الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد أكتوبر 05, 2014 1:40 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم


374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم



374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة
من سلسلة السيرة النبوية
3-كتّاب الوحى وغيرهم ‏
ومنهم رضي الله عنهم‏:
=‏ الزبير بن العوام
بن خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قصي، أبو عبد الله الأسديّ
أحد العشرة،المبشرين بالجنة
وأحد الستة أصحاب الشورى الذين توفي رسول الله وهو عنهم راض، وحواري رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم
وابن عمته صفية بنت عبد المطلب،
وزوج أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنه‏.‏
روى عتيق بن يعقوب بسنده المتقدم
أن الزبير بن العوام هو الذي كتب لبني معاوية بن جرول الكتاب الذي أمره به رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم أن يكتبه لهم‏.‏
وروى ابن عساكر بإسناد عن عتيق به‏.‏
أسلم الزبير قديماً رضي الله عنه وهو ابن ست عشرة سنة،
ويقال‏:‏ ابن ثمان سنين،
وهاجر الهجرتين، وشهد المشاهد كلها،
وهو أول من سلَّ سيفاً في سبيل الله،
وقد شهد اليرموك، وكان أفضل من شهدها،
واخترق يومئذ صفوف الرُّوم من أولهم إلى آخرهم مرتين،
ويخرج من الجانب الآخر سالماً،
لكن جرح قفاه بضربتين رضي الله عنه‏.‏
وقد جمع له رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم يوم الخندق أبويه وقال‏:‏
‏(‏‏(‏إن لكل نبي حوارياً، وحواري الزبير‏)‏‏)‏‏.‏
وله فضائل ومناقب كثيرة،
وكانت وفاته يوم الجمل،
وذلك أنه كرَّ راجعاً عن القتال،
فلحقه عمرو بن جرموز، وفضالة بن حابس، ورجل ثالث، يقال له‏:‏ نفيع التميميون بمكان يقال له‏:‏
وادي السباع،
فبدر إليه عمرو بن جرموز وهو نائم فقتله،
وذلك في يوم الخميس لعشر خلون من جمادى الأولى سنة ست وثلاثين،
وله من العمر يومئذ سبع وستون سنة‏.‏
وقد خلَّف رضي الله عنه بعده تركة عظيمة،
فأوصى من ذلك بالثلث بعد إخراج ألفي ألف ومائتي ألف ديناراً،
فلما قضي دينه، وأُخرج ثلث ماله
قسم الباقي على ورثته،
فنال كل امرأة من نسائه - وكن أربعاً - ألف ألف ومائتا ألف،
فمجموع ما ذكرناه مما تركه رضي الله عنه
تسعة وخمسين ألف ألف وثمان مائة ألف،
وهذا كله في وجوه حلٍّ
نالها في حياته مما كان يصيبه من الفيء والمغانم، ووجوه متاجر الحلال،
وذلك كله بعد إخراج الزكاة في أوقاتها،
والصِّلات البارعة الكثيرة لأربابها في أوقات حاجاتها رضي الله عنه وأرضاه، وجعل جنات الفردوس مثواه
- وقد فعل - فإنه قد شهد له سيد الأولين والآخرين ورسوله رب العالمين بالجنة،
ولله الحمد والمنة‏.‏
وذكر ابن الأثير في ‏(‏الغابة‏)‏‏:‏
أنه كان له ألف مملوك يؤدون إليه الخراج،
وأنه كان يتصدَّق بذلك كله‏.‏
وقال فيه حسان بن ثابت يمدحه ويفضِّله بذلك‏:‏
أقام على عهد النَّبيّ وهديه * حواريه والقول بالفضل يعدل
أقام على منهاجه وطريقه * يوالي ولي الحق والحق أعدل
هو الفارس المشهور والبطل الذي * يصول إذا ما كان يوم محجلُ
وإن امرأ كانت صفية أمه * ومن أسد في بيته لمرسلُ
له من رسول الله قربى قريبة * ومن نصرة الإسلام مجدٌ مؤثَّلُ
فكم كربة ذبَّ الزبير بسيفه * عن المصطفى والله يعطي ويجزلُ
إذا كشفت عن ساقها الحرب حشها * بأبيض سبَّاق إلى الموت يرفلُ
فما مثله فيهم ولا كان قبله * وليس يكون الدَّهر ما دام يذبلُ
قد تقدم أنه قتله عمرو بن جرموز التميمي بوادي السباع وهو نائم، ويقال‏:‏
بل قام من آثار النوم، وهو دهش فركب وبارزه ابن جرموز،
فلما صمم عليه الزير أنجده صاحباه فضالة والنعر فقتلوه،
وأخذ عمرو بن جرموز رأسه وسيفه،
فلما دخل بهما على عليّ
قال رضي الله عنه لما رأى سيف الزبير‏:‏
إن هذا السيف طالما فرَّج الكرب عن وجه رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم‏.‏
وقال علي فيما قال‏:‏
بشِّر قاتل ابن صفية بالنار‏.‏
فيقال‏:
‏ إن عمرو بن جرموز لما سمع ذلك قتل نفسه‏.‏
والصحيح‏:‏
أنه عمَّر بعد علي حتَّى كانت أيام ابن الزبير،
فاستناب أخاه مصعباً على العراق،
فاختفى عمرو بن جرموز خوفاً بعد سطوته أن يقتله بأبيه‏.‏
فقال مصعب‏:‏
أبلغوه أنه آمن، أيحسب أني اقتله بأبي عبد الله‏؟‏
كلا والله ليسا سواء،
وهذا من حلم مصعب وعقله ورياسته‏.‏
وقد روى الزبير عن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم أحاديث كثيرة يطول ذكرها،
ولما قُتل الزبير بن العوام بوادي السباع كما تقدم،
قالت امرأته عاتكة بنت زيد بن عمرو بن نفيل ترثيه رضي الله عنها وعنه‏:‏
غدر ابن جرموزَ بفارس بهمةٍ * يوم اللقاء وكان غير معرَّدِ
يا عمرو لو نبَّهته لوجدتهُ * لا طائشاً رعش الجنان ولا اليدِ
كم غمرةٍ قد خاضها لم يثنهِ * عنها طِرادٌ يا بن فقْعِ القرْددِ
ثكلتك أمُّك إنْ ظفرت بمثله * فيمن مضى فيمن يروحُ ويغتدي
واللهِ ربِّك إنْ قتلت لمسلماً * حلَّت عليك عقوبة المتعمِّدِ
ومنهم رضي الله عنهم‏:‏
= زيد بن ثابت بن الضحاك بن زيد بن لوذان بن عمرو بن عبيد بن عوف بن غنم بن مالك بن النجار الأنصاري النجاري، أبو سعيد
ويقال‏:‏ أبو خارجة،
ويقال‏:‏ أبو عبد الرحمن المدني
قدم رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم المدينة، وهو ابن إحدى عشرة سنة فلهذا لم يشهد بدراً لصغره،
قيل‏:‏ ولا أُحداً، وأول مشاهده الخندق، ثم شهد ما بعدها‏.‏
وكان حافظاً لبيباً عالماً عاقلاً،
ثبت عنه في صحيح البخاري
أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم أمره أن يتعلم كتاب اليهود ليقرأه على النَّبيّ صلَّى الله عليه وسلَّم إذا كتبوا إليه، فتعلَّمه في خمسة عشر يوماً‏.‏
وقد قال الإمام أحمد‏:‏
حدثنا سليمان بن داود، ثنا عبد الرحمن عن أبي الزناد، عن خارجة بن زيد أن أباه زيداً أخبره أنه لما قدم رسول الله المدينة‏.‏
قال زيد‏:‏
ذهب بي إلى رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فأعجب بي‏.‏
فقالوا‏:‏
يا رسول الله هذا غلام من بني النجار معه مما أنزل الله عليك بضع عشرة سورة،
فأعجب ذلك رسول الله وقال‏:
‏ ‏(‏‏(‏يا زيد تعلَّم لي كتاب يهود، فإني والله ما آمن يهود على كتابي‏)‏‏)‏‏.‏
قال زيد‏:‏
فتعلَّمت لهم كتابهم ما مرت خمس عشرة ليلة حتَّى حذقته، وكنت أقرأ له كتبهم إذا كتبوا إليه، وأجيب عنه إذا كتب‏.‏
ثم رواه أحمد عن شريح بن النعمان، عن ابن أبي الزناد، عن أبيه، عن خارجة، عن أبيه، فذكر عن أبيه، فذكر نحوه‏.‏
وقد علَّقه البخاري في ‏(‏الأحكام‏)‏ عن خارجة بن زيد بن ثابت بصيغة الجزم فقال‏:‏ وقال خارجة بن زيد فذكره‏.‏
ورواه أبو داود عن أحمد بن يونس والتِّرمذي، عن علي بن حجر، كلاهما عن عبد الرحمن ابن أبي الزناد، عن أبيه، عن خارجة، عن أبيه به نحوه‏.‏
وقال التِّرمذي‏:‏ حسن صحيح‏.‏
وهذا ذكاء مفرط جداً،
وقد كان ممن جمع القرآن على عهد رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم من القرَّاء كما ثبت في الصحيحين عن أنس‏.‏
وروى أحمد والنسائي من حديث أبي قلابة عن أنس، عن رسول الله أنه قال‏:‏ ‏
(‏‏(‏أرحم أمتي بأمتي أبو بكر، وأشدها في دين الله عمر، وأصدقها حياء عثمان، وأقضاهم علي ابن أبي طالب، وأعلمهم بالحلال والحرام معاذ بن جبل، وأعلمهم بالفرائض زيد بن ثابت، ولكل أمة أمين وأمين هذه الأمة أبو عبيدة بن الجراح‏)‏‏)‏‏.‏
ومن الحفاظ من يجعله مرسلاً إلا ما يتعلق بأبي عبيدة،
ففي صحيح البخاري من هذا الوجه،
وقد كتب الوحي بين يدي رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم في غير ما موطن، ومن أوضح ذلك ما ثبت في الصحيح عنه أنه قال‏:‏
لما نزل قوله تعالى‏:
‏ ‏{‏لَا يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُولِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ‏}‏ ‏
[‏النساء‏:‏ 95‏]‏
دعاني رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فقال‏:‏
‏(‏‏(‏اكتب لا يستوي القاعدون من المؤمنين والمجاهدون في سبيل الله‏)‏‏)‏‏.‏
فجاء ابن أم مكتوم فجعل يشكو ضرارته،
فنزل الوحي على رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فثقلت فخذه على فخذي حتَّى كادت ترضها فنزل‏:‏
‏‏‏(‏غير أولي الضرر‏)‏‏
فأمرني فألحقتها‏.‏
فقال زيد‏:‏
فإني لأعرف موضع ملحقها عند صدع في ذلك اللوح - يعني‏:‏ من عظام - الحديث‏.‏
وقد شهد زيد اليمامة، وأصابه سهم فلم يضره،
وهو الذي أمره الصديق بعد هذا بأن يتتبع القرآن فيجمعه‏.‏
وقال له‏:‏
إنك شاب عاقل لا نتهمك، وقد كنت تكتب الوحي لرسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فتتبع القرآن فاجمعه،
ففعل ما أمره به الصديق،
فكان في ذلك خير كثير، ولله الحمد والمنة،
وقد استنابه عمر مرتين في حجتين على المدينة،
واستنابه لما خرج إلى الشام،
وكذلك كان عثمان يستنيبه على المدينة أيضاً،
وكان علي يحبه،
وكان يعظم علياً ويعرف له قدره،
ولم يشهد معه شيئاً من حروبه،
وتأخَّر بعده حتَّى توفي سنة خمس وأربعين،
وقيل‏:‏ سنة إحدى، وقيل‏:‏ خمس وخمسين،
وهو ممن كان يكتب المصاحف الأئمة التي نفذ بها عثمان بن عفَّان إلى سائر الآفاق اللائي وقع على التلاوة طبق رسمهن الإجماع والاتفاق،
كما قررنا ذلك في كتاب ‏(‏فضائل القرآن‏)‏
الذي كتبناه مقدمة في أول كتابنا ‏(‏التفسير‏)‏
ولله الحمد والمنة‏.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم , 374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم , 374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم ,374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم ,374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم , 374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 374-المقالة الرابعة والسبعون بعد المائة الثالثة من سلسلة السيرة النبوية 3-كتّابه وغيرهم ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام