الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الإثنين يناير 26, 2015 11:06 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: (((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم


(((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم



(((56)))

مساهمة متواضعة
للرد على الهجمات الآثمة الشرسة

على الاسلام ونبى الاسلام
قدوتنا وامامنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم




نحن اتباع واحباب الحبيب
صلى الله عليه وسلم

تأملوا وأقرأوا معى مدى محبة
ابى بكرالصديق رضى الله عنه
له صلى الله عليه وسلم





مرض الحبيب فعدته
فمرضت من شغفى عليه
شُفى الحبيب فعادنى
فشُفيت من نظرى إليه
لو ضمّنى والحبيب جحرنمل
لكان فى ذاك ظل وبستان
وأطيب العيش ماالنفس ترضاه
سمّ الخياط مع الاحباب ميدان
وأضيق العيش ماالنفس تأباه
خضرالجنان مع الأعداء نيران!!!

قراءة فى الكتاب الرائع:

الصارم المسلول على شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم

تأليف :
شيخ الاسلام أحمد بن تيمية (728)هجرية




الله تعالى يحمي رسوله ويصرف عنه أذى الناس

وكان سبحانه يَحْميه ويَصْرف عنه أذى الناس وشتمهم بكل طريق،

حتى في اللفظ؛

ففي "الصحيحين" عن أبي هريرة قال:

قال رسول الله e:

"أَلاَ تَرَونَ كَيْفَ يَصْرِفُ اللهُ عَنِّي شَتْمَ قُرَيْشٍ وَلَعْنَهُمْ، يَشْتُمُونَ مُذَمَّماً وَيَلْعَنُونَ مُذَمَّماً، وَأَنَا مُحَمَّدٌ"،

فنزه الله اسمه ونعته عن الأذى، وصرف ذلك إلى من هو مذمم، وإن كان المؤذي إنما قصد عينه.

سبب تعين قتل الساب

فإذا تقرر بما ذكرناه من سنة رسول الله e وسيرة أصحابه

وغير ذلك أن الساب للرسول يتعين قتله،


فنقول:

=إما أن يكون/ تعين قتله لكونه كافراً حربياً
=أو للسبب المضموم إلى ذلك،

والأول باطل؛

لأن الأحاديث نص في أنه لم يقتل لمجرد كونه كافراً حربياً،
بل عامتها قد نص فيه على أن موجب قتله إنما هو السبّ؛


فنقول:

إذا تعين قتل الحربي لأجل أنه سبّ النبي e

فكذلك المسلم والذمي وأولى؛

لأن الموجب للقتل هو السبّ،

لا مجرد الكفر والمحاربة، كما تبين،


فحيثما وُجِدَ هذا الموجب وجب القتل،

وذلك لأن الكفر مبيح للدم، لا موجب لقتل الكافر بكل حالٍ؛

فإنه يجوز أمانه ومهادنته والمن عليه ومفاداته،

لكن إذا صار للكافر عهد عَصَم العهد دمه الذي أباحه الكفر،

فهذا هو الفرق بين الحربي والذمي،

فأما ما سوى ذلك من موجبات القتل فلم يدخل في حكم العهد.

وقد ثبت بالسنة

أن النبي e كان يأمر بقتل الساب لأجل السب فقط

لا لمجرد الكفر الذي لا عهد معه،

فإذا وجد هذا السب وهو موجب للقتل و العهد لم يعصم من موجبه تعين القتل،


ولأن أكثر ما في ذلك أنه كافر حربي ساب،

والمسلم إذا سب يصير مرتداً ساباً،


وقتل المرتد أوجب من قتل الكافر الأصلي، و الذمي إذا سب فإنه يصير كافراً محارباً ساباً بعد عهد متقدم،
وقتل مثل هذا أغلظ.

و أيضاً،

فإن الذمي لم يعاهد على إظهار السبّ بالإجماع،

ولهذا إذا أظهره فإنه يعاقب عليه بإجماع المسلمين إما بالقتل أو بالتعزير،

وهولا يعاقب على فعل شيء مما عوهد عليه وإن كان كفراً غليظاً،

ولا يجوز أن يعاقب على فعل شيء قد عوهد على فعله، وإذا لم يكن العهد مُسَوِّغاً لفعله

ـ وقد ثبت أن النبي e أمر بالقتل لأجله ـ

فيكون قد فعل ما يقتل لأجله وهو غير مقرّ عليه بالعهد،

ومثل هذا يجب قتله بلا تردد.

وهذا التوجيه يقتضي قتله، سواء قُدِّر أنه نقض العهد أو لم ينقضه؛

لأن موجبات القتل التي لم نقره/ على فعلها يقتل بها، وإن قيل: لا ينتقض عهده كالزنى بذمية وكقطع الطريق على ذمي وكقتل ذمي، وكما لو فعل هذه الأشياء مع المسلمين، وقلنا: إن عهده لا ينتقض فإنه يقتل.

و أيضاً، فإن المسلم قد امتنع من السب بما أظهره من الإيمان،

والذمي قد امتنع منه بما أظهره من الذمة والتزام الصَّغار،

ولو لم يكن ممتنعاً منه بالصغار لما جاز عقوبته بتعزير ولا غيره إذا فعله،


فإذا قُتِل لأجل السب الكافر الذي يستحله ظاهراً وباطناً ولم يعاهدنا عهداً يقتضي تركه

فَلأنْ يقتل لأجله مَنِ التزم أن لا يظهره وعاهدنا على ذلك أولى وأحرى.


وأيضاً،

فقد تبين بما ذكرناه من هذه الأحاديث

أن الساب يجب قتله،


فإن النبي e أمر بقتل الساب في مواضع،

والأمر يقتضي الوجوب،


ولم يبلغه عن أحد السب إلا ندر دمه،

وكذلك أصحابه،


هذا مع ما قد كان يمكنه من العفو عنه،

فحيث لا يمكنه العفو عنه

يجب أن يكون قتل الساب أوكد، والحرص عليه أشد،


وهذا الفعل منه هو نوع من الجهاد والإغلاظ على الكافرين والمنافقين

وإظهار دين الله وإعلاء [كلمته]،


ومعلوم أن هذا واجب،


فعلم أن قتل الساب واجب في الجملة،

وحيث جاز العفو له e فإنما هو فيمن كان مقدوراً عليه من مُظْهِر الإسلام مطيع له أو ممن جاء مستسلماً،

أما الممتنعون فلم يَعْفُ عن أحد منهم،

ولا يرد على هذا أن بعض الصحابة آمن إحدى القَيْنَتين

وبعضهم آمن ابن أبي سرح؛ لأن هذين كانا مسلمين مريدَيْن للإسلام و التوبة،

ومَن كان كذلك فقد كان النبي e له أن يعفو عنه،

فلم يتعين قتله،

فإذا ثبت أن الساب كان قتله واجباً،

والكافر الحربي الذي لم يسب لا يجب قتله

بل يجوز قتله،

فمعلوم أن الذمة لا تعصم دَمَ من يجب قتله،

[وإنما تعصم دم من يجوز قتله]

ألا ترى أن المرتد لا ذمة له، وأن القاطع والزاني لما وجب قتلهما لم تمنع الذمة قتلهما؟.

و أيضاً،

فلا مزية للذمي على الحربي إلا بالعهد،

والعهد لم يُبح له إظهار السب بالإجماع،

فيكون الذمي/ قد شرك الحربي في إظهار السب الموجب للقتل،

وما اختص به من العهد لم يُبِحْ له إظهار السب،

فيكون قد أتى بما يوجب القتل وهو لم يُقَرّ عليه فيجب قتله بالضرورة.

وأيضاً،

فإن النبي e أمر بقتل مَن كان يسبه، مع أمانه لمن كان يحاربه بنفسه وماله،

فعُلم أن السب أشد من المحاربة أو مثلها،


والذمي إذا حارب قُتِل فإذا سب قتل بطريق الأولى.

وأيضاً،

فإن الذمي وإن كان معصوماً بالعهد فهو ممنوع بهذا العهد من إظهار السب،

والحربي ليس له عهد يعصمه ولا يمنعه،

فيكون الذمي من جهة كونه ممنوعاً أسوأ حالاً من الحربي، وأشد عداوة، وأعظم جرماً، وأولى بالنكال و العقوبة التي يُعَاقب بها الحربي على السب،

و العهد الذي عصمه لم يف بموجبه فلا ينفعه؛

لأنا إنما نستقيم له ما استقام لنا، وهو لم يستقم بالاتفاق،

وكذلك يعاقب، والعهد يعصم دمه وبشره إلا بحق،

فلما جازت عقوبته بالاتفاق،

عُلم أنه قد أتى ما يوجب العقوبة.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
(((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ,(((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ,(((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم , (((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ (((56)))مساهمة متواضعة للرد على اعداء الاسلام لتجرؤهم على مقام امامنا وقدوتنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام