الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
أمس في 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد يوليو 05, 2015 5:03 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة-


77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة-


77

3-تتمة

هديه صلى الله عليه وسلم في الصلاة


صلى الله عليه وسلم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أما بعد
أتشرف وأتقرب إلى الله عز وجل

بتقديم قبسات ونفحات

من سيرته العطرة و نسبه الشريف  وصفاته الحميدة
وكل صفاته حميدة
صلى الله عليه وسلم

وادعوكم معى  للتحليق الى آفاق رحبة
مع تلك النفحات الربانية
مع رسولنا وحبيبنا وقدوتنا وامامنا وشفيعنا
محمد صلى الله عليه وسلم
من خلال :

سيرته ونسبه وصفاته صلى الله عليه وسلم
من:
((كتاب زاد المعاد فى هدى خيرالعباد))
لشيخ الاسلام
ابن قيم الجوزية691-751هجرية
3-تتمة
هديه صلى الله عليه وسلم في الصلاة


وروي عنه أنه كان يستفتح بـ ‏
(‏سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، وَتَبَارَكَ اسْمُكَ، وتَعَالَى جَدُّكَ، وَلاَ إِلهِ غَيْرُكَ‏)‏
ذكر ذلك أهلُ السنن من حديث علي بن علي الرفاعي، عن أبي المتوكل النَّاجي، عن أبي سعيد

على أنه ربما أرسل،

وقد رُوي مثله من حديث عائشة رضي اللّه عنها،

والأحاديث التي قبله أثبتُ منه،

ولكن صح عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه

أنه كان يستفتح به في مقام النبي صلى الله عليه وسلم ويجهر به، ويعلِّمه الناس

وقال الإِمام أحمد‏:‏

أمّا أنا فأذهب إلى ما روي عن عمر،
ولو أن رجلاً استفتح ببعض ما رُوي عن النبي صلى الله عليه وسلم من الاستفتاح كان حسناً‏.‏
وإنما اختار الإمام أحمد هذا لعشرة أوجه قد ذكرتُها في مواضع أخرى‏.‏

=منها جهرُ عمر به يعلًّمه الصحابة‏.‏
=ومنها اشتمالُه على أفضل الكلام بعد القرآَن،
فإن أفضل الكلام بعد القرآَن سبحان اللَّهِ، والحمد للّه، ولا إِله إِلا اللّه واللّه أكبر،
وقد تضمنها هذا الاستفتاحُ مع تكبيرة الإِحرام‏.‏
=ومنها أنه استفتاح أخلصُ للثناء على اللّه،
وغيره متضمن للدعاء،
ولهذا كانت سورة الإِخلاص تَعدِلُ ثلث القرآن،
لأنها أخلصت لوصف الرحمن تبارك وتعالى، والثناء عليه ،
ولهذا كان ‏(‏سبحان اللّه، والحمد للَّه ، ولا إِله إِلا اللّه ، واللّه أكبر‏)‏
أفضل الكلام بعد القرآن ،
فيلزم أن ما تضمنها من الاستفتاحات أفضل من غيره من الاستفتاحات‏.‏
=ومنها أن غيرَه من الاستفتاحات عامتُها إنما هي في قيام الليل في النافلة،
وهذا كان عمرُ يفعله ، ويعلِّمه الناس في الفرض‏.‏
=ومنها أن هذا الاستفتاح إنشاء للثناء على الرّب تعالى،
متضمن للإِخبار عن صفات كماله ، ونعوت جلاله ،
والاستفتاح بـ ‏(‏وجهت وجهي‏)‏
إخبار عن عبودية العبد، وبينهما من الفرق ما بينهما‏.‏
=ومنها أن من اختار الاستفتاح بـ ‏(‏وجهت وجهي‏)‏ لا يكمله ،
وإنما يأخذ بقطعة من الحديث ، ويذَرُ باقيه ،
بخلاف الاستفتاح بـ ‏(‏سبحانك اللهم وبحمدك‏)‏
فإن من ذهب إليه يقوله كله إلى آخره‏.‏
وكان يقول بعد ذلك‏:
‏ ‏(‏أعوذ باللّه من الشيطان الرجيم‏)‏
ثم يقرأ الفاتحة، يجهر بـ ‏(‏بسم اللّه الرَّحمن الرَّحيم‏)‏ تارة،
ويخفيها أكثر مما يجهر بها‏.‏
ولا ريب أنه لم يكن يجهر بها دائماً في كل يوم وليلة خمس مرات أبداً، حضراً وسفراً،
ويخفي ذلك على خلفائه الرَّاشدين ، وعلى جُمهور أصحابه ، وأهل بلده في الأعصار الفاضلة،
(((هذا مِن أمحل المحال)))

حتى يحتاج إلى التشبُّث فيه بألفاظ مجملة، وأحاديث واهية،

فصحيح تلك الأحاديث غيرُ صريح ، وصريحُها غير صحيح ،
وهذا موضع يستدعي مجلَّداً ضخما‏.‏
وكانت قراءته مداً، يقِف عند كل آية، ويمدُّ بها صوته‏.‏
فإذا فرغ من قراءة الفاتحة، قال‏:‏ ‏(‏آمين‏)‏،
فإن كان يجهر بالقراءة رفع بها صوته
وقالها من خلفه‏.‏
وكان له سكتتانِ،
1-سكتة بين التكبير والقراءة،

وعنها سأله أبو هريرة،

2-واختلف في الثانية،

فروي أنها بعد الفاتحة‏.
وقيل‏:‏ إنها بعد القراءة وقبل الركوع‏.‏
وقيل‏:‏ هي سكتتان غير الأولى، فتكون ثلاثاً،

(((والظاهر إنما هي اثنتان فقط،)))

وأمّا الثالثة، فلطيفة جداً =لأجل ترادِّ النَّفَس،=
ولم يكن يَصِل القراءة بالركوع،
بخلاف السكتة الأولى،
فإنه كان يجعلها بقدر الاستفتاح،
والثانية قد قيل‏:‏ إنها لأجل قراءة المأموم،
فعلى هذا‏:‏
ينبغي تطويلها بقدر قراءة الفاتحة،
وأمّا الثالثة، فللراحة والنفس فقط، وهي سكتة لطيفة،

فمن لم يذكرها، فلقصرها،
ومن اعتبرها، جَعَلها سكتةً ثالثة،
فلا اختلاف بين الروايتين،
وهذا أظهر ما يقال في هذا الحديث
وقد صح حديث السكتتين،
من رواية سمرة، وأبي بن كعب، وعمران بن حصين،
ذكر ذلك أبو حاتم في ‏(‏صحيحه‏)‏ وسمرة هو ابن جندب،

وقد تبين بذلك

أن أحد من روى حديث السكتتين سمرة بن جندب
وقد قال‏:‏
حفظتُ من رسول اللّه صلى الله عليه وسلم سكتتين‏:‏

1-سكتةً إذا كبر، 2-وسكتة إذا فرغ من قراءة‏:‏
‏{‏غير المغضوب عليهم ولا الضالين‏}‏ ‏[‏الفاتحة‏:‏ 7‏]‏‏.‏
وفي بعض طرق الحديث‏:‏
فإذا فرغ من القراءة، سكت وهذا كالمجمل،
واللفظ الأول مفسِّر مبين،

ولهذا قال أبو سَلمة بن عبد الرحمَن‏:‏
للإمام سكتتان، فاغتنموا فيهما القراءة بفاتحة الكِتاب إذا افتتح الصلاة، وإذا قال‏:‏ ‏{‏ولا الضالين‏}‏ ‏[‏الفاتحة‏:‏ 7‏]‏
على أن تعيين محل السكتتين، إنما هو من تفسير قتادة،
فإنه روى الحديث عن الحسن، عن سمرة قال‏:
‏ سكتتان حفظتهما عن رسول اللّه صلى الله عليه وسلم في،
فأنكر ذلك عمران، فقال‏:‏
حفظناها سكتة، فكتبنا إلى أبيِّ بن كعب بالمدينة،
فكتب أُبيّ

أن قد حفظ سمرة،

قال سعيد‏؟‏ فقلنا لقتادة‏:‏
ما هاتان السكتتان

قال‏:‏ إذا دخل في الصلاة، وإذا فرغ من القراءة،
ثم قال بعد ذلك‏:
‏ وإذا قال‏:‏ ولا الضالين

قال‏:‏
وكان يعجبه إذا فرغ من القراءة أن يسكت حتى يترادَّ إليه نَفَسُه
ومن يحتج بالحسن عن سمرة يحتج بهذا‏.‏
فإذا فرغ من الفاتحة،
أخذ في سورة غيرِها، وَيُخَفِّفُهَا لعارض مِن سفر أو غيره، ويتوسط فيها غالباً‏.‏
الموضوع . الاصلى : 77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة- المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:الطائرالمسافر






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة- , 77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة- , 77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة- ,77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة- ,77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة- , 77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة-
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 77-اتشرف بتقديم 3-هديه صلى الله عليه وسلم -فى الصلاة- ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام