الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
اليوم في 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الخميس ديسمبر 04, 2014 8:11 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد


380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد



380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة العباسية
خلافة المامون بن هارون الرشيد

ثم دخلت سنة تسع ومائتين
فيها‏:
‏ حصر عبد الله بن طاهر نصر بن شبث بعد ما حاربه خمس سنين
وضيق عليه جداً حتى ألجأه إلى أن طلب منه الأمان،
فكتب ابن طاهر إلى المأمون يعلمه بذلك،
فأرسل إليه أن يكتب له أماناً عن أمير المؤمنين‏.‏
فكتب له كتاب أمان
فنزل فأمر عبد الله بتخريب المدينة التي كان متحصناً بها، وذهب شره‏.‏
وفيها‏:‏
جرت حروب مع بابك الخرَّمي
فأسر بابك بعض أمراء الإسلام وأحد مقدمي العساكر،
فاشتد ذلك على المسلمين‏.‏
وفيها‏:‏
حج بالناس صالح بن العباس بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس، وهو والي مكة‏.‏
وفيها‏:
‏ توفي ملك الروم ميخائيل بن نقفور جرجس،
وكان له عليهم تسع سنين،
فملكوا عليهم ابنه توفيل بن ميخائيل‏.‏
وفيها
توفي من مشايخ الحديث‏:
‏ الحسن بن موسى الأشيب، وأبو علي الحنفي، وحفص بن عبد الله، قاضي نيسابور‏.‏
وعثمان بن عمر بن فارس، ويعلى بن عبيد الطنافسي‏.‏ ‏‏
ثم دخلت سنة عشر ومائتين
في صفر منها‏:‏
دخل نصر بن شبث بغداد،
بعثه عبد الله بن طاهر فدخلها ولم يتلقاه أحد من
الجند بل دخلها وحده،
فأنزل في مدينة أبي جعفر ثم حول إلى موضع آخر‏.‏
وفي هذا الشهر‏:
‏ ظفر المأمون بجماعة من كبراء من كان بايع إبراهيم بن المهدي فعاقبهم وحبسهم في المطبق،
ولما كان ليلة الأحد لثلاث عشرة من ربيع الآخر
اجتاز إبراهيم بن المهدي - وكان مختفياً مدة ست سنين وشهوراً متنقباً في زي امرأة ومعه امرأتان - في بعض دروب بغداد في أثناء الليل‏.‏
فقام الحارس فقال‏:
‏ إلى أين هذه الساعة‏؟‏ ومن أين ‏؟‏
ثم أراد أن يمسكهن فأعطاه إبراهيم خاتماً كان في يده من ياقوت، فلما نظر إليه استراب وقال‏:‏
إنما هذا خاتم رجل كبير الشأن،
فذهب بهن إلى متولي الليل فأمرهن أن يسفرن عن وجوههن، فتمنع إبراهيم فكشفوا عن وجهه
فإذا هو هو، فعرفه فذهب به إلى صاحب الجسر فسلمه إليه فرفعه الآخر إلى باب المأمون،
فأصبح في دار الخلافة ونقابه على رأسه والملحفة في صدره ليراه الناس، وليعلموا كيف أخذ‏.‏
فأمر المأمون بالاحتفاظ به والاحتراس عليه مدة،
ثم أطلقه ورضي عنه‏.‏
هذا وقد صلب جماعة ممن كان سجنهم بسببه لكونهم أرادوا الفتك بالموكلين بالسجن، فصلب منهم أربعة‏.‏
وقد ذكروا أن إبراهيم لما وقف بين يدي المأمون
أنبّه على ما كان منه فترقق له عمه إبراهيم كثيراً،
وقال‏:‏
يا أمير المؤمنين ‏!‏ إن تعاقب فبحقك، وإن تعف فبفضلك‏.‏
فقال‏:
‏ بل أعفو يا إبراهيم، إن القدرة تذهب الحفيظة، والندم توبة وبينهما عفو الله عز وجل، وهو أكبر مما تسأله‏.‏
فكبر إبراهيم وسجد شكراً لله عز وجل‏.‏
وقد امتدح إبراهيم بن المهدي ابن أخيه المأمون بقصيدة بالغ فيها،

فلما سمعها المأمون قال‏:
‏ أقول كما قال يوسف لإخوته‏:
‏ ‏{‏لَا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ‏}‏ ‏[‏يوسف‏:‏ 92‏]‏‏.‏
وذكر ابن عساكر أن المأمون لما عفا عن عمه إبراهيم أمره أن يغنيه شيئاً فقال‏:‏ إني تركته‏.‏
فأمره فأخذ العود في حجره وقال‏:‏
هذا مقام سرور خربت منازله ودوره * نمت عليه عداته كذاباً فعاقبه أميره
ثم عاد فقال‏:‏
ذهبت من الدنيا وقد ذهبت عني * لوى الدهر بي عنها وولى بها عني
فإن أبك نفسي أبك نفساً عزيزةً * وإن أحتقرها أحتقرها على ضغن
وإني وإن كنت المسيء بعينه * فإني بربي موقن حَسَنُ الظن
عدوت على نفسي فعاد بعفوه * عليَّ فعاد العفو منا على منِّ
فقال المأمون‏:‏
أحسنت يا أمير المؤمنين حقاً‏.‏
فرمى العود من حجره ووثب قائماً فزعاً من هذا الكلام،
فقال له المأمون‏:‏
اجلس واسكن مرحباً بك وأهلاً،
لم يكن ذلك لشيء تتوهمه، ووالله لا رأيت طول أيامي شيئاً تكرهه‏.‏
ثم أمر له بعشرة آلاف دينار وخلع عليه،
ثم أمر له برد جميع ما كان له من الأموال والضياع والدور فردت إليه، وخرج من عنده مكرماً معظماً‏.‏
عرس بوران
وفي رمضان منها‏:‏
بنى المأمون ببوران بنت الحسن بن سهل‏.‏
وقيل‏:
‏ إنه خرج في رمضان إلى معسكر الحسن بن سهل بفم الصلح، وكان الحسن قد عوفي من مرضه،
فنزل المأمون عنده بمن معه من وجوه الأمراء والرؤساء وأكابر بني هاشم،
فدخل ببوران في شوال من هذه السنة في ليلة عظيمة
وقد أشعلت بين يديه شموع العنبر، ونثر على رأسه الدر والجوهر، فوق حصر منسوجة بالذهب الأحمر‏.‏
وكان عدد الجوهر منه ألف درة،
فأمر به فجمع في صينية من ذهب كان الجوهر فيها
فقالوا‏:‏
يا أمير المؤمنين ‏!‏ إنا نثرناه لتتلقطه الجواري‏.‏
فقال‏:‏
لا أنا أعوضهن من ذلك‏.‏
فجمع كله،
فلما جاءت العروس ومعها جدتها زبيدة أم أخيه الأمين - من جملة من جاء معها - فأجلست إلى جانبه فصب في حجرها ذلك الجوهر‏.‏
وقال‏:‏
هذا نحلة مني إليك وسلي حاجتك، فأطرقت حياء‏.‏
فقالت جدتها‏:
‏ كلمي سيدك وسليه حاجتك فقد أمرك‏.‏
فقالت‏:‏
يا أمير المؤمنين ‏!‏ أسألك أن ترضى عن عمك إبراهيم بن المهدي، وأن ترده إلى منزلته التي كان فيها‏.‏
فقال‏:‏ نعم ‏!‏
قالت‏:‏
وأم جعفر - تعني‏:‏ زبيدة - تأذن لها في الحج‏.‏
قال‏:‏ نعم ‏!‏
فخلعت عليها زبيدة بذلتها الأميرية، وأطلقت له قرية مقورة‏.‏
وأما والد العروس الحسن بن سهل
فإنه كتب أسماء قراه وضياعه وأملاكه في رقاع ونثرها على الأمراء ووجوه الناس،
فمن وقعت بيده رقعة في قرية منها بعث إلى القرية التي فيها نوابه فسلمها إليه ملكاً خالصاً‏.‏
وأنفق على المأمون ومن كان معه من الجيش في مدة إقامته عنده سبعة عشر يوماً
ما يعادل خمسين ألف ألف درهم‏.‏
ولما أراد المأمون الانصراف من عنده
أطلق له عشرة آلاف ألف درهم، وأقطعه البلد الذي هو نازل بها، وهو إقليم فم الصلح مضافاً إلى ما بيده من الإقطاعات‏.‏
ورجع المأمون إلى بغداد في أواخر شوال من هذه السنة‏.‏
وفي هذه السنة‏:‏
ركب عبد الله بن طاهر إلى مصر فاستنقذها بأمر المأمون من يد عبيد الله بن السري بن الحكم المتغلب عليها، واستعادها منه بعد حروب يطول ذكرها‏.‏
وفيها توفي من الأعيان‏:‏
أبو عمرو الشيباني، اللغوي،
واسمه‏:‏
إسحاق بن مراد، ومروان بن محمد الطاطري، ويحيى بن إسحاق، والله سبحانه أعلم‏.‏ ‏




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد , 380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد , 380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد ,380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد ,380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد , 380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 380-المقالة الثمانون بعد المائة الثالثة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المامون بن هارون الرشيد ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام