الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الخميس يونيو 11, 2015 5:37 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية


547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية



547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة
من سلسلة التاريخ الاسلامى
الدولة العباسية



ثم دخلت سنة تسع وأربعين وخمسمائة
فيها‏:‏
ركب الخليفة المقتفي في جيش كثيف إلى تكريت فحاصر قلعتها، ولقي هناك جمعاً من الأتراك والتركمان، فأظفره الله بهم، ثم عاد إلى بغداد‏.‏
ملك السلطان نور الدين الشهيد بدمشق
وجاءت الأخبار بأن مصر قد قتل خليفتها الظافر، ولم يبق منهم إلا صبي صغير ابن خمس شهور، قد ولوه عليهم ولقبوه الفائز، فكتب الخليفة عهداً إلى نور الدين محمود بن زنكي بالولاية على بلاد الشام والديار المصرية، وأرسله إليها‏.‏ ‏
وفيها‏:
‏ هاجت ريح شديدة بعد العشاء فيها نار فخاف الناس أن تكون الساعة، وزلزلت الأرض وتغير ماء دجلة إلى الحمرة، وظهر بأرض واسط بالأرض دم لا يعرف ما سببه، وجاءت الأخبار عن الملك سنجر أنه في أسر الترك، وهو في غاية الذل والإهانة وأنه يبكي على نفسه كل وقت‏.‏
وفيها‏:
‏ انتزع نور الدين محمود دمشق من يد ملكها نور الدين أرتق، وذلك لسوء سيرته وضعف دولته، ومحاصرة العامة له في القلعة، مع وزيره مؤيد الدولة علي بن الصوفي، وتغلب الخادم عطاء على المملكة مع ظلمه وغشمه،
وكان الناس يدعون ليلاً ونهاراً أن يبدلهم بالملك نور الدين‏.‏
واتفق مع ذلك أن الفرنج أخذوا عسقلان
فحزن نور الدين على ذلك، ولا يمكنه الوصول إليهم،
لأن دمشق بينه وبينهم،
ويخشى أن يحاصروا دمشق فيشق على أهلها،
ويخاف أن يرسل مجير الدين إلى الفرنج فيخذلونه كما جرى غير مرة،
وذلك أن الفرنج لا يريدون أن يملك نور الدين دمشق فيقوى بها عليهم ولا يطيقونه،
فأرسل بين يديه الأمير أسد الدين شيركوه في ألف فارس في صفة طلب الصلح،

فلم يلتفت إليه مجير الدين ولا عده شيئاً،
ولا خرج إليه أحد من أعيان أهل البلد،
فكتب إلى نور الدين بذلك‏.‏
فركب الملك نور الدين في جيشه
فنزل عيون الفاسريا من أرض دمشق،
ثم انتقل إلى قريب من الباب الشرقي، ففتحها قهراً ودخل من الباب الشرقي بعد حصار عشرة أيام،
وكان دخوله في يوم الأحد عاشر صفر من هذه السنة،
وتحصن مجير الدين في القلعة
فأنزله منها وعوضه مدينة حمص ودخل نور الدين إلى القلعة واستقرت يده على دمشق، ولله الحمد‏.‏
ونادى في البلد بالأمان والبشارة بالخير،
ثم وضع عنهم المكوس
وقرئت عليهم التواقيع على المنابر،
ففرح الناس بذلك وأكثروا الدعاء له،
وكتب ملوك الفرنج إليه يهنونه بدمشق ويتقربون إليه ويخضعون له‏.‏
وفيها توفى من الأعيان‏:‏
الرئيس مؤيد الدولة
علي بن الصوفي وزير دمشق لمجير الدين،
وقد ثار على الملك غير مرة، واستفحل أمره، ثم يقع الصلح بينهما كما تقدم‏.‏
عطاء الخادم
أحد أمراء دمشق، وقد تغلب على الأمور بأمر مجير الدين، وكان ينوب على بعلبك في بعض الأحيان، وقد كان ظالماً غاشماً وهو الذي ينسب إليه مسجد عطاء خارج باب شرقي، والله أعلم‏.‏ ‏




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية , 547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية , 547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية ,547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية ,547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية , 547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 547-المقالة السابعة والاربعون بعد المائة الخامسة من سلسلة التاريخ الاسلامى الدولة العباسية فى عام 549هجرية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام