الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
أمس في 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الثلاثاء مايو 26, 2015 12:57 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية


491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية




491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة العباسية فى عام 489هجرية
ثم دخلت سنة تسع وثمانين وأربعمائة
قال ابن الجوزي في ‏(‏المنتظم‏)‏‏:‏
في هذه السنة حكم جهلة المنجمين أنه سيكون في هذه السنة طوفان قريب من طوفان نوح، وشاع الكلام بذلك بين العوام وخافوا،
فاستدعى الخليفة المستظهر ابن عشبون المنجم فسأله عن هذا الكلام فقال‏:
‏ إن طوفان نوح كان في زمن اجتمع في بحر الحوت الطوالع السبعة، والآن فقد اجتمع فيه ستة ولم يجتمع معها زحل، فلا بد من وقوع طوفان في بعض البلاد، والأقرب أنها بغداد‏.‏
فتقدم الخليفة إلى وزيره بإصلاح المسيلات والمواضع التي يخشى انفجار الماء منها، وجعل الناس ينتظرون، فجاء الخبر بأن الحجاج حصلوا بوادي المناقب بعد نخلة فأتاهم سيل عظيم، فما نجا منهم إلا من تعلق برؤس الجبال، وأخذ الماء الجمال والرجال والرحال، فخلع الخليفة على ذلك المنجم وأجرى له جارية‏.‏
وفيها‏:‏
ملك الأمير قوام الدولة أبو سعيد كربوقا مدينة الموصل، وقتل شرف الدولة محمد بن مسلم بن قريش، وغرقه بعد حصار تسعة أشهر‏.‏
وفيها‏:‏
ملك تميم بن المعز المغربي مدينة قابس وأخرج منها أخاه عمر،

فقال خطيب سوسة في ذلك أبياتاً‏:‏
ضحك الزمان وكان يلقى عابساً * لما فتحت بحد سيفك قابسا
وأتيتها بكراً وما أمهرتها * إلا قناً وصوارماً وفوراسا
الله يعلم ما جنيت ثمارها * إلا وكان أبوك قبلاً غارسا
من كان في زرق الأسنة خاطباً * كانت له قلل البلاد عرائسا
وفي صفر منها
درس الشيخ أبو عبد الله الطبري بالنظامية، ولاه إياها فخر الملك بن نظام الملك وزير بركيارق‏.‏
وفيها‏:
‏ أغارت خفاجة على بلاد سيف الدولة صدقة بن مزيد بن منصور بن دبيس وقصدوا مشهد الحسين بالحائر، وتظاهروا فيه بالمنكرات والفساد، فكبسهم فيه الأمير صدقة المذكور، فقتل منهم خلقاً كثيراً عند الضريح‏.‏
ومن العجائب أن أحدهم ألقى نفسه وفرسه من فوق السور فسلم وسلمت فرسه‏.‏
وحج بالناس الأمير خمارتكين الحسناني‏.‏

وفيها توفى من الأعيان‏:‏
عبد الله بن إبراهيم بن عبد الله
أخو أبي حكيم الخيري، وخير‏:‏ إحدى بلاد فارس، سمع الحديث وتفقه على الشيخ أبي إسحاق الشيرازي، وكانت له معرفة بالفرائض والأدب واللغة، وله مصنفات، وكان مرضى الطريقة، وكان يكتب المصاحف بالأجرة، فبينما هو ذات يوم يكتب وضع القلم من يده واستند وقال‏:‏ والله لئن كان هذا موتاً إنه لطيب‏.‏
ثم مات‏.‏
عبد المحسن بن أحمد الشنجي
التاجر، ويعرف بابن شهداء مكة، بغدادي، سمع الحديث الكثير، ورحل وأكثر عن الخطيب وهو بصور، وهو الذي حمله إلى العراق، فلهذا أهدى إليه الخطيب ‏(‏تاريخ بغداد‏)‏ بخطه، وقد روى عنه في مصنفاته، وكان يسميه عبد الله، وكان ثقة‏.‏
عبد الملك بن إبراهيم
ابن أحمد أبو الفضل المعروف بالهمداني، تفقه على الماوردي، وكانت له يد طولى في العلوم الشريعة والحساب وغير ذلك، وكان يحفظ ‏(‏غريب الحديث‏)‏ لأبي عبيد، و‏(‏المجمل‏)‏ لابن فارس، وكان عفيفاً زاهداً، طلبه المقتدي ليوليه قاضي القضاة فأبى أشد الإباء، واعتذر له بالعجز وعلو السن، وكان ظريفاً لطيفاً، كان يقول‏:‏ كان أبي إذا أراد أن يؤدبني أخذ العصا بيده ثم يقول‏:‏ نويت أن أضرب ولدي تأديباً كما أمر الله‏.‏
ثم يضربني‏.‏
قال‏:‏ وإلى أن ينوي ويتمم النية كنت أهرب‏.‏
توفي في رجب منها ودفن عند قبر ابن شريح‏.‏

محمد بن أحمد بن عبد الباقي بن منصور
أبو بكر الدقاق، ويعرف بابن الخاضبة، كان معروفاً بالإفادة وجودة القراءة وحسن الخط وصحة النقل، جمع بين علم القراءات والحديث، وأكثر عن الخطيب وأصحاب المخلص‏.‏
قال‏:‏ لما غرقت بغداد غرقت داري وكتبي فلم يبق لي شيء، فاحتجت إلى النسخ، فكتبت ‏(‏صحيح مسلم‏)‏ في تلك السنة سبع مرات، فنمت فرأيت ذات ليلة كأن القيامة قد قامت وقائل يقول‏:‏ أين ابن الخاضبة‏؟‏ ‏
فجئت فأدخلت الجنة فلما دخلتها استلقيت على قفاي ووضعت إحدى رجلي على الأخرى وقلت‏:‏ استرحت من النسخ، ثم استيقظت والقلم في يدي، والنسخ بين يدي‏.‏
أبو المظفر السمعاني
منصور بن محمد بن عبد الجبار بن أحمد بن محمد، أبو المظفر السمعاني، الحافظ، من أهل مرو، تفقه أولاً على أبيه في مذهب أبي حنيفة، ثم انتقل إلى مذهب الشافعي فأخذ عن أبي إسحاق وابن الصباغ، وكانت له يد طولى في فنون كثيرة، وصنف ‏(‏التفسير‏)‏، وكتاب ‏(‏الانتصار‏)‏ في الحديث، و‏(‏البرهان والقواطع‏)‏ في أصول الفقه، و‏(‏الاصطلام‏)‏ وغير ذلك، ووعظ في مدينة نيسابور، وكان يقول‏:‏ ما حفظت شيئاً فنسيته‏.‏
وسئل عن أخبار الصفات فقال‏:‏ عليكم بدين العجائز وصبيان الكتاتيب‏.‏
وسئل عن الاستواء فقال‏:‏
جئتماني لتعلما سر سعدى * تجداني بسر سعدى شحيحا
إن سعدى لمنية المتمني * جمعت عفة ووجهاً صبيحا
توفي في ربيع الأول من هذه السنة، ودفن في مقبرة مرو، رحمه الله تعالى وإيانا آمين‏.‏





توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية , 491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية , 491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية ,491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية ,491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية , 491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 491-المقالة الحادية والتسعون بعد المائة الرابعة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 489هجرية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام