الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
أمس في 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


السبت أكتوبر 17, 2015 7:59 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 622-الدولة العباسية-عام596هجرى


622-الدولة العباسية-عام596هجرى




622

الدولة العباسية





ثم دخلت سنة ست وتسعين وخمسمائة
استهلت هذه السنة والملك الأفضل بالجيش المصري
محاصر دمشق لعمه العادل،
وقد قطع عنها الأنهار والميرة، فلا خبز ولا ماء إلا قليلاً،
وقد تطاول الحال،
وقد خندقوا من أرض اللوان إلى اللد خندقاً لئلا يصل إليهم جيش دمشق،
وجاء فصل الشتاء وكثرت الأمطار والأوحال‏.‏
فلما دخل شهر صفر
قدم الملك الكامل محمد بن العادل علي أبيه بخلق من التركمان، وعساكر من بلاد الجزيرة والرها وحران،
فعند ذلك انصرف العساكر المصرية، وتفرقوا أيادي سبا،
فرجع الظاهر إلى حلب والأسد إلى حمص، والأفضل إلى مصر،
وسلم العادل من كيد الأعادي، بعد ما كان قد عزم على تسليم البلد‏.‏
وسارت الأمراء الناصرية خلف الأفضل ليمنعوه من الدخول إلى القاهرة،
وكاتبوا العادل أن يسرع السير إليهم،
فنهض إليهم سريعاً فدخل الأفضل مصر وتحصن بقلعة الجبل،
وقد اعتراه الضعف والفشل‏.‏
ونزل العادل على البركة وأخذ ملك مصر ونزل إليه ابن أخيه الأفضل خاضعاً ذليلاً،
فأقطعه بلاداً من الجزيرة،
ونفاه من الشام لسوء السيرة،
ودخل العادل القلعة وأعاد القضاء إلى صدر الدين عبد الملك بن درباس المارديني الكردي‏.‏
وأبقى الخطبة والسكة باسم ابن أخيه المنصور، والعادل مستقل بالأمور،
واستوزر الصاحب صفي الدين بن شكر لصرامته وشهامته، وسيادته وديانته،
وكتب العادل إلى ولده الكامل يستدعيه من بلاد الجزيرة
ليملكه على مصر،
فقدم عليه فأكرمه واحترمه وعانقه والتزمه‏.‏
وأحضر الملك الفقهاء واستفتاهم في صحة مملكة ابن أخيه المنصور بن العزيز،
وكان ابن عشر سنين،
فأفتوا بأن ولايته لا تصح

لأنه متولي عليه،

فعند ذلك طلب الأمراء ودعاهم إلى مبايعته فامتنعوا فأرغبهم وأرهبهم‏.‏
وقال فيما قال‏:‏
قد سمعتم ما أفتى به العلماء، وقد علمتم أن ثغور المسلمين لا يحفظها الأطفال الصغار،
وإنما يحفظها الملوك الكبار، فأذعنوا عند ذلك وبايعوه‏.‏
ثم من بعده لولده الكامل،
فخطب الخطباء بذلك بعد الخليفة لهما، وضربت السكة باسمهما،
واستقرت دمشق باسم المعظم عيسى بن العادل، ومصر باسم الكامل‏.‏
وفي شوال
رجع إلى دمشق الأمير ملك الدين أبو منصور سليمان بن مسرور بن جلدك،
وهو أخو الملك العادل لأمه، وهو واقف الفلكية داخل باب الفراديس،
وبها قبره، فأقام بها محترماً معظماً إلى أن توفي في هذه السنة‏.‏
وفيها وفي التي بعدها‏:‏
كان بديار مصر غلاء شديد، فهلك بسببه الغني والفقير،
وهرب الناس منها نحو الشام
فلم يصل إليها إلا القليل،
وتخطفهم الفرنج من الطرقات وغروهم من أنفسهم واغتالوهم بالقليل من الأقوات،
وأما بلاد العراق فإنه كان مرخصاً‏.‏
قال ابن الساعي‏:‏
وفي هذه السنة باض ديك ببغداد فسألت جماعة عن ذلك فأخبروني به‏.‏
وممن توفي بها من الأعيان‏:‏
السلطان علاء الدين خوارزم شاه
تكش بن ألب رسلان من ولد طاهر بن الحسين، وهو صاحب خوارزم وبعض بلاد خراسان والري وغيرها من الأقاليم المتسعة، وهو الذي قطع دولة السلاجقة‏.‏
كان عادلاً حسن السيرة له معرفة جيدة بالموسيقى، حسن المعاشرة،
فقيهاً على مذهب أبي حنيفة، ويعرف الأصول، وبنى للحنفية مدرسة عظيمة، ودفن بتربة بناها بخوارزم،
وقام في الملك من بعده ولده علاء الدين محمد، وكان قبل ذلك يلقب بقطب الدين‏.‏
وفيها‏:‏ قتل وزير السلطان خوارزم شاه المذكور‏:‏
نظام الدين مسعود بن علي
وكان حسن السيرة، شافعي المذهب، له مدرسة عظيمة بخوارزم، وجامع هائل،
وبنى بمرو جامعاً عظيماً للشافعية،
فحسدتهم الحنابلة وشيخهم بها يقال له شيخ الإسلام، فيقال إنهم أحرقوه وهذا إنما يحمل عليه قلة الدين والعقل،
فأغرمهم السلطان خوارزم شاه ما غرم الوزير على بنائه‏.‏ ‏
وفيها‏:
‏ توفي الشيخ المسند المعمر رحلة الوقت‏:‏
أبو الفرج بن عبد المنعم بن عبد الوهاب
ابن صدقة بن الخضر بن كليب الحراني الأصل البغدادي المولد والدار والوفاة، عن ست وتسعين سنة، سمع الكثير وأسمع، وتفرد بالرواية عن جماعة من المشايخ،
وكان من أعيان التجار وذوي الثروة‏.‏
الفقيه مجد الدين
أبو محمد بن طاهر بن نصر بن جميل، مدرّس القدس أول من درّس بالصلاحية، وهو والد الفقهاء بني جميل الدين، كانوا بالمدرسة الجاروخية،
ثم صاروا إلى العمادية والدماعية في أيامنا هذه، ثم ماتوا ولم يبق إلا شرحهم‏.‏
الأمير صارم الدين قايماز
ابن عبد الله النجي، كان من أكابر الدولة الصلاحية، كان عند صلاح الدين بمنزلة الأستاذ، وهو الذي تسلم القصر حين مات العاضد‏.‏
فحصل له أموال جزيلة جداً،

وكان كثير الصدقات والأوقاف، تصدق في يوم بسبعة آلاف دينار عيناً، وهو واقف المدرسة القيمازية، شرقي القلعة‏.‏
وقد كانت دار الحديث الأشرفية داراً لهذا الأمير، وله بها حمام،
فاشترى ذلك الملك الأشرف فيما بعد وبناها دار حديث، وأخرب الحمام وبناه مسكناً للشيخ المدّرس بها‏.‏
ولما توفي قيماز ودفن في قبره
نبشت دوره وحواصله، وكان متهماً بمال جزيل،
فتحصل ما جمع من ذلك مائة ألف دينار
وكان يظن أن عنده أكثر من ذلك،
وكان يدفن أمواله في الخراب من أراضي ضياعه وقرياه، سامحه الله‏.‏
الأمير لؤلؤ
أحد الحجاب بالديار المصرية، كان من أكابر الأمراء في أيام صلاح الدين، وهو الذي كان متسلم الأسطول في البحر،
فكم من شجاع قد أسر، وكم من مركب قد كسر،
وقد كان مع كثرة جهاده دار الصدقات، كثير النفقات في كل يوم،
وقع غلاء بمصر فتصدق باثني عشر ألف رغيف، لاثني عشر ألف نفس‏.‏

الشيخ شهاب الدين الطوسي
أحد مشايخ الشافعية بديار مصر، شيخ المدرسة المنسوبة إلى تقي الدين شاهنشاه بن أيوب، التي يقال لها منازل العز، وهو من أصحاب محمد بن يحيى تلميذ الغزالي، كان له قدر ومنزلة عند ملوك مصر، يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر، توفي في هذه السنة، فازدحم الناس على جنازته، وتأسفوا عليه‏.‏
الشيخ ظهير الدين عبد السلام الفارسي
شيخ الشافعية بحلب، أخذ الفقه عن محمد بن يحيى تلميذ الغزالي، وتتلمذ للرازي، ورحل إلى مصر وعرض عليه أن يدرّس بتربة الشافعي فلم يقبل، فرجع إلى حلب فأقام بها إلى أن مات‏.‏
الشيخ العلامة بدر الدين ابن عسكر
رئيس الحنفية بدمشق، قال أبو شامة‏:‏ ويعرف بابن العقادة‏.‏
الموضوع . الاصلى : 622-الدولة العباسية-عام596هجرى المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:الطائرالمسافر






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
622-الدولة العباسية-عام596هجرى , 622-الدولة العباسية-عام596هجرى , 622-الدولة العباسية-عام596هجرى ,622-الدولة العباسية-عام596هجرى ,622-الدولة العباسية-عام596هجرى , 622-الدولة العباسية-عام596هجرى
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 622-الدولة العباسية-عام596هجرى ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام