الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل كتاب تذكرة داوود الانطاكي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك راغب السرجانى كل مؤلفاته واصداراته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك آخر اصدار من المكتبة الشاملة جديد
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كل مواد الثانوى التجارى مع نماذج امتحانات
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المصحف كاملا بصوت عبد المنعم الطوخى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مصطفى محمود جميع حلقات العلم والايمان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تحميل جميع كتب الشيخ محمد الغزالى 55 كتاب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المقالةرقم152من سلسلة الاحاديث الضعيفة
أمس في 9:15 am
الخميس ديسمبر 01, 2016 11:47 am
الخميس نوفمبر 24, 2016 4:34 pm
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 7:38 pm
الخميس نوفمبر 17, 2016 11:53 pm
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:32 pm
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 12:11 am
السبت نوفمبر 05, 2016 4:57 am
الأربعاء نوفمبر 02, 2016 8:16 pm
السبت أكتوبر 22, 2016 7:43 pm
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأربعاء نوفمبر 25, 2015 5:15 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع


إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية


المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية



المقالة الثالثة
من سلسلة الفتاوى
فتاوى إمام المفتين ورسول رب العالمين محمد صلى الله عليه وسلم
للعلامة ابن قيم الجوزية
751هجرية

3
فتاوى في مسائل من العقيدة


وسئل صلى الله عليه وسلم عن شبه الولد بأبيه تارة ، وبأمه تارة ،
فقال:
إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة كان الشبه له،
وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل فالشبه لها .
[متفق عليه].

وأما ما رواه مسلم في صحيحه
أنه قال: إذا علا ماء الرجل ماء المرأة أذكر بإذن الله ،
وإذا علا ماء المرأة ماء الرجل آنث بإذن الله .

فكان شيخنا يتوقف في كون هذا اللفظ محفوظاً، ويقول :
المحفوظ هو اللفظ الأول، والإذكار والإيناث
ليس له سبب طبيعي ،
وإنما هو بأمر الرب تبارك وتعالى للملك أن يخلقه كما يشاء ،
ولهذا جعل مع الرزق والأجل والسعادة والشقاوة .

قلت :
فإن كان هذا اللفظ محفوظاً
فلا تنافى بينه وبين اللفظ الأول ،
ويكون سبق الماء سبباً للشبه ،
وعلوه على ماء الآخر سبباً للإذكار والإيناث ،
والله أعلم .

وسئل صلى الله عليه وسلم عن أهل الدار من المشركين يبيتون ،
فيصاب من ذراريهم ونسائهم ،
فقال :
هم منهم .
حديث صحيح .

ومراده صلى الله عليه وسلم بكونهم منهم :
التبعية في أحكام الدنيا، وعدم الضمان ،
لا التبعية في عقاب الآخرة ،
فإن الله تعالى لا يعذب أحداً إلا بعد قيام الحجة عليه.

وسئل صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
ولقد رآه نزلة أخرى
'النجم :13 '

فقال :

إنما هو جبريل عليه السلام، لم أره على صورته التي خلق عليها غير هاتين المرتين .
[ذكره مسلم].

ولما نزل قوله تعالى:
إنك ميت وإنهم ميتون * ثم إنكم يوم القيامة عند ربكم تختصمون
'الزمر :30 ،31 ]
سئل صلى الله عليه وسلم :
يا رسول الله أيكرر علينا ما كان بيننا في الدنيا مع خواص الذنوب؟
فقال :
نعم ليكررن عليكم حتى تؤدوا إلى كل ذي حق حقه ،
فقال الزبير :
والله إن الأمر لشديد .

وسئل صلى الله عليه وسلم:
كيف يحشر الكافر على وجهه؟
فقال :
أليس الذي أمشاه في الدنيا على رجليه قادراً على أن يمشيه في الآخرة على وجهه؟

وسئل صلى الله عليه وسلم :
هل تذكرون أهاليكم يوم القيامة؟
فقال :
أما في ثلاث مواطن فلا يذكر أحد أحداً،
1-حيث يوضع الميزان حتى يعلم: أيثقل ميزانه أم يخف،
2-وحيث تتطاير الكتب حتى يعلم كتابه من يمينه أو من شماله أو من وراء ظهره ،
3-وحيث يوضع الصراط على جسر جهنم ،
على حافتيه كلاليب وحسك، يحبس الله به من يشاء من خلقه ،
حتى يعلم أينجو أم لا ينجو .

وسئل صلى الله عليه وسلم :
يا رسول الله الرجل يحب القوم، ولما يعمل بأعمالهم،

فقال :
المرء مع من أحب .

وسئل صلى الله عليه وسلم عن الكوثر ،

فقال :
هو نهر أعطانيه ربي في الجنة ، هو أشد بياضاً من اللبن ، وأحلى من العسل ،
فيه طيور أعناقها كأعناق الجزر ،
قيل :
يا رسول الله إنها لناعمة.

قال :
أكلتها أنعم منها .

وسئل صلى الله عليه وسلم عن أكثر ما يدخل الناس النار؟
فقال :
الأجوفان: الفم والفرج،

وعن أكثر ما يدخلهم الجنة،
فقال : تقوى الله وحسن الخلق .




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية , المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية , المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية ,المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية ,المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية , المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة الثالثة من سلسلة الفتاوى فتاوى امام المتقين صلى الله عليه وسلم للعلامة الامام بن قيم الجوزية ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام