الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
اليوم في 7:40 am
أمس في 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الإثنين يونيو 08, 2015 11:38 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث


81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث




81-المقالة الحادية و الثمانون

من سلسلة البدع
كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث
تأليف:
ابى القاسم شهاب الدين عبدالرحمن بن اسماعيل بن ابراهيم المقدسى الدمشقى المعروف بأبى شامة المتوفى عام665هجرية.
تحقيق:

الاستاذ:عثمان احمدعنبر


17 - فصل في إنكار من أنكر من البدع

فقد بان ووضح بتوفيق الله تعالى

صحة إنكار من أنكر شيئا من البدع

وإن كان صلاة ومسجدا

ولا مبالاة بشناعة جاهل يقول

كيف يؤمر بتبطيل صلاة وتخريب مسجد

فما وزانه الأوزان من يقول كيف يؤمر بتخريب مسجد إذا سمع أن النبي خرب مسجد الضرار

ومن يقول كيف ينهي عن قراءة القرآن في الركوع والسجود

وإذا سمع حديث علي رضي الله عنه المخرج في الصحيح


نهاني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن اقرأ القرآن في الركوع والسجود

واتباع السنة أولى من اقتحام البدعة
وأن كانت صلاة في الصورة

فتركه واتباع السنة أكثر فائدة وأعظم أجرا

إن سلمنا أن لتلك الصلاة أجرا

وقد تقدم من الآدلة على ذلك والآثار ما فيه كفاية

ونزيد ههنا أشياء

منها

ما أخرجه الطرطوشي في كتاب الحوادث قال

روى مالك رحمه الله تعالى

أن عمر بن الخطاب رضى الله عنه

ضرب رجلا على صلاته بعد العصر

ورواه غيره

فقيل له

أعلى الصلاة

فقال

على خلاف السنة

وفي كتاب عبد الله بن الزبير الحميدي في الرد على أهل الأهواء قال

حدثنا سفيان حدثنا حجير عن طاوس قال

رآني ابن عباس وأنا أصلي بعد العصر فنهاني

فقال

إنما كرهت لئلا تتخذ سلما

قال ابن عباس

نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصلاة بعد العصر

وقال الله تعالى

وما كان لمؤمن ولا مؤمنه اذا قضى الله ورسوله امرا ان يكون لهم الخيرة من امرهم......
الآية

ولا أدري يعذب أم يؤجر

وفي مسند الدارمي

حدثنا عبد الله ابن سعيد حدثنا سفيان بن عيينة عن هشام بن حجر قال

كان طاوس يصلي ركعتين بعد العصر

فقال له ابن عباس

أنه قد نهى رسول الله عن صلاة العصر

فلا أدري تعذب عليها أم تؤب الله تعالى

قال

وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم


قال سفيان

يتخذون سلما يقولون نصلي بعد العصر الى الليل

قلت

وطاوس هذا أبو عبد الله اليماني فقيه أهل اليمن
وكان من كبار أصحاب ابن عباس
وفهم السبب الذي لأجله أنكر عليه ابن عباس
وهو مخالفة السنة
فاستعمل هذا الإنكار بعينه في صورة أخرى
حيث كانت على خلاف السنة عنده

قرأت في كتاب المغني في شرح مختصر أبي القاسم الخرقي الذي أنبأنا به

مصنفه الشيخ موفق الدين أبو محمد عبد الله بن أحمد بن محمد بن قدامه رحمه الله تعالى

ونقلته من خطه

وقال طاوس

الذين يعتمرون من التنعيم ما أدري يؤجرون عليها أم يعذبون

قيل له

فلم يعذبون

قال

لأنه يدع الطواف بالبيت ويخرج الى أربعة أميال ويجري الى أن يحيء من أربعة أميال
قد طاف مائتي طواف
كلما طاف بالبيت كان أفضل من أن يمشي في غير شيء

قلت

هذه الفتوى على رأي من لا يرى الإكثار من الأعتمار والموالاة بين العمرة في سنة واحدة

وهو الذي نختار

لأنه على خلاف سنة رسول الله

فإنه لم يعتمر في سنة إلا مرة

وقد حققنا ذلك في موضع آخر

وكان طاوس قال

لأنه يخالف السنة

ثم بين أنه مع مخالفته للسنة تفوته جملة من العبادة
وهو كثرى الطواف بالبيت

قال أبو نعيم

حدثنا سفيان عن أبي رباح عن سعيد بن السيب

أنه رأى رجلا يصلي بعد طلوع الفجر أكثر من ركعتين يكثر فيها الركوع والسجود فنهاه

فقال

يا أبا محمد يعذبني الله على الصلاة

قال

لا ولكن يعذبك على خلاف السنة

أخرجه البيهقي في السنن





توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث , 81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث , 81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث ,81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث ,81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث , 81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 81-المقالة الحادية والثمانون من سلسلة البدع كتاب الباعث على انكار البدع والحوادث ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام