الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك موسوعة اللؤلؤة الطبية الرائعة (الإصدار الثانى ) (باللغة العربية)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك هل تعلم هذه المعلومات عن سوريا
شارك اصدقائك شارك اصدقائك هل تعلم ...؟
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أعجب صور ممكن أن تراها في حياتك
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كلام من القلب
شارك اصدقائك شارك اصدقائك القائمة السوداء
شارك اصدقائك شارك اصدقائك الأحاديث المجملة (متجدد)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ماهو سبب حزننا هنا خربشات على جدار الذكرى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اقوى واخطر كتب السحر حتى الان.كتاب السحر القديم واستحضار ابلي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك نفسك فى ايه ؟
الخميس أغسطس 17, 2017 10:02 pm
الأحد أغسطس 13, 2017 11:23 am
الأحد أغسطس 13, 2017 10:57 am
الأحد أغسطس 13, 2017 10:50 am
الأحد أغسطس 13, 2017 10:22 am
الأحد أغسطس 13, 2017 10:11 am
الأحد أغسطس 13, 2017 9:45 am
الجمعة أغسطس 11, 2017 2:40 pm
الثلاثاء أغسطس 08, 2017 12:10 am
الأحد أغسطس 06, 2017 8:32 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الخميس أكتوبر 09, 2014 7:44 am
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: 4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى


4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى



المقالة الرابعة والتسعون

ثم ذكر أحاديث هذا منها .

21 - " حسبي من سؤالي علمه بحالي " .



قال الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة ( 1 / 74 ) :

لا أصل له .

أورده بعضهم من قول إبراهيم عليه الصلاة و السلام ،
و هو من الإسرائيليات
و لا
أصل له في المرفوع ،

و قد ذكره البغوي في تفسير سورة الأنبياء مشيرا لضعفه

فقال :
روي عن كعب الأحبار :

" أن إبراهيم عليه الصلاة و السلام ... لما
رموا به في المنجنيق إلى النار استقبله جبريل فقال :
يا إبراهيم ألك حاجة ؟
قال : أما إليك فلا ،
قال جبريل : فسل ربك ،
فقال إبراهيم : حسبي من سؤالي علمه
بحالي " .
و قد أخذ هذا المعنى بعض من صنف في الحكمة على طريقة الصوفية
فقال : سؤالك منه!!!

يعني الله الله تعالى اتهام له ،

و هذه ضلالة كبري !

فهل كان الأنبياء
صلوات الله عليهم
متهمين لربهم حين سألوه مختلف الأسئلة ؟

فهذا إبراهيم عليه
الصلاة و السلام يقول :

*( ربنا إني أسكنت من ذريتي بواد غير ذي زرع عند بيتك
المحرم ، ربنا ليقيموا الصلاة فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم و ارزقهم من
الثمرات لعلهم يشكرون ، ربنا ... )
إلى آخر الآيات و كلها أدعية ،

و أدعية
الأنبياء في الكتاب و السنة لا تكاد تحصى ،

و القائل المشار إليه

قد غفل عن كون
الدعاء الذي هو تضرع و التجاء إلى الله تعالى
عبادة عظيمة بغض النظر عن ماهية
الحاجة المسؤولة ،
و لهذا قال صلى الله عليه وسلم :

" الدعاء هو العبادة ،
ثم تلا قوله تعالى :
*( و قال ربكم ادعوني أستجب لكم إن
الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين )*
" ذلك لأن الدعاء يظهر عبودية
العبد لربه و حاجته إليه و مسكنته بين يديه ،

فمن رغب عن دعائه ، فكأنه رغب عن
عبادته سبحانه و تعالى ،

فلا جرم جاءت الأحاديث متضافرة في الأمر به و الحض
عليه حتى قال صلى الله عليه وسلم :

" من لا يدع الله يغضب عليه " .

أخرجه الحاكم ( 1 / 491 ) و صححه و وافقه الذهبي .

قلت :
و هو حديث حسن ،
و تجد بسط الكلام في تخريجه و تأكيد تحسينه
و الرد علي
من زعم من إخواننا أنني صححته
و غير ذلك من الفوائد في " السلسلة الأخرى "
( رقم 2654 ) .

و قالت عائشة رضي الله عنها :
" سلوا الله كل شيء حتى الشسع ، فإن الله عز وجل ، إن لم ييسره لم يتيسر " .

أخرجه ابن السني ( رقم 349 ) بسند حسن ، و له شاهد من حديث أنس عند الترمذي
( 4 / 292 ) و غيره و ضعفه
و هو مخرج فيما سيأتي برقم ( 1362 ) .

و بالجملة فهذا الكلام المعزو
لإبراهيم عليه الصلاة و السلام
لا يصدر من مسلم
يعرف منزلة الدعاء في الإسلام
فكيف يصدر ممن سمانا المسلمين ؟ !
ثم وجدت الحديث قد أورده ابن عراق في " تنزيه الشريعة المرفوعة عن الأخبار
الشنيعة الموضوعة "
و قال ( 1 / 250 ) :
قال ابن تيمية موضوع .




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى , 4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى , 4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى ,4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى ,4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى , 4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ 4-المقالة الرابعة والتسعون من سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة واثرها السيئ فى الامة للعلامة الامام مجدد القرن ومحدث العصر الشيخ محمد ناصرالدين الابانى رحمه الله تعالى ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام