الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الإثنين نوفمبر 10, 2014 11:54 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ


252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ




252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين
من سلسلة التاريخ العام
2-كتاب اخبارالعرب.
وقصة سبأ
وقد قال الله تعالى‏:‏
‏{‏يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ‏}‏ ‏
[‏الحجرات‏:‏ 13‏]‏‏.‏
قال علماء النسب‏:‏
يقال شعوب، ثم قبائل، ثم عمائر، ثم بطون، ثم أفخاذ، ثم فصائل، ثم عشائر‏.‏ والعشيرة أقرب الناس إلى الرجل، وليس بعدها شيء‏.‏ ‏
ولنبدأ أولاً بذكر القحطانية، ثم نذكر بعدهم عرب الحجاز، وهم العدنانية، وما كان من أمر الجاهلية ليكون ذلك متصلاً بسيرة رسول الله صلى الله عليه وسلم، إن شاء الله تعالى وبه الثقة‏.‏
وقال البخاري
باب ذكر قحطان‏:
‏ حدثنا عبد العزيز بن عبد الله، قال‏:‏ حدثنا سليمان بن بلال، عن ثور بن زيد، عن أبي المغيث، عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏
‏(‏‏(‏لا تقوم الساعة حتى يخرج رجل من قحطان يسوق الناس بعصاه‏)‏‏)‏‏.‏
وكذا رواه مسلم عن قتيبة، عن الدراوردي، عن ثور بن زيد به‏.‏
قال السهيلي‏:‏
وقحطان أول من قيل له أبيت اللعن، وأول من قيل له أنعم صباحاً‏.‏
وقال الإمام أحمد‏:‏
حدثنا أبو المغيرة، عن جرير، حدثني راشد بن سعد المقراي، عن أبي حي، عن ذي فجر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏
‏(‏‏(‏كان هذا الأمر في حمير، فنزعه الله منهم، فجعله في قريش‏)‏‏)‏
‏(‏وس ى ع و د ا ل ى هـ م‏)‏
قال عبد الله‏:‏
كان هذا في كتاب أبي، وحيث حدثنا به تكلم به على الاستواء،
يعني‏:‏ وسيعود إليهم‏.

قصة سبأ
قال الله تعالى‏:
‏ ‏{‏لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَنْ يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِنْ رِزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ * فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ * ذَلِكَ جَزَيْنَاهُمْ بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ * وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ الْقُرَى الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا قُرًى ظَاهِرَةً وَقَدَّرْنَا فِيهَا السَّيْرَ سِيرُوا فِيهَا لَيَالِيَ وَأَيَّاماً آمِنِينَ * فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا وَظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ‏}‏ ‏
[‏سبأ‏:‏ 15-19‏]‏‏.‏
قال علماء النسب منهم محمد بن إسحاق‏:‏
اسم سبأ عبد شمس بن يشجب بن يعرب بن قحطان، قالوا‏:‏ وكان أول من سبى من العرب فسمى سبأ لذلك‏.‏ وكان يقال له‏:‏ الرائش، لأنه كان يعطي الناس الأموال من متاعه‏.‏
قال السهيلي‏:‏
ويقال إنه أول من تتوج‏.‏
وذكر بعضهم أنه كان مسلماً، وكان له شعر بشر فيه بوجود رسول الله صلى الله عليه وسلم، فمن ذلك قوله‏:‏
سيملك بعدنا ملكاً عظيماً * نبي لا يرخص في الحرام
ويملك بعده منهم ملوك * يدينون العباد بغير ذام

ويملك بعدهم منا ما ملوك * يصير الملك فينا باقتسام
ويملك بعد قحطان نبي * تقي جبينه خير الأنام
يسمى أحمداً يا ليت أني * أعمر بعد مبعثه بعام
فأعضده وأحبوه بنصري * بكل مدجج وبكل رام
متى يظهر فكونوا ناصريه* ومن يلقاه يبلغه سلامي
حكاه ابن دحية في كتابه ‏(‏التنوير‏)‏ في مولد البشير النذير‏.‏
وقال الإمام أحمد‏:‏
حدثنا أبو عبد الرحمن، حدثنا ابن لهيعة، عن عبد الله بن دعلة، سمعت عبد الله بن العباس يقول‏:‏
إن رجلاً سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن سبأ ما هو‏:‏ أرجل أم امرأة أم أرض‏؟‏
قال‏:‏
‏(‏‏(‏بل هو رجل، ولد عشرة فسكن اليمن منهم ستة، وبالشام منهم أربعة، فأما اليمانيون‏:‏ فمذحج، وكندة، والأزد، والأشعريون، وأنمار، وحمير، وأما الشامية‏:‏ فلخم، وجذام وعاملة، وغسان‏)‏‏)‏‏.‏
والمقصود
أنهم لما عدلوا عن الهدى إلى الضلال، وسجدوا للشمس من دون الله،
وكان ذلك في زمان بلقيس وقبلها أيضاً،
واستمر ذلك فيهم حتى أرسل الله عليهم سيل العرم، كما قال تعالى‏:
‏ ‏{‏فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ * ذَلِكَ جَزَيْنَاهُمْ بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ‏}‏ ‏
[‏سبأ‏:‏ 16-17‏]‏‏.‏
ذكر غير واحد من علماء السلف والخلف من المفسرين وغيرهم،
أن سد مأرب كان صنعته أن المياه تجري من بين جبلين،
فعمدوا في قديم الزمان فسدوا ما بينهما ببناء محكم جداً،
حتى ارتفع الماء فحكم على أعالي الجبلين،
وغرسوا فيهما البساتين والأشجار المثمرة الأنيقة، وزرعوا الزروع الكثيرة‏.‏
ويقال‏:‏
كان أول من بناه سبأ بن يعرب، وسلط إليه سبعين وادياً يفد إليه، وجعل له ثلاثين فرضة يخرج منها الماء، ومات ولم يكمل بناؤه،
فكملته حمير بعده، وكان اتساعه فرسخاً في فرسخ‏.‏
وكانوا في غبطة عظيمة، وعيش رغيد، وأيام طيبة،
حتى ذكر قتادة وغيره أن المرأة كانت تمر بالمكتل على رأسها؛ فتمتلئ من الثمار ما يتساقط فيه من نضجه وكثرته‏.‏
وذكروا أنه لم يكن في بلادهم شيء من البراغيث، ولا الدواب المؤذية، لصحة هوائهم، وطيب فنائهم،
كما قال تعالى‏:‏
‏{‏لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَنْ يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِنْ رِزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ‏}‏ ‏
[‏سبأ‏:‏ 15‏]‏‏.‏
وكما قال تعالى‏:‏
‏{‏وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ‏}‏ ‏[‏إبراهيم‏:‏ 3‏]‏‏.‏
فلما عبدوا غير الله، وبطروا نعمته، وسألوا بعد تقارب ما بين قراهم، وطيب ما بينها من البساتين، وأمن الطرقات، سألوا أن يباعد بين أسفارهم، وأن يكون سفرهم في مشاق وتعب، وطلبوا أن يبدلوا بالخير شراً، كما سأل بنو إسرائيل بدل المن والسلوى‏:‏ البقول، والقثاء، والفوم، والعدس، والبصل، فسلبوا تلك النعمة العظيمة، والحسنة العميمة، بتخريب البلاد، والشتات على وجوه العباد، كما قال تعالى‏:‏
‏{‏فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ‏}‏‏.‏ ‏‏
قال غير واحد‏:
‏ أرسل الله على أصل السد الفار، وهو الجرذ، ويقال‏:‏ الخلد،
فلما فطنوا لذلك أرصدوا عندها السنانير، فلم تغن شيئاً،
إذ قد حم القدر، ولم ينفع الحذر، كلا لا وزر،
فلما تحكم في أصله الفساد، سقط وانهار، فسلك الماء القرار، فقطعت تلك الجداول والأنهار، وانقطعت تلك الثمار، ومادت تلك الزروع والأشجار، وتبدلوا بعدها برديء الأشجار والأثمار،
كما قال العزيز الجبار‏:
‏ ‏{‏وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ‏}‏‏.‏
قال ابن عباس، ومجاهد، وغير واحد‏:‏
هو الأراك، وثمره البرير، وأثل وهو‏:‏ الطرفاء، وقيل‏:‏ يشبهه، وهو حطب لا ثمر له
‏{‏وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ‏}‏
وذلك لأنه لما كان يثمر النبق، كان قليلاً مع أنه ذو شوك
كثير، وثمره بالنسبة إليه كما يقال في المثل‏:‏
لحم جمل غث، على رأس جبل وعر، لا سهل فيرتقى، ولا سمين فينتقى‏.‏
ولهذا قال تعالى‏:‏
‏{‏ذَلِكَ جَزَيْنَاهُمْ بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ‏}‏
أي‏:‏ إنما نعاقب هذه العقوبة الشديدة من كفر بنا، وكذب رسلنا، وخالف أمرنا، وانتهك محارمنا‏.‏
وقال تعالى‏:‏
‏{‏فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ‏}‏
وذلك أنهم لما هلكت أموالهم، وخربت بلادهم، احتاجوا أن يرتجلوا منها، وينتقلوا عنها، فتفرقوا في غور البلاد ونجدها، أيدي سبأ شَذَرَ مَذَرَ‏.‏
فنزلت طوائف منهم الحجاز،
ومنهم خزاعة
نزلوا ظاهر مكة، وكان من أمرهم ما سنذكره،
ومنهم المدينة المنورة اليوم
، فكانوا أول من سكنها‏.‏
ثم نزلت عندهم ثلاث قبائل من اليهود‏:
‏ بنو قينقاع، وبنو قريظة، وبنو النضير،
فخالفوا الأوس والخزرج، وأقاموا عندهم،
وكان من أمرهم ما سنذكره‏.‏
ونزلت طائفة أخرى منهم الشام،
وهم الذين تنصروا فيما بعد، وهم‏:‏
غسان، وعاملة، وبهراء، ولخم، وجذام، وتنوخ، وتغلب، وغيرهم،
وسنذكرهم عند ذكر فتوح الشام في زمن الشيخين رضي الله عنهما‏.‏
قال محمد بن إسحاق‏:
‏ حدثني أبو عبيدة قال‏:‏
قال الأعشى بن قيس بن ثعلبة، وهو ميمون بن قيس‏:‏
وفي ذاك للمؤتسي أسوة * ومأرم عفي عليها العرم
رخام بنته لهم حمير * إذا جاء مواره لم يرم
فأروى الزرع وأعنانها * على سعة ماءهم إذ قسم
فصاروا أيادي لا يقدرو * ن على شرب طفل إذا ما فطم




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ , 252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ , 252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ ,252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ ,252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ , 252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 252-المقالة الثانية والخمسون بعد المائتين من سلسلة التاريخ العام 2-اخبار العرب قصة سبأ ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام