الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
اليوم في 7:40 am
أمس في 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد نوفمبر 02, 2014 10:48 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية


266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية



266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى بعد الخلافة الراشدة الدولة الاموية
وفي هذه السنة‏:‏
بعث إبراهيم بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس أبا مسلم الخراساني إلى خراسان، وكتب معه كتباً إلى شيعتهم بها‏:‏
إن هذا أبا مسلم فاسمعوا له وأطيعوا، وقد وليته على ما غلب عليه من أرض خراسان‏.‏
فلما قدم أبو مسلم خراسان وقرأ على أصحابه هذا الكتاب،
لم يلتفتوا إليه ولم يعملوا به وأعرضوا عنه ونبذوه وراء ظهورهم، فرجع إلى إبراهيم بن محمد أيام الموسم، فاشتكاهم إليه وأخبره بما قابلوه من المخالفة، فقال له‏:‏ يا عبد الرحمن ‏!‏ إنك رجل منا أهل البيت، ارجع إليهم وعليك بهذا الحي من اليمن فأكرمهم وانزل بين أظهرهم فإن الله لا يتمم هذا الأمر إلا بهم‏.‏
ثم حذره من بقية الأحياء وقال له‏:‏
إن استطعت أن لا تدع بتلك البلاد لساناً عربياً فافعل، ومن بلغ من أبنائهم خمسة أشبار واتهمته فاقتله،
وعليك بذاك الشيخ فلا تقصه - يعني‏:‏ سليمان بن كثير -‏.‏
وسيأتي ما كان من أمر أبي مسلم الخراساني فيما بعد إن شاء الله تعالى‏.‏
وفي هذه السنة‏:‏
قتل الضحاك بن قيس الخارجي في قول أبي مخنف،
وكان سبب ذلك أن الضحاك حاصر عبد الله بن عمر بن عبد العزيز بواسط ووافقه على محاصرته منصور بن جمهور،
فكتب عبد الله بن عمر بن عبد العزيز إليه‏:‏ إنه لا فائدة لك في محاصرتي ولكن عليك بمروان بن محمد فسر إليه، فإن قتلته اتبعتك‏.‏
‏‏
فاصطلحا على مخالفة مروان بن محمد أمير المؤمنين،
فلما اجتاز الضحاك بالموصل كاتبه أهلها فمال إليهم فدخلها، وقتل نائبها واستحوذ عليها،
وبلغ ذلك مروان وهو محاصر حمص، ومشغول بأهلها وعدم مبايعتهم إياه،
فكتب إلى ابنه عبد الله بن مروان

- وكان الضحاك قد التف عليه مائة ألف وعشرون ألفاً، فحاصروا نصيبين –

وساق مروان في طلبه فالتقيا هنالك، فاقتتلا قتالاً شديداً
فقتل الضحاك في المعركة وحجز الليل بين الفريقين،
وفقد أصحاب الضحاك الضحاك وشكوا في أمره حتى أخبرهم من رآه قد قتل،
فبكوا عليه وناحوا‏.‏
وجاء الخبر إلى مروان
فبعث إلى المعركة بالمشاعل ومن يعرف مكانه بين القتلى،
وجاء الخبر إلى مروان وهو مقتول،
وفي رأسه ووجهه نحو عشرين ضربة، فأمروا برأسه فطيف به في مدائن الجزيرة‏.‏
واستخلف الضحاك على جيشه من بعده رجلاً يقال له‏:‏
الخبيري، فالتف عليه بقية جيش الضحاك، والتف مع الخبيري سليمان بن هشام بن عبد الملك وأهل بيته ومواليه، والجيش الذي كانوا قد بايعوه في السنة الماضية على الخلافة، وخلعوا مروان بن محمد عن الخلافة لأجله، فلما أصبحوا اقتتلوا مع مروان،
فحمل الخبيري في أربعمائة من شجعان أصحابه على مروان، وهو في القلب، فكرَّ منهزماً واتبعوه حتى أخرجوه من الجيش، ودخلوا عسكره وجلس الخبيري على فرشه‏.‏
هذا وميمنة مروان ثابتة وعليها ابنه عبد الله، وميسرته أيضاً ثابتة وعليها إسحق بن مسلم العقيلي‏.‏
ولما رأى عبد الله العسكر فارِّين مع الخبيري، وأن الميمنة والميسرة من جهتهم باقيتان، طمعوا فيه فأقبلوا إليه بعمد الخيام فقتلوه بها، وبلغ قتله مروان وقد سار عن الجيش نحواً من خمسة أميال أو ستة، فرجع مسروراً وانهزم أصحاب الضحاك، وقد ولوا عليهم شيبان، فقصدهم مروان بعد ذلك بمكان يقال له‏:‏ الكراديس فهزمهم‏.‏
وفيها‏:‏
بعث مروان الحمار على إمارة العراق يزيد بن عمر بن هبيرة ليقاتل من بها من الخوارج‏.‏
وفي هذه السنة‏:‏
حج بالناس عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز وهو نائب المدينة ومكة والطائف، وأمير العراق يزيد بن عمر بن هبيرة، وأمير خراسان نصر بن سيار‏.‏
وممن توفي في هذه السنة‏:‏
بكرة بن سوادة، وجابر الجعفي، والجهم بن صفوان مقتولاً كما تقدم، والحارث بن سريج أحد كبراء الأمراء،
وقد تقدم شيء من ترجمته، وعاصم بن عبدلة، وأبو حصين عثمان بن عاصم، ويزيد بن أبي حبيب، وأبو التياح يزيد بن حميد، وأبو حمزة النعنبعي، وأبو الزبير المكي، وأبو عمران الجوني، وأبو قبيل المغافري، وقد ذكرنا تراجمهم في التكميل‏.‏ ‏‏




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية , 266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية , 266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ,266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ,266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية , 266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 266-المقالة السادسة والستون بعد المائتين من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة الاموية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام