الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
اليوم في 7:40 am
أمس في 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد أكتوبر 05, 2014 1:25 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم


373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم




373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة
من سلسلة السيرة النبوية
2-كتّاب الوحى وغيرهم ‏
ومنهم رضي الله عنهم‏:
‏ =ثابت بن قيس بن شماس الأنصاري الخزرجي
أبو عبد الرحمن،
ويقال‏:‏ أبو محمد المدني خطيب الأنصار،
ويقال له‏:‏ خطيب النَّبيّ صلَّى الله عليه وسلَّم‏.‏
قال محمد بن سعد‏:‏
أنبأنا علي بن محمد المدايني بأسانيده عن شيوخه في وفود العرب على رسول الله قالوا‏:‏
قدم عبد الله بن عبس اليماني، ومسلمة بن هاران الحمداني على رسول الله في رهط من قومهما بعد فتح مكة، فأسلموا وبايعوا على قومهم، وكتب لهم كتاباً بما فرض عليهم من الصدقة في أموالهم،
كتبه ثابت بن قيس بن شماس،
وشهد فيه سعد بن معاذ ومحمد بن مسلمة رضي الله عنهم‏.‏
وهذا الرجل ممن ثبت في صحيح مسلم
أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم بشَّره بالجنة‏.‏
وروى التِّرمذي في جامعه بإسناد على شرط مسلم
عن أبي هريرة أن رسول الله قال‏:‏
‏(‏‏(‏نِعْم الرجل أبو بكر، نِعْم الرجل عمر، نِعْم الرجل أبو عبيدة بن الجرَّاح، نِعْم الرجل أُسيد بن حضير، نِعْم الرجل ثابت بن قيس بن شماس، نِعْم الرجل معاذ بن عمرو بن الجموح‏)‏‏)‏‏.‏
وقد قتل رضي الله عنه شهيداً يوم اليمامة سنة اثنتي عشرة في أيام أبي بكر الصديق،
وله قصة سنوردها إن شاء الله إذا انتهينا إلى ذلك بحول الله وقوته وعونه ومعونته‏.‏
ومنهم رضي الله عنهم‏:‏
= حنظلة بن الربيع بن صيفي بن رياح بن الحارث بن مخاشن بن معاوية بن شريف بن جروة بن أسيد بن عمرو بن تميم تميمي الأسيدي الكاتب،
وأخوه رباح صحابي أيضاً،
وعمه أكثم بن صيفي كان حكيم العرب‏.‏
قال الواقدي‏:‏
كتب للنبي صلَّى الله عليه وسلَّم كتاباً،
وقال غيره‏:‏
بعثه رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم إلى أهل الطوائف في الصلح، وشهد مع خالد حروبه بالعراق وغيرها
وقد أدرك أيام علي، وتخلَّف عن القتال معه في الجمل وغيره،
ثم انتقل عن الكوفة لما شتم بها عثمان ومات بعد أيام علي‏.‏
وقد ذكر ابن الأثير في ‏(‏أُسد الغابة‏)‏‏:‏
أن امرأته لما مات جزعت عليه فلامها جاراتها في ذلك
فقالت‏:‏
تعجبت دعد لمحزونة * تبكي على ذي شيبة شاحب
إن تسأليني اليوم ما شفني * أخبرك قولاً ليس بالكاذب
إن سواد العين أودى به * حزن على حنظلة الكاتب
قال أحمد بن عبد الله بن الرقي‏:‏
كان معتزلاً للفتنة حتَّى مات بعد علي،
جاء عنه حديثان‏.‏
الحديث الاول‏:‏
رواه أحمد ومسلم، والتِّرمذي، وابن ماجه من حديث سعيد الجريري عن أبي عثمان النهدي، عن حنظلة‏:‏
‏(‏‏(‏لو تدمون كما تكونون عندي لصافحتكم الملائكة في مجالسكم وفي طرقكم وعلى فرشكم، ولكن ساعة وساعة‏)‏‏)‏‏.‏
وقد رواه أحمد والتِّرمذي أيضاً من حديث عمران بن داود القطان عن قتادة، عن يزيد بن عبد الله بن الشخير، عن حنظلة‏.‏
والحديث الثانى :
رواه أحمد والنسائي، وابن ماجه من حديث سفيان الثوري عن أبي الزناد، عن المرقع بن صيفي بن حنظلة، عن جده في النهي عن قتل النساء في الحرب‏.‏
لكن رواه الإمام أحمد عن عبد الرزاق، عن ابن جريج قال‏:‏
أخبرت عن أبي الزناد، عن مرقع بن صيفي بن رياح بن ربيع، عن جده رباح بن ربيع أخي حنظلة الكاتب فذكره‏.‏
وكذلك رواه أحمد أيضاً عن حسين بن محمد وإبراهيم ابن أبي العبَّاس، كلاهما عن المغيرة بن عبد الرحمن، عن أبيه، وعن سعيد بن منصور وأبي عامر العقدي، كلاهما عن المغيرة بن عبد الرحمن، عن أبي الزناد، عن مرقع، عن جده رباح‏.‏
ومن طريق المغيرة رواه النسائي وابن ماجه كذلك‏.‏
وروى أبو داود والنسائي من حديث عمر بن مرقع عن أبيه، عن جده رباح فذكره‏.‏
فالحديث عن رباح لا عن حنظلة،
ولذا قال أبو بكر ابن أبي شيبة‏:‏ كان سفيان الثوري يخطئ في هذا الحديث‏.‏
قلت‏:‏
وصح قول ابن الرقي‏:‏
أنه لم يرو سوى حديثين، والله أعلم‏.‏ ‏
ومنهم رضي الله عنهم‏:‏
= خالد بن سعيد بن العاص بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف أبو سعيد الأموي،
أسلم قديماً يقال‏:‏
بعد الصديق بثلاثة أو أربعة، وأكثر ما قيل‏:‏ خمسة‏.‏
وذكروا أن سبب إسلامه
أنه رأى في النوم كأنه وافقاً على شفير جهنم،
فذكر من سعتها ما الله به عليم‏.‏
قال‏:‏
وكأن أباه يدفعه فيها،
وكأن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم آخذ بيده ليمنعه من الوقوع،
فقصَّ هذه الرؤيا على أبي بكر الصديق فقال له‏:‏
لقد أريد بك خير هذا رسول الله فاتبعه تنج مما خفته‏.‏
فجاء رسول الله فأسلم،
فلما بلغ أباه إسلامه غضب عليه
وضربه بعصاة في يده حتَّى كسرها على رأسه،
وأخرجه من منزله ومنعه القوت،
ونهى بقية إخوته أن يكلِّموه،
فلزم خالد رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم ليلاً ونهاراً،
ثم أسلم أخوه عمرو،
فلما هاجر النَّاس إلى أرض الحبشة هاجراً معهم،
ثم كان هو الذي ولي العقد في تزويج أم حبيبة من رسول الله كما قدمنا‏.‏
ثم هاجرا من أرض الحبشة صحبة جعفر
فقدما على رسول الله بخيبر،
وقد افتتحها فأسهم لهما عن مشورة المسلمين،
وجاء أخوهما أبان بن سعيد فشهد فتح خيبر كما قدمنا،
ثم كان رسول الله يولِّيهم الأعمال‏.‏
فلما كانت خلافة الصديق خرجوا إلى الشام للغزو
فقتل خالد بأجنادين، ويقال‏:‏ بمرج الصفُّر، والله أعلم‏.‏
قال عتيق بن يعقوب‏:‏ حدثني عبد الملك ابن أبي بكر عن أبيه، عن جده، عن عمرو بن حزم
- يعني‏:‏ أن خالد بن سعيد –
كتب عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم كتاباً‏:‏
‏(‏‏(‏بسم الله الرحمن الرحيم، هذا ما أعطى محمد رسول الله راشد بن عبد رب السلمي أعطاه غلوتين بسهم، وغلوة بحجر برهاط لا يحاقه فيها أحد، فمن حاقه فلا حق له وحقه حق‏)‏‏)‏
وكتب خالد بن سعيد‏.‏
وقال محمد بن سعد عن الواقدي حدثني جعفر بن محمد بن خالد عن محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان قال‏:‏
أقام خالد بن سعيد بعد أن قدم من أرض الحبشة بالمدينة،
وكان يكتب لرسول الله، وهو الذي كتب كتاب أهل الطائف لوفد ثقيف، وسعى في الصلح بينهم وبين رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم‏.‏ ‏‏
ومنهم رضي الله عنهم‏:
‏ =خالد بن الوليد بن عبد الله بن عمر بن مخزوم،
أبو سليمان المخزومي،
وهو أمير الجيوش المنصورة الإسلامية، والعساكر المحمدية، والمواقف المشهودة، والأيام المحمودة‏.‏
ذو الرأي السديد، والبأس الشديد، والطريق الحميد، أبو سليمان خالد بن الوليد‏.‏
ويقال‏:‏
أنه لم يكن في جيش فكسر لا في جاهلية ولا إسلام‏.‏
قال الزبير بن بكار‏:‏
كانت إليه في قريش القبة وأعنة الخيل، أسلم هو وعمرو بن العاص، وعثمان بن طلحة ابن أبي طلحة بعد الحديبية،
وقيل‏:‏ خيبر،
ولم يزل رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم يبعثه فيما يبعثه أميراً‏.‏
ثم كان المقدَّم على العساكر كلها في أيام الصديق،
فلما ولي عمر بن الخطاب عزله،
وولى أبو عبيدة أمين الأمة على أن لا يخرج عن رأي أبي سليمان،
ثم مات خالد في أيام عمر
وذلك سنة إحدى وعشرين،
وقيل‏:‏ اثنتين وعشرين
- والأول أصح –
بقرية على ميل من حمص‏.‏
قال الواقدي‏:‏ سألت عنها فقيل لي‏:‏ دثرت‏.‏
وقال دحيم‏:‏ مات بالمدينة، والأول أصح‏.‏
وقد روى أحاديث كثيرة يطول ذكرها‏.‏
قال عتيق بن يعقوب‏:‏ حدثني عبد الملك ابن أبي بكر عن أبيه، عن جده، عن عمرو بن حزم
أن هذه قطايع أقطعها رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم‏:‏
‏(‏‏(‏بسم الله الرحمن الرحيم، من محمد رسول الله إلى المؤمنين‏:‏
أن صيدوح وصيده لا يعضد صيده ولا يقتل، فمن وجد يفعل من ذلك شيئاً فإنه يجلد وينزع ثيابه، وإن تعدى ذلك أحد فانه يؤخذ فيبلغ به النَّبيّ صلَّى الله عليه وسلَّم وأن هذا من محمد النَّبيّ وكتب خالد بن الوليد بأمر رسول الله فلا يتعداه أحد فيظلم نفسه فيما أمره به محمد‏)‏‏)‏‏.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم , 373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم , 373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم ,373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم ,373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم , 373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 373-المقالة الثالثة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية كتّاب الوحى وغيرهم ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام