الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الإثنين يناير 26, 2015 10:40 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: (((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم


(((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم




(((55)))

مساهمة متواضعة
للرد على الهجمات الآثمة الشرسة

على الاسلام ونبى الاسلام
قدوتنا وامامنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم




نحن اتباع واحباب الحبيب
صلى الله عليه وسلم

تأملوا وأقرأوا معى مدى محبة
ابى بكرالصديق رضى الله عنه
له صلى الله عليه وسلم





مرض الحبيب فعدته
فمرضت من شغفى عليه
شُفى الحبيب فعادنى
فشُفيت من نظرى إليه
لو ضمّنى والحبيب جحرنمل
لكان فى ذاك ظل وبستان
وأطيب العيش ماالنفس ترضاه
سمّ الخياط مع الاحباب ميدان
وأضيق العيش ماالنفس تأباه
خضرالجنان مع الأعداء نيران!!!

قراءة فى الكتاب الرائع:

الصارم المسلول على شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم

تأليف :
شيخ الاسلام أحمد بن تيمية (728)هجرية





سنة الرسول تحتم قتل الساب


وهذا الذي ذكرناه من سنة رسول الله e في تحتم قتل مَنْ كان يسبه من المشركين مع العفو عَمْن هو مثله في الكفر كان مستقراً في نفوس/ أصحابه على عهده وبعد عهده، يقصدون قتل السابِّ، و يحرضون عليه، وإن أمسكوا عن غيره،

ويجعلون ذلك هو الموجب لقتله،

ويبذلون في ذلك نفوسهم، كما تقدم من حديث الذي قال:

سُبَّني وسُب أبي وأمي وكُفَّ عن رسول الله e، ثم حمل عليه حتى قتل،

وحديث الذي قتل أباه لما سمعه يسبُّ النبي e،

وحديث الأنصاريِّ الذي نَذَرَ أن يقتل العَصْماءَ فَقَتَلَهَا،
وحديث الذي نذر أن يقتل ابن أبي سرح وكَفَّ النبي e عن مبايعته ليوفي بنذره.

مقتل أبي جهل يوم بدر

و في "الصحيحين"

عن عبدالرحمن بن عوف رضي الله عنه قال:

إني لواقفٌ في الصفِّ يوم بدرٍ،

فنظرت عن يميني وعن شمالي، فإذا أنا بغلامين من الأنصار حديثةٍ أسنانُهما،

فَتَمَنَّيت أن أكون بين أضلع منهما،

فغمزني أحدهما، فقال:

أي عم، هل تعرف أبا جهل؟ قلت: نعم، فما حاجتك إليه يا ابن أخي؟ قال: أُخبرت أنه يسبُّ رسول الله e، والذي نفسي بيده لئن رايته لا يفارق سوادي سواده حتى يموت العجل مِنّا، قال: فتعجبتُ لذلك، قال: وغمزني الآخر فقال لي مثلها، فلم أنشب أن نظرتُ إلى أبي جهل يجول في الناس، فقلت: ألا تريان؟ هذا صاحبكما الذي تسألاني عنه، قال: فابتدراه بسيفيهما، فضرباه حتى قتلاه، ثم انصرفا إلى رسول الله e فأخبراه، فقال: "أَيُّكُمَا قَتَلَه؟" فقال كل واحد منهما: أنا قتلته، فقال: "هَلْ مَسَحْتُمَا سَيْفَيْكُمَا؟" فقالا: لا، فنظر رسول الله e إلى السيفين، فقال: "كِلاَكُمَا قَتَلَه"

وقضى رسول الله e بسَلَبِهِ لمعاذ بن عمرو بن الجموح،

والرجلان: معاذ بن عمرو بن الجموح، ومعاذ بن عفراء.

والقصة مشهورةٌ في فرح النبي e بقتله، وسجوده شكراً،

وقوله:

"هَذَا فِرْعَونُ هَذِهِ الأُمَّة"

هذا مع نهيه عن قتل أبي البَخْتَري ابن هشام مع كونه كافراً غير ذي عهد، لكفِّه عنه، وإحسانه بالسعي في نقض صحيفة الجور،

ومع قوله:

"لَوْ كَانَ/ المُطْعَمُ بنُ عَدْيٍّ حَيّاً، ثم كَلَّمَنِي في هَؤُلاَءِ النَّتّنى ـ يعني الأسرى ـ لأَطْلَقْتُهُم لَهُ"


يكافئ المطعم بإجارته له بمكة،

والمطعم كافر غير معاهد؛

فعلم أن مؤذي الرسول e يتعين إهلاكه والانتقام منه،

بخلاف الكافِّ عنه، وإن اشتركا في الكفر

كما كان يكافئ المحسن إليه بإحسانه وإن كان كافراً.

خزي أبي لهب

يؤيد ذلك أن أبا لهب كان له من القرابة ماله،

فلما آذاه وتخلَّف عن بني هاشم في نصره،

نزل القرآن فيه بما نزل من اللعنة والوعيد باسمه، [خزياً] لم يفعل بغيره من الكافرين،

كما روي عن ابن عباس أنه قال:

ما كان أبو لهب إلا من كفار قومه، حتى خرج منا حين تحالفت قريش علينا، فظاهرهم، فسبه الله، وبنو المطلب مع مساواتهم لعبدشمس ونوفل في النسب لما أعانوه ونصروه وهم كفار شكر الله ذلك لهم فجعلهم بعد الإسلام مع بني هاشم في سهم ذوي القربى،

وأبو طالب لما أعانه ونصره وذب عنه خُفف عنه العذاب، فهو من أخف أهل النار عذاباً.
وقد رُوى أن أبا لهب سُقي في نقرة الإبهام لعتقه ثُوَيْبَة إذ بشرته بولادته.

سنة الله فيمن لا يقدر المسلمون على الانتقام منه


ومن سنة الله أن من لم يمكن المؤمنون أن يعذبوه من الذين يؤذون الله ورسوله؛

فإن الله سبحانه ينتقم منه لرسوله ويكفيه إياه، كما قدمنا بعض ذلك في قصة الكاتب المفتَري،

وكما قال سبحانه:

)فَاصْدَعْ بِمَا تُؤمَرُ وَأَعْرِضْ عَنِ المُشْرِكِيَن * إِنَّا كَفَيْنَاكَ المُسْتَهزِئِين(.


والقصة في إهلاك الله واحداً واحداً من هؤلاء المستهزئين معروفة،

قد ذكرها أهل السير والتفسير،

وهم على ما قيل نفر من رؤوس قريش: منهم الوليد بن المغيرة، و العاص بن وائل، والأسودان بن المطلب وابن عبد يغوث، والحارث بن قيس.

وقد كتب النبي e إلى كسرى وقيصر وكلاهما لم يُسْلم،

لكن قيصر أكرم كتاب رسول الله e، وأكرم رسوله، فَثَبَتَ ملكه،

فيقال:

إن الملك باقٍ في ذريته إلى اليوم،


و كسرى مَزَّقَ كتاب رسول الله e، واستهزأ/ برسول الله e،

فقتله الله بعد قليل، ومزق ملكه كل ممزق،

و لم يبق للأكاسرة ملك،


وهذا ـ والله أعلم ـ تحقيق قوله تعالى:


)إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ(؛

فكل من شنأه وأبغضه وعاداه

فإن الله تعالى يقطع دابره، ويمحق عينه وأثره،

وقد قيل:

إنها نزلت في العاص بن وائل، أو في عقبة بن أبي معيط أو في كعب بن الأشرف،

وقد رأيت صنيع الله بهم.

ومن الكلام السائر:

"لحوم العلماء مسمومة"

فكيف بلحوم الأنبياء عليهم السلام.

و في "الصحيح" عن النبي e قال:

"يَقُولُ اللهُ تَعَالَى:


مَنْ عَادَى لِي وَلِيّاً فَقَ ْ بَارَزَنِي بِالمُحَارَبَةِ".


فكيف بمن عادى الأنبياء؟


ومن حارب الله حُرِبَ،


وإذا استقريت قصص الأنبياء المذكورة في القرآن


تجد أممهم إنما أهلكوا حين آذوا الأنبياء [وقابلوهم] بقبيح القول أو العمل،


وهكذا بنو إسرائيل إنما ضربت عليهم الذلة، وباؤوا بغضب من الله،

ولم يكن لهم نصير لقتلهم الأنبياء بغير حق مضموماً إلى كفرهم،

كما ذكر الله ذلك في كتابه،


ولعلك لا تجد أحداً آذى نبياً من الأنبياء ثم لم يتب إلا ولابد أن يصيبه الله بقارعةٍ،

وقد ذكرنا ما جرَّبه المسلمون من تعجيل الانتقام من الكفار إذا تعرضوا لسب رسول الله e، وبلغنا [مثل] ذلك في وقائع متعددة،

وهذا باب واسع لا يحاط به، ولم نقصد قصده هنا، وإنما قصدنا بيان الحكم الشرعي.





توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
(((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ,(((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ,(((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ (((55)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام