الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
أمس في 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد يونيو 28, 2015 4:07 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم


4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم


(4)

شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم
نقلآ وقراءة
من الموسوعة التاريخية الهائلة   ( البداية والنهاية)
للحافظ بن كثير رحمه الله تعالى
701-774هجرية
أتشرف  بتقديم :
كتاب الشمائل
‏(‏شمائل رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم وبيان خلقه الطاهر‏)
وقد-حذفت- ( كل الاحاديث التى لم تصح عنه)
صلى الله عليه وسلم-
وتقرأون الآن  الشمائل بالاحاديث الشريفة الصحيحة ان شاء الله تعالى
فهيا بنا الآن  الى  شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم :



ذكر شَعره عليه السلام‏.‏
قد ثبت في الصحيحين

من حديث الزهري عن عبيد الله بن عبد الله، عن ابن عباس قال‏:‏
كان رسول الله يحب موافقة أهل الكتاب
(فيما لم يؤمر فيه بشيء)،
وكان أهل الكتاب يسدلون أشعارهم،
وكان المشركون يفرقون رؤوسهم،
فسدل رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم ثم فرق بعده‏.‏
وقال الإمام أحمد‏:
‏ ثنا حماد بن خالد، ثنا مالك، ثنا زياد بن سعد عن الزهري، عن أنس

أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم سدل ناصيته ما شاء أن يسدل،
ثم فرق بعد‏.‏
تفرَّد به من هذا الوجه‏.‏
وقال محمد بن إسحاق بن جعفر بن الزبير

عن عروة، عن عائشة قالت‏:

‏ أنا فرقت لرسول الله رأسه، صدعت فرقه عن يافوخه وأرسلت ناصيته بين عينيه‏.‏
قال ابن إسحاق‏:‏
وقد قال محمد بن جعفر بن الزبير - وكان فقيهاً مسلماً -‏:‏

ما هي إلا سيما من سيما النصارى تمسكت بها النصارى من الناس‏.‏
وثبت في الصحيحين عن البراء

أن رسول الله كان يضرب شعره إلى منكبيه‏.‏
وجاء في الصحيح عنه وعن غيره‏:‏
إلى أنصاف أذنيه‏.‏
ولا منافاة بين الحالين،

فإن الشعر تارة يطول، وتارة يقصر منه،

فكلٌ حكى بحسب ما رأى‏.‏
وقال أبو داود‏:‏
ثنا ابن نفيل، ثنا عبد الرحمن ابن أبي الزناد عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة قالت‏:‏

كان شعر رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فوق الوفرة ودون الجمة‏.‏
وقد ثبت أنه عليه السلام حلق جميع رأسه في حجة الوداع،
وقد مات بعد ذلك بأحد وثمانين يوماً
- صلوات الله وسلامه عليه –
دائماً إلى يوم الدين‏.‏
وقال يعقوب بن سفيان‏:‏
ثنا عبد الله بن مسلم ويحيى بن عبد الحميد قالا‏:‏
ثنا سفيان عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد قال‏:‏
قالت أم هانئ‏:‏
قدم النَّبيّ صلَّى الله عليه وسلَّم مكة قدمة وله أربع غدائر - تعني‏:‏ ضفائر -‏.‏ ‏
وروى التّرمذيّ من حديث سفيان بن عيينة،

وثبت في الصحيحين من حديث ربيعة عن أنس قال بعد ذكره شعر رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم

أنه ليس بالسبط ولا بالقطط قال‏:‏
وتوفاه الله وليس في رأسه ولحيته عشرون شعرة بيضاء‏.‏
وفي صحيح البخاري
من حديث أيوب عن ابن سيرين أنه قال‏:‏
قلت لأنس‏:‏ أخضب رسول الله‏؟‏
قال‏:
‏ إنه لم يرَ من الشيب إلا قليلاً‏.‏
وكذا روى هو ومسلم من طريق حماد بن زيد عن ثابت، عن أنس‏.‏
وقال حماد بن سلمة عن ثابت‏:‏
قيل لأنس‏:‏
هل كان شاب رسول الله‏؟‏
فقال‏:
‏ ما شانه الله بالشيب ما كان في رأسه إلا سبع عشرة أو ثماني عشرة شعرة‏.‏
وعند مسلم من طريق المثنى بن سعيد عن قتادة،
عن أنس أن رسول الله لم يختضب إنما كان شمط عند العنفقة يسيراً، وفي الصدغين يسيراً، وفي الرأس يسيراً‏.‏
وقال البخاري‏:
‏ ثنا أبو نعيم، ثنا همام عن قتادة قال‏:
‏ سألت أنساً هل خضب رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم‏؟‏
قال‏:
‏ لا، إنما كان شيء في صدغيه‏.‏
وروى البخاري عن عصام بن خالد، عن جرير بن عثمان قال‏:‏
قلت لعبد الله بن بسر السلميّ رأيت رسول الله أكان شيخاً‏؟‏
قال‏:‏
كان في عنفقته شعرات بيض‏.‏
وتقدم عن جابر بن سمرة مثله‏.‏
وفي الصحيحين من حديث أبي إسحاق عن أبي جحيفة قال‏:‏
رأيت رسول الله هذه منه بيضاء - يعني‏:‏ عنفقته -‏.‏

وقال يعقوب بن سفيان‏:‏
ثنا عبد الله بن عثمان عن أبي حمزة السكري، عن عثمان بن عبد الله بن موهب القرشي قال‏:‏
دخلنا على أم سلمة، فأخرجت إلينا من شعر رسول الله فإذا هو أحمر مصبوغ بالحناء والكتم‏.‏
رواه البخاري عن إسماعيل بن موسى، عن سلام ابن أبي مطيع، عن عثمان بن عبد الله بن موهب، عن أم سلمة به‏.‏
وقال البيهقيّ‏:‏
أنا أبو عبد الله الحافظ، ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب، ثنا محمد بن إسحاق الصَّغانيّ، ثنا يحيى بن بكير، ثنا إسرائيل عن عثمان بن عبد الله بن موهب قال‏:‏ كان عند أم سلمة جلجل من فضة ضخم فيه من شعر رسول الله، فكان إذا أصاب إنساناً الحمى بعث إليها فحضحضته فيه، ثم ينضحه الرجل على وجهه‏.‏
قال‏:‏ فبعثني أهلي إليها، فأخرجته فإذا هو هكذا - وأشار إسرائيل بثلاث أصابع - وكان فيه خمس شعرات حمر‏.‏
رواه البخاري عن مالك بن إسماعيل، عن إسرائيل‏.‏
وقال يعقوب بن سفيان‏:‏
ثنا أبو نعيم، ثنا عبيد الله بن إياد، حدثني إياد عن أبي رمثة قال‏:‏
انطلقت مع أبي نحو رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فلما رأيته قال‏:
‏ هل تدري من هذا‏؟‏
قلت‏:‏ لا‏.‏
قال‏:‏
إن هذا رسول الله، فاقشعررت حين قال ذلك،
وكنت أظن أن رسول صلَّى الله عليه وسلَّم شيء لا يشبه الناس،
فإذا هو بشر ذو وفرة بها ردع من حناء، وعليه بردان أخضران‏.‏
ورواه أبو داود والتّرمذيّ والنسائي من حديث عبيد الله بن إياد بن لقيط عن أبيه، عن أبي رمثة - واسمه‏:‏ حبيب بن حيان - ويقال‏:‏ رفاعة بن يثربي‏.‏
وقال أبو داود‏:‏
ثنا عبد الرحيم بن مطرف بن سفيان، ثنا عمرو بن محمد، أنا ابن أبي داود عن نافع، عن ابن عمر أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم كان يلبس النعال السبتية، ويصفّر لحيته بالورس والزعفران، وكان ابن عمر يفعل ذلك‏.‏
ورواه النسائي عن عبدة بن عبد الرحيم المروزي، عن عمرو بن محمد المنقريّ به‏.‏
قلت‏:‏
ونفي أنس للخضاب معارض بما تقدم عن غيره من إثباته،

والقاعدة المقررة هى

أن الإثبات مقدم على النفي،

لأن المثبت معه زيادة علم ليست عند النافي،

وهكذا إثبات غيره لزيادة ما ذكر من السبب مقدم،
لا سيما عن ابن عمر الذي المظنون أنه تلقى ذلك عن أخته أم المؤمنين حفصة،

فإن اطلاعها- أتمّ- من إطلاع أنس،
لأنها ربما أنها (فلَّت رأسه) الكريم عليه الصلاة والسلام‏.‏
الموضوع . الاصلى : 4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:الطائرالمسافر






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم , 4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم , 4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم ,4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم ,4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم , 4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 4-شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام