الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة نوفمبر 21, 2014 5:49 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور


315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور





315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة العباسية


خلافة المهدى بن المنصور
3-تتمة ترجمة ابى جعفر المنصور
ويقال‏:‏
إن عمرو بن عبيد أنشد المنصور قصيدة في موعظة إياه وهي قوله‏:‏

يا أيها الذي قد غره الأمل * ودون ما يأمل التنغيص والأجل
ألا ترى إنما الدنيا وزينتها * كمنزل الركب حلواً ثمت ارتحلوا
حتوفها رصد وعيشها نكد * وصفوها كدر وملكها دول
تظل تقرع بالروعات ساكنها * فما يسوغ له لين ولا جذل
كأنه للمنايا والردى غرض * تظل فيه بنات الدهر تنتقل
تديره ما تدور به دوائرها * منها المصيب ومنها المخطئ الزلل
والنفس هاربة والموت يطلبها * وكل عسرة رجل عندها جلل
والمرء يسعى بما يسعى لوارثه * والقبر وارث ما يسعى له الرجل

‏‏
وقال ابن دريد‏:‏

عن الرياشي، عن محمد بن سلام، قال‏:‏

رأت جارية للمنصور ثوبه مرقوعاً
فقالت‏:‏ خليفة وقميص مرقوع ‏؟‏
فقال‏:‏ ويحك ‏!‏ أما سمعت ما قال ابن هرمة‏:‏
قد يدرك الشرف الفتى ورداؤه * خلق وبعض قميصه مرقوع
وقال بعض الزهاد للمنصور‏:
‏ اذكر ليلة تبيت في القبر لم تبت قبلها ليلة مثلها، واذكر ليلة تمخض عن يوم القيامة لا ليلة بعدها‏.‏
فأفحم المنصور قوله فأمر له بمال‏.‏
فقال‏:‏ لو احتجت إلى مالك ما وعظتك‏.‏
ومن شعره لما عزم على قتل أبي مسلم‏:‏
إذا كنت ذا رأي فكن ذا عزيمة * فإن فساد الرأي أن يترددا
ولا تمهل الأعداء يوماً لغدرة * وبادرهم أن يملكوا مثلها غدا
ولما قتله ورآه طريحاً بين يديه قال‏:‏
قد اكتنفتك خلات ثلاث * جلبن عليك محتوم الحمام
خلافك وامتناعك من يميني * وقودك للجماهير العظام

ومن شعره أيضاً‏:‏
المرء يأمل أن يعيـ * ـش وطول عمر قد يضره
تبلى بشاشته ويبـ * ـقى بعد حلو العيش مره
وتخونه الأيام حتى * لا يرى شيئاً يسره
كم شامت بي إن هلكـ * ـت وقائل لله دره


قالوا‏:‏
وكان لمنصور في أول النهار
يتصدى للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والولايات والعزل والنظر في مصالح العامة،

فإذا صلى الظهر

دخل منزله واستراح إلى العصر،

فإذا صلاها جلس لأهل بيته ونظر في مصالحهم الخاصة،

فإذا صلى العشاء نظر في الكتب والرسائل الواردة من الآفاق، وجلس عنده من يسامره إلى ثلث الليل،

ثم يقوم إلى أهله فينام في فراشه إلى الثلث الآخر،

فيقوم إلى وضوئه وصلاته حتى يتفجر الصباح،

ثم يخرج فيصلى بالناس،

ثم يدخل فيجلس في إيوانه‏.‏
وقد ولى بعض العمال على بلد فبلغه أنه قد تصدى للصيد وأعد لذلك كلاباً وبزاة،

فكتب إليه‏:

‏ ثكلتك أمك وعشيرتك، ويحك ‏!‏
إنا إنما استكفيناك واستعملناك على أمور المسلمين ولم نستكفيك أمور الوحوش في البراري، فسلم ما تلي من عملنا إلى فلان والحق بأهلك ملوماً مدحوراً‏.‏
وأتي يوماً بخارجي قد هزم جيوش المنصور غير مرة
فلما وقف بين يديه قال له المنصور‏:‏
ويحك يا ابن الفاعلة ‏!‏ مثلك يهزم الجيوش ‏؟‏

فقال الخارجي‏:‏
ويلك سوأة لك بيني وبينك أمس السيف والقتل، واليوم القذف والسب، وما يؤمنك أن أرد عليك وقد يئست من الحياة فما استقبلها أبداً‏.‏
قال‏:‏
فاستحيى منه المنصور وأطلقه‏.‏
فما رأى له وجهاً إلى الحول‏.‏
وقال لابنه لما ولاه العهد‏:‏
يا بني ‏!‏ ائتدم النعمة بالشكر، والقدرة بالعفو، والنصر بالتواضع، والتألف بالطاعة، ولا تنس نصيبك من الدنيا ونصيبك من رحمة الله‏.‏
وقال أيضاً‏:‏
يا بني ‏!‏ ليس العاقل من يحتال للأمر الذي وقع فيه حتى يخرج منه،
ولكن العاقل الذي يحتال للأمر الذي غشيه حتى لا يقع فيه‏.‏
وقال المنصور‏:‏
يا بني ‏!‏ لا تجلس مجلساً إلا وعندك من أهل الحديث من يحدثك، فإن الزهري قال‏:
‏ علم الحديث ذكر لا يحبه إلا ذكران الرجال، ولا يكرهه إلا مؤنثوهم، وصدق أخو زهرة‏.‏
وقد كان المنصور في شبيبته يطلب العلم من مظانه والحديث والفقه
فنال جانباً جيداً وطرفاً صالحاً‏.‏
وقد قيل له يوماً‏:‏

يا أمير المؤمنين ‏!‏ هل بقي شيء من اللذات لم تنله ‏؟‏
قال‏:‏ شيء واحد‏.‏
قالوا‏:‏ وما هو ‏؟‏
قال‏:‏ قول المحدث للشيخ من ذكرت رحمك الله‏.‏
فاجتمع وزراؤه وكتَّابه وجلسوا حوله وقالوا‏:
‏ ليمل علينا أمير المؤمنين شيئاً من الحديث‏.‏
فقال‏:‏
لستم بهم، إنما هم الدنسة ثيابهم، المشققة أرجلهم، الطويلة شعورهم، رواد الآفاق وقطاع المسافات، تارة بالعراق وتارة بالحجاز، وتارة بالشام، وتارة باليمن‏.‏ فهؤلاء نقلة الحديث‏.‏
وقال يوم لابنه المهدي‏:‏ كم عندك من دابة ‏؟‏
فقال‏:‏ لا أدري‏.‏
فقال‏:‏ هذا هو التقصير، فأنت لأمر الخلافة أشد تضييعاً فاتق الله يا بني‏.‏
وقالت خالصة إحدى حظيات المهدي‏:‏
دخلت يوماً على المنصور وهو يشتكي ضرسه ويداه على صدغيه
فقال لي‏:‏ كم عندك من المال يا خالصة ‏؟‏
فقلت‏:‏ ألف درهم‏.‏
فقال‏:‏ ضعي يدك على رأسي واحلفي‏.‏
فقلت‏:‏ عندي عشرة آلاف دينار‏.‏
قال‏:‏ اذهبي فاحمليها إلي‏.‏
قالت‏:‏ فذهبت حتى دخلت على سيدي المهدي وهو مع وزوجته الخيزران فشكوت ذلك إليه
فوكزني برجله وقال‏:
‏ ويحك ‏!‏ إنه ليس له وجع، ولكني سألته بالأمس مالاً فتمارض، وإنه لا يسعك إلا ما أمرك به‏.‏
فذهبت إليه خالصة ومعها عشرة آلاف دينار،
فاستدعى بالمهدي فقال له‏:‏
تشكو الحاجة وهذا كله عند خالصة ‏؟‏
وقال المنصور لخازنه‏:‏
إذا علمت بمجيء المهدي فأتني بخلقان الثياب قبل أن يجيء، فجاء بها فوضعها بين يديه ودخل المهدي والمنصور يقلبها، المهدي يضحك،
فقال‏:‏
يا بني ‏!‏ من ليس له خلق ليس له جديد، وقد حضر الشتاء فنحتاج نعين العيال والولد‏.‏
فقال المهدي‏:‏
عليَّ كسوة أمير المؤمنين وعياله‏.‏
فقال‏:‏ دونك فافعل‏.!‏
وذكر ابن جرير، عن الهيثم‏:‏
أن المنصور أطلق في يوم واحد لبعض أعمامه ألف ألف درهم‏.‏
وفي هذا اليوم فرق في بيته عشرة آلاف درهم، ولا يعلم خليفة فرق مثل هذا في يوم واحد‏.‏
وقرأ بعض القراء عند المنصور‏:
‏ ‏{‏الَّذِينَ يَبْخَلُونَ وَيَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبُخْلِ‏}‏ ‏
[‏النساء‏:‏ 37‏]‏‏.‏
فقال‏:‏
والله لولا أن المال حصن للسلطان ودعامة للدين والدنيا وعزهما ما بت ليلة واحدة وأنا أحرز منه ديناراً ولا درهماً لما أجد لبذل المال من اللذة، ولما أعلم في إعطائه من جزيل المثوبة‏.‏ ‏

وقرأ عنده قارئ آخر‏:‏
‏{‏وَلَا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلَا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ‏}‏ الآية ‏[‏الإسراء‏:‏ 29‏]‏‏.‏
فقال‏:‏ ما أحسن ما أدبنا ربنا عز وجل‏.‏
وقال المنصور‏:‏
سمعت علي بن عبد الله يقول‏:‏
سادة أهل الدنيا في الدنيا الأسخياء،
وسادة أهل الآخرة في الآخرة الأتقياء‏.‏
ولما عزم المنصور على الحج في هذه السنة
دعا ولده المهدي فأوصاه في خاصة نفسه وبأهل بيته وبسائر المسلمين خيراً،
وعلمه كيف تفعل الأشياء وتسد الثغور، وأوصاه بوصايا يطول بسطها

وحرج عليه أن لا يفتح شيئاً من خزائن المسلمين حتى يتحقق وفاته

فإن بها من الأموال ما يكفي المسلمين لو لم يجب إليهم من الخوارج درهم عشر سنين،

وعهد إليه أن يقضي ما عليه من الدين
وهو ثلاثمائة ألف دينار،

فإنه لم ير قضاءها من بيت المال‏.‏

فامتثل المهدي ذلك كله‏.‏
وأحرم المنصور بحج وعمرة من الرصافة وساق بدنه وقال‏:‏

يا بني ‏!‏ إني ولدت في ذي الحجة وقد وقع لي أن أموت في ذي الحجة، وهذا الذي جرأني على الحج عامي هذا‏.‏
وودعه وسار واعتراه مرض الموت في أثناء الطريق
فما دخل مكة إلا وهو ثقيل جداً،
فلما كان بآخر منزل نزله دون مكة
إذا في صدر منزله مكتوب‏:
‏ بسم الله الرحمن الرحيم‏.‏
أبا جعفر حانت وفاتك وانقضت * سنوك وأمر الله لابد واقع
أبا جعفر هل كاهن أو منجم * لك اليوم من كرب المنية مانع

فدعا بالحجبة فأقرأهم ذلك فلم يروا شيئاً فعرف أن أجله قد نعي إليه‏.‏
قالوا‏:‏
ورأى المنصور في منامه ويقال‏:‏
بل هتف به هاتف وهو يقول‏:‏
أما ورب السكون والحرك * إن المنايا كثيرة الشرك
عليك يا نفس إن أسأت وإن * أحسنت يا نفس كان ذاك لك
ما اختلف الليل والنهار ولا * دارت نجوم السماء في الفلك
إلا بنقل السلطان عن ملك * إذا انقضى ملكه إلى ملك
حتى يصيرانه إلى ملك * ما عز سلطانه بمشترك
ذاك بديع السماء والأرض والمر * سي لجبال المسخر الفلك
‏‏
فقال المنصور‏:‏
هذا أوان حضور أجلي وانقضاء عمري‏.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور , 315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور , 315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور ,315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور ,315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور , 315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 315-المقالة الخامسة عشر بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهدى بن المنصور 3-تتمة 3-ترجمة ابى جعفرالمنصور ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام