابن ثلاث وستين‏.‏
وكذلك رواه ابن البربري، ونافع ابن أبي نعيم عن ربيعة، عن أنس به قال‏:‏ والمحفوظ عن ربيعة عن أنس ستون‏.‏
ثم أورده ابن عساكر من طريق مالك، والأوزاعيّ، ومسعر، وإبراهيم بن طهمان، وعبد الله بن عمر، وسليمان بن بلال، وأنس بن بلال، وأنس بن عياض، والدراوردي، ومحمد بن قيس المدني، كلهم عن ربيعة، عن أنس قال‏:‏
توفي رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم وهو ابن ستين سنة‏.‏ ‏‏
وقال البيهقي‏:
‏ أنبأنا أبو الحسين بن بشران، ثنا أبو عمرو ابن السماك، ثنا حنبل بن إسحاق، ثنا أبو معمر عبد الله بن عمرو، حدثنا عبد الوارث، ثنا أبو غالب الباهلي قال‏:‏
قلت لأنس بن مالك‏:‏
ابن أيّ الرجال كان رسول الله إذ بعث‏؟‏
قال‏:‏ كان ابن أربعين سنة‏.‏
قال‏:‏ ثم كان ماذا‏؟‏
قال‏:‏ كان بمكة عشر سنين، وبالمدينة عشر سنين، فتمت له ستون سنة يوم قبضه الله عز وجل وهوكأشد الرجال وأحسنهم، وأجملهم، وألحمهم‏.‏
ورواه الإمام أحمد عن عبد الصمد بن عبد الوارث، عن أبيه به‏.‏
وقد روى مسلم عن أبي غسان محمد بن عمرو الرازي الملقب‏:‏ برشح عن حكام بن مسلم، عن عثمان بن زائدة، عن الزبير بن عدي، عن أنس بن مالك قال‏:‏ قبض النَّبيّ صلَّى الله عليه وسلَّم وهو ابن ثلاث وستين، وأبو بكر وهو ابن ثلاث وستين، وقبض عمر وهو ابن ثلاث وستين‏.‏
انفرد به مسلم‏.‏
وهذا لا ينافي ما تقدَّم عن أنس
((( لأن العرب كثيراً ما تحذف الكسر،)))
وثبت في الصحيحين من حديث الليث بن سعد عن عقيل، عن الزُّهري، عن عروة، عن عائشة قالت‏:‏
توفي رسول الله وهو ابن ثلاث وستين سنة‏.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى , 341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى , 341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى ,341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى ,341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى , 341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 341-المقالة الحادية والاربعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية من توابع فجيعة المسلمين الكبرى الوقت واليوم الذى توفى ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام