الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الخميس أكتوبر 09, 2014 2:55 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة


95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة




95-المقالة الخامسة والتسعون
من سلسلة الفقه
كتاب الصلاة وحكم تاركها
وأقوال أهل العلم فى تلك المسألة
تأليف
شيخ الاسلام بن قيم الجوزية رحمه الله تعالى

2-فصل ما بين المكفرين وغير المكفرين لتارك الصلاة

تتمة:


=وإذا زال عمل القلب مع اعتقاد الصدق

فهذا موضع المعركة بين المرجئة وأهل السنة

فأهل السنة مجمعون
على زوال الإيمان وأنه لا ينفع التصديق مع انتفاء عمل القلب وهومحبته وانقياده
كما لم ينفع إبليس وفرعون وقومه واليهود والمشركين
الذين كانوا يعتقدون صدق الرسول بل ويقرون به سرا وجهرا
ويقولون ليس بكاذب ولكن لا نتبعه ولا نؤمن به

=وإذا كان الإيمان يزول بزوال عمل القلب
فغير مستنكر أن يزول بزوال أعظم اعمال الجوارح=الصلاة=
ولا سيما إذا كان ملزوما لعدم محبة القلب وانقياده
الذي هو ملزوم لعدم التصديق الجازم كما تقدم تقريره
=فإنه يلزمه من عدم طاعة القلب عدم طاعة الجوارح
إذ لو اطاع القلب وانقاد أطاعت الجوارح وانقادت
=ويلزم من عدم طاعته وانقياده عدم التصديق المستلزم للطاعة وهو حقيقة الإيمان
=فإن الإيمان ليس مجرد التصديق كما تقدم بيانه
وإنما هو التصديق المستلزم للطاعة والانقياد
=وهكذا الهدى ليس هو مجرد معرفة الحق وتبينه بل هو معرفته المستلزمة لاتباعه والعمل بموجبه
وإن سمي الأول هدى
فليس هو الهدى التام المستلزم للاهتداء
كما أن اعتقاد التصديق وإن سمي تصديقا
فليس هو التصديق المستلزم للإيمان
فعليك بمراجعة هذا الأصل ومراعاته


فصل في نوعي الكفر

وها هنا أصل آخر وهو

أن الكفر نوعان كفر عمل وكفر جحود

=وعناد الجحود

أن يكفر بما علم أن الرسول جاء به من عند الله جحودا وعنادا من اسماء الرب وصفاته وأفعاله وأحكامه

وهذا الكفر يضاد الإيمان من كل وجه

وأما كفر العمل فينقسم

= إلى ما يضاد الإيمان وإلى ما لا يضاده
# فالسجود للضم والاستهانة بالمصحف وقتل النبي وسبه يضاد الإيمان

# وأما الحكم بغير ما أنزل الله وترك الصلاة
فهو من الكفر العملي قطعا

# ولا يمكن أن ينفي عنه اسم الكفر بعد أن اطلقه الله ورسوله عليه

فالحاكم بغير ما انزل الله كافر
وتارك الصلاة كافر بنص رسول الله

# ولكن هو كفر عمل لا كفر اعتقاد

ومن الممتنع
أن يسمي الله سبحانه الحاكم بغير ما انزل الله كافرا
ويسمى رسول الله تارك الصلاة كافرا

ولا يطلق عليهما اسم كافر

وقد نفى رسول الله

الإيمان عن الزاني والسارق وشارب الخمر وعمن لا يأمن جاره بوائقه

وإذا نفي عنه اسم الإيمان

=فهو كافر من جهة العمل
=وانتفى عنه كفر الجحود والاعتقاد

وكذلك قوله لا ترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض

البخاري رقم 1739
مسلم رقم 1679

فهذا كفر عمل

وكذلك قوله
من أتى كاهنا فصدقه أو امرأة في دبرها فقد كفر بما

أنزل على محمد

مسند أحمد 2/408 الترمذي رقم 135 أبو داود رقم 3904 ابن ماجة رقم 639

وقوله
إذا قال الرجل لأخيه يا كافر فقد باء بها احدهما
البخاري رقم 6103 مسلم رقم 60

وقد سمى الله سبحانه وتعالى

من عمل ببعض كتابه وترك العمل ببعضه

(مؤمنا) بما عمل به
( وكافرا) بما ترك العمل به

فقال تعالى

(وإذا اخذنا ميثاقكم لا تسفكون دماءكم ولا تخرجون أنفسكم من دياركم ثم أقررتم وأنتم تشهدون ثم أنتم هؤلاء تقتلون أنفسكم وتخرجون فريقا منكم من ديارهم تظاهرون عليهم بالإثم والعدوان وإن يأتوكم أسرى تفادوهم وهو محرم عليكم إخراجهم افتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض فما جزاء من يفعل ذلك منكم إلا خزي في الحيواة الدنيا ويوم القيامة يردون إلى أشد العذاب وما الله بغافل عما تعملون )

2 سورة البقرة / الآيتان 84 و 85

فاخبر سبحانه

أنهم أقروا بميثاقه الذي أمرهم به والتزموه به وهذا يدل على تصديقهم به أنهم لا يقتل بعضهم بعضا ولا يخرج بعضهم بعضا من ديارهم ثم أخبر أنهم عصوا امره وقتل فريق منهم فريقا وأخرجوهم من ديارهم

فهذا كفرهم بما أخذ عليهم في الكتاب

ثم أخبر

انهم يفدون من اسر من ذلك الفريق

وهذا إيمان منهم بماأخذ عليهم في الكتاب

فكانوا مؤمنين بما عملوا به من الميثاق
كافرين بما تركوه منه

=فالإيمان العملي يضاده الكفر العملي
=والإيمان الاعتقادي يضاده الكفر الاعتقادي

وقد اعلن النبي بما قلناه في قوله في الحديث الصحيح

سباب المسلم فسوق وقتاله كفر

البخاري رقم 48 مسلم رقم 64

ففرق بين قتاله وسبابه

وجعل احدهما فسوقا لا يكفر به
والآخر كفر

ومعلوم أنه

إنما أراد الكفر العلمي لا الاعتقادي

وهذا الكفر لا يخرجه من الدائرة الأسلامية والملة بالكلية

كما لا يخرج الزاني والسارق والشارب من الملة

وإن زال عنه اسم الإيمان

وهذا التفصيل هو قول الصحابة

الذين هم اعلم الأمة بكتاب الله وبالاسلام والكفر ولوازمهما

فلا تتلقى هذه المسائل إلا عنهم
فإن المتأخرين لم يفهموا مرادهم
فانقسموا فريقين
= فريقا اخرجوا من الملة بالكبائر وقضوا على اصحابها بالخلود في النار

=وفريقا جعلوهم مؤمنين كاملي الإيمان

فهؤلاء غلوا وهؤلاء جفوا

وهدى الله اهل السنة للطريقة المثلى والقول الوسط

الذي هو في المذاهب كالإسلام في الملل

فها هنا كفر دون كفر ونفاق دون نفاق وشرك دون شرك وفسوق دون فسوق وظلم دون ظلم




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة , 95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة , 95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة ,95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة ,95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة , 95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 95-المقالة الخامسة والتسعون من سلسلة الفقه كتاب احكام الصلاة واحكام تاركها واقوال اهل العلم فى ذلك تاليف شيخ الاسلام بن قيم الجوزية 2- القول الفصل بين من كفّر ومن لم يكفّر تارك الصلاة ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام