الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب في علم الادويه بالغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كنترول شيت أولى ثانوى عام جاهز للرصد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب شمس المعارف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 7:40 am
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 10:12 pm
الإثنين ديسمبر 05, 2016 1:29 am
الجمعة ديسمبر 02, 2016 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الخميس نوفمبر 19, 2015 4:36 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى


المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى



639
من تاريخ الدولة العباسية
2-تتمة احداث عام 604هجرية
ومن الناس من حلف
أن السلطان قد قتل،
وأما ما كان من أمر السلطان وذاك الأمير
فقال الأمير للسلطان‏:‏
من المصلحة أن تترك اسم الملك عنك في هذه الحالة،
وتظهر أنك غلام لي،
فقبل منه ما قال وأشار به،
ثم جعل الملك يخدم ذلك الأمير يلبسه ثيابه ويسقيه الماء
ويصنع له الطعام ويضعه بين يديه، ولا يألو جهداً في خدمته‏.‏
فقال الذي أسرهما‏:‏
إني أرى هذا يخدمك فمن أنت ‏؟
‏فقال‏:‏ أنا مسعود الأمير، وهذا غلامي،
فقال‏:‏
والله لو علم الأمراء أني قد أسرت أميراً وأطلقته لأطلقتك،
فقال له‏:
‏ إني إنما أخشى على أهلي،
فإنهم يظنون أني قد قتلت ويقيمون المأتم،
فإن رأيت أن تفاديني على مال وترسل من يقبضه منهم فعلت خيراً‏.‏
فقال‏:‏
نعم، فعين رجلاً من أصحابه
فقال له الأمير مسعود‏:
‏ إن أهلي لا يعرفون هذا ولكن إن رأيت أن أرسل معه غلامي هذا فعلت ليبشرهم بحياتي فإنهم يعرفونه، ثم يسعى في تحصيل المال،
فقال‏:‏ نعم،
فجهز معهما من يحفظهما إلى مدينة خوارزم شاه‏.‏
فلما دنوا من مدينة خوارزم سبق الملك إليها‏.‏
فلما رآه الناس فرحوا به فرحاً شديداً، ودقت البشائر في سائر بلاده،
وعاد الملك إلى نصابه، واستقر السرور بإيابه،
وأصلح ما كان وهي من مملكته بسبب ما اشتهر من قتله،
وحاصر هراه وأخذها عنوة‏.‏
وأما الذي كان قد أسره فإنه قال يوماً للأمير مسعود

الذي يتوجه لي وينوهون به أن خوارزم شاه قد قتل،
فقال‏:‏ لا،
هو الذي كان في أسرك،
فقال له‏:
‏ فهلا أعلمتني به حتى كنت أرده موقراً معظماً‏؟‏
فقال‏:‏ خفتك عليه،
فقال‏:‏
سر بنا إليه، فسارا إليه فأكرمهما إكراماً زائداً، وأحسن إليهما‏.‏
وأما غدر صاحب سمرقند
فإنه قتل كل من كان في أسره من الخوارزمية،
حتى كان الرجل يقطع قطعتين ويعلق في السوق كما تعلق الأغنام،
وعزم على قتل زوجته بنت خوارزم شاه
ثم رجع عن قتلها وحبسها في قلعة وضيق عليها،
فلما بلغ الخبر إلى خوارزم شاه
سار إليه في الجنود فنازله وحاصر سمرقند فأخذها قهراً
وقتل من أهلها نحوا من مائتي ألف‏.‏
وأنزل الملك من القلعة
وقتله صبراً بين يديه،
ولم يترك له نسلاً ولا عقباً،
واستحوذ خوارزم شاه على تلك الممالك التي هنالك،
وتحارب الخطا وملك التتار كشلي خان المتاخم لمملكة الصين،

فكتب ملك الخطا لخوارزم شاه يستنجده على التتار ويقول‏:‏

متى غلبونا خلصوا إلى بلادك، وكذا وكذا‏.‏
وكتب التتار إليه أيضاً
يستنصرونه على الخطا ويقولون‏:‏
هؤلاء أعداؤنا وأعداؤك، فكن معنا عليهم،
فكتب إلى كل من الفريقين يطيب قلبه،
وحضر الوقعة بينهم وهو متحيز عن الفريقين،
وكانت الدائرة على الخطا، فهلكوا إلا القليل منهم،
وغدر التتار ما كانوا عاهدوا عليه خوارزم شاه‏.‏
فوقعت بينهم الوحشة الأكيدة، وتواعدوا للقتال،
وخاف منهم خوارزم شاه وخرب بلاداً كثيرة متاخمة لبلاد كشلى خان خوفاً عليها أن يملكها‏.‏

ثم إن جنكيز خان خرج على كشلى خان،
فاشتغل بمحاربته عن محاربة خوارزم شاه،
ثم إنه وقع من الأمور الغريبة ما سنذكره إن شاء الله تعالى‏.‏
وفيها‏:‏
كثرت غارات الفرنج من طرابلس على نواحي حمص،
فضعف صاحبها أسد الدين شيركوه عن مقاومتهم،
فبعث إليه الظاهر صاحب حلب عسكراً قواه بهم على الفرنج،
وخرج العادل من مصر في العساكر الإسلامية،
وأرسل إلى جيوش الجزيرة فوافوه على عكا فحاصرها،
لأن القبارصة أخذوا من أسطول المسلمين قطعاً فيها جماعة من المسلمين‏.‏
فطلب صاحب عكا الأمان والصلح على أن يرد الأسارى،
فأجابه إلى ذلك،
وسار العادل فنزل على بحيرة قدس قريباً من حمص،
ثم سار إلى بلاد طرابلس،
فأقام اثني عشر يوماً يقتل ويأسر ويغنم،
حتى جنح الفرنج إلى المهادنة، ثم عاد إلى دمشق‏.‏
وفيها‏:‏
ملك صاحب أذربيجان الأمير نصير الدين أبو بكر بن البهلول
مدينة مراغة لخلوها عن ملك قاهر،
لأن ملكها مات
وقام بالملك بعده ولد له صغير، فدبر أمره خادم له‏.‏
وفي غرة ذي القعدة
شهد محيي الدين أبو محمد يوسف بن عبد الرحمن بن الجوزي
عند قاضي القضاة أبي القاسم بن الدامغاني،
فقبله وولاه حسبة جانبي بغداد‏.‏
وخلع عليه خلعة سنية سوداء بطرحة كحلية،
وبعد عشرة أيام جلس للوعظ مكان أبيه أبي الفرج
بباب درب الشريف، وحضر عنده خلق كثير‏.‏
وبعد أربعة أيام من يومئذ
درس بمشهد أبي حنيفة ضياء الدين أحمد بن مسعود الركساني الحنفي،
وحضر عنده الأعيان والأكابر‏.‏
وفي رمضان منها
وصلت الرسل من الخليفة إلى العادل بالخلع،
فلبس هو وولداه المعظم والأشرف ووزيره صفي الدين بن شكر،
وغير واحد من الأمراء،
ودخلوا القلعة وقت صلاة الظهر من باب الحديد،
وقرأ التقليد الوزير وهو قائم، وكان يوما مشهودا‏.‏
وفيها‏:‏
درس شرف الدين عبد الله ابن زين
القضاة عبد الرحمن بالمدرسة الرواحية بدمشق‏.‏
وفيها‏:‏
انتقل الشيخ الخير بن البغدادي من الحنبلية إلى مذهب الشافعية،
ودرس بمدرسة أم الخليفة،
وحضر عنده الأكابر من سائر المذاهب‏.‏



الموضوع . الاصلى : المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى المصدر : منتديات نور الاسلام الكاتب:الطائرالمسافر






توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى , المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى , المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى ,المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى ,المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى , المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة 639من سلسلة التاريخ العباسى ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام