الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
أمس في 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد يناير 25, 2015 8:18 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: (((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم


(((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم



(((39)))



مساهمة متواضعة
للرد على الهجمات الآثمة الشرسة

على الاسلام ونبى الاسلام
قدوتنا وامامنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم




نحن اتباع واحباب الحبيب
صلى الله عليه وسلم

تأملوا وأقرأوا معى مدى محبة
ابى بكرالصديق رضى الله عنه
له صلى الله عليه وسلم





مرض الحبيب فعدته
فمرضت من شغفى عليه
شُفى الحبيب فعادنى
فشُفيت من نظرى إليه
لو ضمّنى والحبيب جحرنمل
لكان فى ذاك ظل وبستان
وأطيب العيش ماالنفس ترضاه
سمّ الخياط مع الاحباب ميدان
وأضيق العيش ماالنفس تأباه
خضرالجنان مع الأعداء نيران!!!

قراءة فى الكتاب الرائع:

الصارم المسلول على شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم

تأليف :
شيخ الاسلام أحمد بن تيمية (728)هجرية

والدليل على ان النبى صلى الله عليه وسلم
له ان يقتل من سبه وان تاب وعاد الى الاسلام:

يوضح ذلك أشياء:
منها:

أنه قد روي عن عكرمة أن ابن أبي سرح رجع إلى الإسلام قبل فتح مكة وكذلك ذكر آخرون أن ابن أبي سرح رجع إلى الإسلام قبل فتح مكة إذ نزل النبي صلى الله عليه وسلم بها وقد تقدم عنه أنه قال لعثمان قبل أن يقدم به على النبي صلى الله عليه وسلم: إن جرمي أعظم الجرم وقد جئت تائبا وتوبة المرتد إسلامه.

ثم إنه جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم بعد الفتح وهدوء الناس وبعد ما تاب فأراد النبي صلى الله عليه وسلم من المسلمين أن يقتلوه حينئذ وتربص زمانا ينتظر فيه قتله ويظن أن بعضهم سيقتله

وهذا دليل واضح على جواز قتله بعد إسلامه.

وكذلك لما قال له عثمان:

إنه يفر منك كلما رآك

قال:

"ألم أبايعه وأومنه"

قال:

بلى ولكنه يتذكر عظيم جرمه في الإسلام


فقال:

"الإسلام يجب ما قبله"


فبين النبي صلى الله عليه وسلم

أن خوف القتل سقط بالبيعة والأمان

وأن الإثم زال بالإسلام

فعلم أن الساب إذا عاد إلى الإسلام جب الإسلام إثم السب

وبقي قتله جائزا حتى يوجد إسقاط القتل ممن يملكه إن كان ممكنا.


وسيأتي إن شاء الله تعالى ذكر هذا في موضعه

فإن غرضنا هنا أن




نبين أن مجرد الطعن على رسول الله صلى الله عليه وسلم والوقيعة فيه


يوجب القتل في الحال التي لا يقتل فيه لمجرد الردة


وإذا كان ذلك موجبا للقتل استوى فيه المسلم والذمي

ولأن كل ما يوجب القتل سوى الردة يستوي فيه المسلم والذمي.


وفي كتمان الصحابة لابن أبي سرح ولإحدى القينتين

دليل على أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يوجب قتلهم

وإنما أباحه مع جواز عفوه عنهم

وفي ذلك دليل

على أنه كان مخيرا بين القتل والعفو

وهذا يؤيد أن القتل كان لحق النبي صلى الله عليه وسلم.

واعلم أن افتراء ابن أبي سرح والكاتب الآخر النصراني على رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنه كان يتعلم منهما افتراء ظاهر.

وكذلك قوله:

"إني لأصرفه كيف شئت إنه ليأمرني أن أكتب له الشيء فأقول له أو كذا أو كذا فيقول نعم" فرية ظاهرة

فإن النبي صلى الله عليه وسلم كان لا يكتبه إلا ما أنزله الله ولا يأمره أن يكتب قرآنا إلا ما أوحاه الله إليه ولا ينصرف له كيف شاء بل ينصرف كما يشاء الله.

وكذلك قوله:

"إني لأكتب له ماشئت هذا الذي كتبت يوحى إلي كما يوحى إلى محمد وإن محمدا إذا كان يتعلم مني فإني سأنزل مثل ما أنزل الله" فرية ظاهرة فإن النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن يكتبه ما شاء ولا كان يوحى إليه شيء.

وكذلك قول النصراني:

"ما يدري محمد إلا ما كتبت له" من هذا القبيل وعلى هذا الافتراء حاق به العذاب واستوجب العقاب.

ثم اختلف أهل العلم:

هل كان النبي صلى الله عليه وسلم أقره على أن



يكتب شيئا غير ما ابتدأه النبي صلى الله عليه وسلم بإكتابه؟ وهل قال له شيئا؟ على قولين:
أحدهما:

أن النصراني وابن أبي سرح افتريا على رسول الله صلى الله عليه وسلم ذلك كله وأنه لم يصدر منه قول فيه إقرار على كتابة غير ما قاله أصلا وإنما لما زين لهما الشيطان الردة افتريا عليه لينفرا عنه الناس ويكون قبول ذلك منهما متوجها لأنهما فارقاه بعد خبرة

وذلك أنه لم يخبر أحد أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول له:

هذا الذي قلته أو كتبته صواب

وإنما هو حال الردة أخبر أنه قال له ذلك

وهو إذ ذاك كافر عدو يفتري على الله ما هو أعظم من ذلك.

يبين ذلك

أن الذي في الصحيح أن النصراني كان يقول:

ما يدري محمد إلا ما كتبت له نعم ربما كان هو يكتب غير ما يقوله النبي صلى الله عليه وسلم ويغيره ويزيده وينقصه

فظن أن عمدة النبي صلى الله عليه وسلم على كتابته مع ما فيه من التبديل ولم يدر أن كتاب الله آيات بينات في صدور الذين أوتوا العلم وأنه لا يغسله الماء وأن الله حافظ له وأن الله يقرئ نبيه فلا ينسى إلا ما شاء الله مما يريد رفعه ونسخ تلاوته

وأن جبريل كان يعارض النبي صلى الله عليه وسلم بالقرآن كل عام

وأن النبي صلى الله عليه وسلم إذا نزل عليه آية أقرأها لعدد من المسلمين يتواتر نقل الآية بهم

وأكثر من نقل هذه القصة من المفسرين ذكر

أنه كان يملي عليه {سَمِيعاً عَلِيماً} فيكتب هو {عَلِيماً حَكِيماً}

وإذا قال: {عَلِيماً حَكِيماً} كتب {غَفُوراً رَحِيماً} وأشباه ذلك

ولم يذكر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له شيئا.

قالوا:

وإذا كان الرجل قد علم أنه من أهل الفرية والكذب حتى أظهر الله كذبه آية بينة

والروايات الصحيحة المشهورة لم تتضمن إلا أنه قال عن
النبي صلى الله عليه وسلم ما قال أو أنه كتب ما شاء فقط

علم أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يقل له شيئا.
قالوا:

وما روي في بعض الروايات أن النبي صلى الله عليه وسلم قال فهو منقطع أو معلل

ولعل قائله قاله بناء على أن الكاتب هو الذي قال ذلك

ومثل هذا قد يلتبس الأمر فيه حتى يشتبه ما قاله النبي صلى الله عليه وسلم وما قيل إنه قاله رد على هذا القول فلا سؤال.


القول الثاني:

أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له شيئا

فروى الإمام أحمد وغيره من حديث حماد بن سلمة أخبرنا ثابت عن أنس


أن رجلا كان يكتب لرسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا أملى عليه {سَمِيعاً عَلِيماً} يقول: كتبت {سَمِيعاً بَصِيراً} قال: دعه وإذا أملى عليه "عليما حكيما" كتب "عليما حليما"

قال حماد نحو ذا.
قال:

وكان قد قرأ البقرة وآل عمران وكان من قرأهما فقد قرأ قرآنا كثيرا فذهب فتنصر وقال: لقد كنت أكتب لمحمد ما شئت فيقول: "دعه" فمات فدفن فنبذته الأرض مرتين أو ثلاثا

قال أبو طلحة:

فلقد رأيته منبوذا فوق الأرض

رواه الإمام أحمد.

حدثنا يزيد بن هارون حدثنا حميد عن أنس أن رجلا كان يكتب لرسول الله صلى الله عليه وسلم وقد قرأ البقرة وآل عمران

وكان الرجل إذا قرأ البقرة وآل عمران جد فينا يعني عظم
فكان النبي صلى الله عليه وسلم يملي عليه {غَفُوراً رَحِيماً}
فيكتب {عَلِيماً حَكِيماً}
فيقول له النبي صلى الله عليه وسلم:
اكتب كذا وكذا اكتب كيف شئت
ويملي عليه {عَلِيماً حَكِيماً} فيكتب {سَمِيعاً بَصِيراً}
فيقول: اكتب كيف شئت

فارتد ذلك الرجل عن الإسلام فلحق بالمشركين وقال:

أنا أعلمكم بمحمد إن كنت لأكتب ما شئت

فمات ذلك الرجل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

"إن الأرض لا تقبله"

قال أنس: فحدثني أبو طلحة

"أنه أتى الأرض التي مات فيها ذلك الرجل فوجده منبوذا

قال أبو طلحة:

ما شأن هذا الرجل؟

قالوا: قد دفناه مرارا فلم تقبله الأرض"

فهذا إسناد صحيح.






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
(((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم ,(((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم ,(((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ (((39)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام قدوتنا وامامنا محمد صلى الله عليه وسلم ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام