الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
أمس في 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


السبت نوفمبر 08, 2014 3:05 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء


104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء




104-المقالة الرابعة بعد المائة
من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية
جولة سياحية فى كتاب الظرف و الظرفاء
لمؤلفه
ابو الطيب محمد بن اسحاق بن يحيى الوشاء
(المتوفى عام325هجرية )



اتفاق القلوب على مودة الصديق
وقلة الخلاف على الرفيق

روينا عن أبي الأحوص عن عبد الله بن مسعود، وعن الوليد عن أبي هريرة قال:
قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم:

الأرواح جنود مجندة، فما تعارف منها ائتلف، وما تناكر منها اختلف.

وقال بعض الشعراء:

إن القلوب لأجناد مجندة،
... لله في الأرض بالأهواء تعترف
فما تعارف منها فهو مؤتلف،
... وما تناكر منها فهو مختلف

وقال طرفة:
وإن امرأً لم يعف يوماً فكاهة
... لمن لم يرد سوءاً بها لجهول
تعارف أرواح الرجال إذا التقوا،
... فمنهم عدو يتقى، وخليل

وكان يقال:
المودة قرابة مستفادة.

وقيل لخالد بن صفوان:

أخوك أحب إليك أم صديقك؟
فقال:
إن أخي إذا كان غير صديق لم أحبه.

وروينا عن واصل مولى ابن عيينة قال:

كنت مع محمد بن واسع بمرو،
فأتى عطاء بن مسلم ومعه ابنه عثمان،
فقال عطاء لمحمد:
أي عمل في الدنيا أفضل؟
قال:
صحبة الأصحاب ومحادثة الإخوان، إذا اصطحبوا على الأمن والتقوى، فحينئذ يذهب الله بالحلف من بينهم، فواصلوا وتواصلوا.

وروي عن بشر بن السري قال:

ليس من البر أن تبغض ما أحبه حبيبك.
وقال عبد الله بن صالح:
اجتمعت أنا ومحمد بن نصر الحارثي وعبد الله بن المبارك وفضيل بن عياض، فصنعت لهم طعاماً، فلم يخالف محمد ابن نصر علينا في شيء أصلاً،
فقال له عبد الله:
ما أقل خلافك!
فقال محمد:
وإذا صاحبت، فاصحب ماجداً ... ذا حياء وعفاف وكرم
قوله للشيء: لا، إن قلت: لا، ... وإذا قلت: نعم، قال: نعم

وقال آخر:

هموم رجال في أمور كثيرة،
... وهمي من الدنيا خليل مساعد
إذا غبت عنه لم أغب عن ضميره،
... كأني مقيم بين عينيه شاهد
نكون كروح بين جسمين فُرقاً،
... فجسماهما جسمان والروح واحد

وأنشدني آخر:

وإلفين كالغصنين ضمهما الهوى،
... فروحاهما روح، وقلباهما قلب
إذا غاب هذا ساعة عن خليله،
... تجلاه يوماً، عند فرقته، كرب
فيا من رأى إلفين صانا هواهما،
... فهذا بذا صبٌّ، وهذا بذا صبُّ
وأنشدني للحكمي:

روحها روحي، وروحي روحها، ... ولها قلب، وقلبي قلبها
فلنا روح وقلب واحد، ... حسبها حسبي، وحسبي حسبها

ولعمري إن ذلك لحسن جميل:
والذي قيل في ذلك كثير طويل، وقد نهى قوم عن استعمال الميل في المودة،
واعلم أن ذلك مع دوام المحبة وصفاء المودة لحسن غير مدفوع،
غير أنه قد نهي عن استعمال الميل في المودة وكثرة الإفراط في المحبة وإدمان الزيارة في كل يوم وساعة لموضع الملل والسلوان الذي هو طبع الإنسان، وأمرنا بالقصد في كل الأمور، بدوام المحبة والسرور.
وقد ذكرت بعض ذلك وفيه مقنع.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء , 104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء , 104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء ,104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء ,104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء , 104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 104-المقالة الرابعة بعد المائة من سلسلة استراحة ادبية ترفيهية ثقافية قراءة فى كتاب الظرف والظرفاء ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام