الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الخميس مارس 12, 2015 11:33 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن


445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن





445—المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة

من سلسلة التاريخ الاسلامى

الدولة العباسية

خلافة المهتدى بالله محمد بن عبد الله بن الواثق بن المعتصم
ثم دخلت سنة ست وخمسين ومائتين‏.‏
في صبيحة يوم الاثنين الثاني عشر من المحرم

قدم موسى بن بغا الكبير إلى سامرا،

فدخلها في جيش هائل قد عباه ميمنة وميسرة وقلباً وجناحين،

فأتوا دار الخلافة التي فيها المهتدي جالساً لكشف المظالم،

فاستأذنوا عليه فأبطأ الإذن ساعة، وتأخر عنهم

فظنوا في أنفسهم أن الخليفة إنما طلبهم خديعة منه ليسلط عليهم صالح بن وصيف،

فدخلوا عليه هجماً فجعلوا يراطنونهم بالتركي، ثم عزموا فأقاموه من مجلسه وانتهبوا ما كان فيه، ثم أخذوه مهاناً إلى دار أخرى،

فجعل يقول لموسى بن بغا‏:‏ مالك ويحك‏؟‏
إني إنما أرسلت إليك لأتقوى بك على صالح بن وصيف‏.‏
فقال له موسى‏:‏

لا بأس عليك احلف لي أنك لا تريد بي خلاف ما أظهرت‏.‏
فحلف له المهتدي، فطابت الأنفس وبايعوه بيعة ثانية مشافهة، وأخذوا عليه العهود والمواثيق أن لا يمالئ صالحاً عليهم، واصطلحوا على ذلك‏.‏
ثم بعثوا إلى صالح بن وصيف ليحضرهم للمناظرة في أمر المعتز ومن قتله صالح بن وصيف من الكتاب وغيرهم،

فوعدهم أن يأتيهم،

ثم اجتمع بجماعة من الأمراء من أصحابه وأخذ يتأهب لجمع الجيوش عليهم،

ثم اختفى من ليلته لا يدري أحد أين ذهب في تلك الساعة،

فبعثوا المنادية تنادي عليه في أرجاء البلد وتهددوا من أخفاه،

فلم يزل مختفياً إلى آخر صفر على ما سنذكر،

ورد سليمان بن عبد الله بن طاهر إلى نيابة بغداد،

وسلم الوزير عبد الله بن محمد بن يزداد إلى الحسن بن مخلد

الذي كان أراد صالح بن وصيف قتله مع ذينك الرجلين،

فبقي في السجن حتى رجع إلى الوزارة‏.‏ ‏‏
ولما أبطأ خبر صالح بن وصيف على موسى بن بغا وأصحابه

قال بعضهم لبعض‏:‏

اخلعوا هذا الرجل - يعني الخليفة -‏.‏
فقال بعضهم‏:

‏ أتقتلون رجلاً صواماً قواماً، لا يشرب الخمر، ولا يأتي الفواحش‏؟‏
والله إن هذا ليس كغيره من الخلفاء، ولا تطاوعكم الناس عليه،

وبلغ ذلك الخليفة فخرج إلى الناس وهو متقلد سيفاً، فجلس على السرير واستدعى بموسى بن بغا وأصحابه فقال‏:‏

قد بلغني ما تمالأتم عليه من أمري، وإني والله ما خرجت إليكم إلا وأنا متحنط وقد أوصيت أخي بولدي، وهذا سيفي، والله لأضربن به ما استمسك قائمه بيدي، والله لئن سقط من شعري شعرة ليهلكن بدلها منكم، أو ليذهبن بها أكثركم،

أما دين‏؟‏ أما حياء‏؟‏
أما تستحيون‏؟‏ كم يكون هذا الإقدام على الخلفاء، والجرأة على الله عز وجل، وأنتم لا تبصرون‏؟‏
سواء عليكم من قصد الإبقاء عليكم والسيرة الصالحة فيكم،

ومن كان يدعو بأرطال الشراب المسكر فيشربها بين أظهركم وأنتم لا تنكرون ذلك،

ثم يستأثر بالأموال عنكم وعن الضعفاء،

هذا منزلي فاذهبوا فانظروا فيه وفي منازل إخوتي ومن يتصل بي،

هل ترون فيها من آلات الخلافة شيئاً، أو من فرشها أو غير ذلك‏؟‏
وإنما في بيوتنا ما في بيوت آحاد الناس،

ويقولون‏:‏

إني أعلم علم صالح بن وصيف، وهل هو إلا واحد منكم‏؟‏
فاذهبوا فاعلموا علمه فابلغوا شفاء نفوسكم فيه، وأما أنا فلست أعلم علمه‏.‏
قالوا‏:
‏ فاحلف لنا على ذلك،

قال‏:‏

أما اليمين فإني أبذلها لكم،

ولكن أدخرها لكم حتى تكون بحضرة الهاشميين والقضاة والمعدلين وأصحاب المراتب في غد إذا صليت صلاة الجمعة‏.‏
قال‏:‏

فكأنهم لانوا لذلك قليلاً‏.‏
فلما كان يوم الأحد لثمان بقين من صفر ظفروا بصالح بن وصيف فقتل وجيء برأسه إلى المهتدي بالله،

وقد انفتل من صلاة المغرب،

فلم يزد على أن قال‏:

‏ واروه‏.‏
ثم أخذ في تسبيحه وذكره‏.‏
ولما أصبح الصباح من يوم الاثنين رفع الرأس على رمح ونودي عليه في أرجاء البلد‏.‏
هذا جزاء من قتل مولاه‏.‏
وما زال الأمر مضطرباً متفاقماً، وعظم الخطب حتى أفضى إلى خلع الخليفة المهتدي وقتله - رحمه الله -‏.




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن , 445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن , 445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن ,445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن ,445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن , 445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 445-المقالة الخامسة والاربعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية خلافة المهتدى وتتابع الفتن ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام