الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
أمس في 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الجمعة مايو 22, 2015 5:01 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية


468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية








468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة العباسية
خلافة المقتدي بأمر الله
وهو أبو القاسم عدة الدين عبد الله بن الأمير، ذخيرة الدين أبي القاسم محمد بن الخليفة القائم بأمر الله بن القادر العباسي،

وأمه أرمنية تسمى أرجوان، وتدعى قرة العين،

وقد أدركت خلافة ولدها هذا، وخلافة ولديه من بعده المستظهر والمسترشد‏.

وقد كان أبوه توفي وهو حمل، فحين ولد ذكراً فرح به جده والمسلمون فرحاً شديداً،
إذ حفظ الله على المسلمين بقاء الخلافة في البيت القادري،
لأن من عداهم كانوا يتبذلون في الأسواق، ويختلطون مع العوام، وكانت القلوب تنفر من تولية مثل أولئك الخلافة على الناس،
ونشأ هذا في حجر جده القائم بأمر الله يربيه بما يليق بأمثاله، ويدربه على أحسن السجايا، ولله الحمد‏.‏
وقد كان المقتدي حين ولي الخلافة عمره عشرين سنة،
وهو في غاية الجمال خَلقاً وخُلُقاً، وكانت بيعته يوم الجمعة الثالث عشر من شعبان من هذه السنة،
وجلس في دار الشجرة، بقميص أبيض، وعمامة بيضاء لطيفة، وطرحة قصب أدريه،
وجاء الوزراء والأمراء والأشراف ووجوه الناس فبايعوه،
فكان أول من بايعه الشريف أبو جعفر بن أبي موسى الحنبلي،

وأنشد قول الشاعر‏:‏
إذا سيد منا مضى قام سيد *
ثم ارتج عليه فلم يدر ما بعده،

فقال الخليفة‏:‏
قؤول بما قال الكرام فعول *
وبايعه من شيوخ العلم الشيخ أبو إسحاق الشيرازي، والشيخ أبو نصر بن الصباغ، الشافعيان،

والشيخ أبو محمد التميمي الحنبلي،

وبرز فصلى بالناس العصر ثم بعد ساعة أخرج تابوت جده بسكون ووقار من غير صراخ ولا نوح، فصلى عليه وحمل إلى المقبرة‏.‏ ‏

وقد كان المقتدي شهماً شجاعاً أيامه كلها مباركة، والرزق دار والخلافة معظمة جداً،
وتصاغرت الملوك له، وتضاءلوا بين يديه،

وخطب له بالحرمين وبيت المقدس والشام كلها،

واسترجع المسلمون الرها وأنطاكية من أيدي العدو، وعمرت بغداد وغيرها من البلاد،
واستوزر ابن جهير ثم أبا شجاع، ثم أعاد ابن جهير وقاضيه الدامغاني، ثم أبو بكر الشاشي، وهؤلاء من خيار القضاة والوزراء، ولله الحمد‏.‏

وفي شعبان منها

أخرج المفسدات من الخواطئ من بغداد، وأمرهن أن ينادين على أنفسهن بالعار والفضيحة، وخرب الخمارات، ودور الزواني والمغاني، وأسكنهن الجانب الغربي مع الذل والصغار،
وخرب أبرجة الحمام ومنع اللعب بها،

وأمر الناس باحتراز عوراتهم في الحمامات، ومنع أصحاب الحمامات أن يصرفوا فضلاتها إلى دجلة، وألزمهم بحفر آبار لتلك المياه القذرة صيانة لماء الشرب‏.‏

وفي شوال منها

وقعت نار في أماكن متعددة في بغداد، حتى في دار الخلافة، فأحرقت شيئاً كثيراً من الدور والدكاكين،

ووقع بواسط حريق في تسعة أماكن،

واحترق فيها أربعة وثمانون داراً وستة خانات، وأشياء كثيرة غير ذلك،
فإنا لله وإنا إليه راجعون‏.‏
وفيها‏:‏
عمل الرصد للسلطان ملكشاه اجتمع عليه جماعة من أعيان المنجمين، وأنفق عليه أموالاً كثيرة، وبقي دائراً حتى مات السلطان فبطل‏.‏
وفي ذي الحجة منها
أعيدت الخطب للمصريين، وقطعت خطبة العباسيين،
وذلك لما قوي أمر صاحب مصر بعد ما كان ضعيفاً بسبب غلاء بلده،
فلما رخصت تراجع الناس إليها، وطاب العيش بها،
وقد كانت الخطبة للعباسيين بمكة منذ أربعين سنة وخمسة أشهر،
وستعود كما كانت على ما سيأتي بيانه في موضعه‏.‏
وفي هذا الشهر انجفل أهل السواد من شدة الوباء وقلة ماء دجلة ونقصها‏.‏
وحج بالناس الشريف أبو طالب الحسيني بن محمد الزينبي، وأخذ البيعة للخليفة المقتدي بالحرمين‏.‏

من الأعيان‏:‏
الخليفة القائم بأمر الله
عبد الله، وقد ذكرنا شيئاً من ترجمته عند وفاته‏.‏
الداوودي
راوي ‏(‏صحيح البخاري‏)‏، عبد الرحمن بن محمد بن المظفر بن محمد بن داود، أبو الحسن، بن أبي طلحة الداوودي، ولد سنة أربع وسبعين وثلاثمائة، سمع الكثير وتفقه على الشيخ أبي حامد الإسفرايني، وأبي بكر القفال، وصحب أبا علي الدقاق وأبا عبد الرحمن السلمي، وكتب الكثير ودرس وأفتى وصنف، ووعظ الناس‏.‏ ‏

وكانت له يد طولى في النظم والنثر،
وكان مع ذلك كثير الذكر، لا يفتر لسانه عن ذكر الله تعالى،
دخل يوماً عليه الوزير نظام الملك فجلس بين يديه
فقال له الشيخ‏:‏
إن الله قد سلطك على عباده فانظر كيف تجيبه إذا سألك عنهم‏.‏
وكانت وفاته ببوشنج في هذه السنة وقد جاوز التسعين‏.‏
ومن شعره الجيد القوي قوله‏:‏
كان في الاجتماع بالناس نور * ذهب النور وادلهم الظلام
فسد الناس والزمان جميعاً * فعلى الناس والزمان السلام
أبو الحسن علي بن الحسن
ابن علي بن أبي الطيب الباخَرْزيّ الشاعر المشهور،
اشتغل أولاً على الشيخ أبي محمد الجويني ثم ترك ذلك وعمد إلى الكتابة والشعر، ففاق أقرانه،

وله ديوان مشهور فمنه‏:‏
وإني لأشكو لسع أصداغك التي * عقاربها في وجنتيك نجوم
وأبكي لدر الثغر منك ولي أب * فكيف نديم الضحك وهو يتيم





توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية , 468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية , 468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية ,468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية ,468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية , 468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 468-المقالة الثامنة والستون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية عامى 467و468هجرية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام