الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


مرحباً بكم إلى منتديات نور الاسلام .
مرحبا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى..


!~ آخـر 10 مواضيع ~!
شارك اصدقائك شارك اصدقائك موقف في حياتك
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتاب أخلاق الطبيب رسالة لأبى بكر محمد بن زكريا الرازي إلى بعض تلاميذه
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كتب جميع قوانين مصر في كتاب الكتروني بحجم 4 MB بالمجان
شارك اصدقائك شارك اصدقائك قصيدة " ذكر الله " . الشاعر : إبراهيم رزاب . من الجزائر.
شارك اصدقائك شارك اصدقائك علمتنى الحياة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ماهو سبب حزننا هنا خربشات على جدار الذكرى
شارك اصدقائك شارك اصدقائك الأحاديث المجملة (متجدد)
شارك اصدقائك شارك اصدقائك إعطاء الطريق حقه
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مفتاح مهارة التعامل مع الآخرين
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ماهي منزله قلمك بالمنتدى
أمس في 10:45 am
الجمعة يوليو 21, 2017 4:35 am
الخميس يوليو 20, 2017 1:10 am
الأربعاء يوليو 19, 2017 11:21 am
الأربعاء يوليو 19, 2017 10:46 am
الأربعاء يوليو 19, 2017 10:25 am
الأربعاء يوليو 19, 2017 9:31 am
الثلاثاء يوليو 18, 2017 9:07 am
الثلاثاء يوليو 11, 2017 8:46 am
الثلاثاء يوليو 11, 2017 8:01 am
إضغط علي شارك اصدقائك اوشارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!


نور الاسلام  :: المنتدي الإسلامي :: المقالات الاسلامية


شاطر


الأحد نوفمبر 29, 2015 8:13 pm
المشاركة رقم:
::العميد:: مستشار عام الموقع

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 3387
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
المزاج : متفائل
mms mms :
الاوسمة

















مُساهمةموضوع: المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى


المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى



المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة
من سلسلة
الاحاديث الضعيفة والموضوعة
واثرها السيئ فى الامة

للمحدث العلامة الامام

محمدناصرالدين الالبانى
رحمه الله تعالى



64 - " نعم أو نعمت الأضحية الجذع من الضأن " .
درجة الحديث

ضعيف .

أخرجه الترمذي ( 2 / 355 ) والبيهقي ( 9 / 271 )
وأحمد ( 2 / 444 - 445 )
من طريق عثمان بن واقد عن كدام بن عبد الرحمن عن أبي كباش
قال :
جلبت غنما جذعانا إلى المدينة فكسدت علي ،
فلقيت أبا هريرة فسألته ؟
فقال :
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
فذكر الحديث ،
قال :
فانتهبه الناس ،
وقال الترمذي :
حديث غريب يعني ضعيف ،
ولذا قال الحافظ في " الفتح " ( 10 / 12 ) :

وفي سنده ضعف.
وبين علته ابن حزم فقال في " المحلى " ( 7 / 365 ) :
عثمان بن واقد مجهول ،
وكدام بن عبد الرحمن
لا ندري من هو ،
عن أبي كباش الذي جلب الكباش الجذعة إلى المدينة فبارت عليه ،
هكذا نص حديثه ، وهنا جاء ما جاء

أبو كباش ، وما أدراك ما أبو كباش ،
ما شاء الله كان !
كأنه يتهم أبا كباش بهذا الحديث ،
وهو مجهول مثل الراوي عنه كدام ،
وقد صرح بذلك الحافظ في " التقريب " ،
وأما عثمان بن واقد
فليس بمجهول
فقد وثقه ابن معين وغيره ،

وقال أبو داود :
ضعيف ، وللحديث علة أخرى
وهي الوقف

فقال البيهقي عقبه :

وبلغني عن أبي عيسى الترمذي قال :
قال البخاري :
رواه غير عثمان بن واقد عن أبي هريرة موقوفا ،
وله طريق آخر بلفظ :

جاء جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يوم الأضحى فقال :
كيف رأيت نسكنا هذا ؟
قال :
لقد باهى به أهل السماء ، واعلم يا محمد
أن الجذع من الضأن خير من الثنية من الإبل والبقر
ولو علم الله ذبحا أفضل منه
لفدى به إبراهيم عليه السلام ،

وفيه إسحاق بن إبراهيم الحنيني ،

قال البيهقي :
تفرد به وفي حديثه ضعف .

قلت :

وهو متفق على ضعفه ،

وقد أورده العقيلي في " الضعفاء "

وساق له حديثا وقال :
لا أصل له ،
ثم ساق له هذا الحديث ،
ثم قال :
يروي عن زياد بن ميمون
وكان يكذب عن أنس ،
ومن أو هى التعقب
ما تعقب به ابن التركماني قول البيهقي المتقدم فقال :
قلت :
ذكر الحاكم في المستدرك هذا الحديث من طريق إسحاق المذكور
ثم قال : صحيح الإسناد !

قلت :
وكل خبير بهذا العلم الشريف

يعلم أن الحاكم متساهل في التوثيق والتصحيح

ولذلك لا يلتفت إليه ،

ولا سيما إذا خالف ،

ولهذا لم يقره الذهبي في " تلخيصه " على تصحيحه

بل قال ( 4 / 223 ) :

قلت :

إسحاق هالك ،

وهشام ليس بمعتمد ،

قال ابن عدي :
مع ضعفه يكتبه حديثه .

وليس يخفى هذا على مثل ابن التركماني
لولا الهوى !

فإن هذا الحديث يدل على جواز الجذع في الأضحية
وهو مذهب الحنفية وابن التركماني منهم

ولما كانت الأحاديث الواردة في ذلك ضعيفة

لا يحتج بها
أراد أن يقوي بعضها بالاعتماد على تصحيح الحاكم !

ولو أن تصحيحه كان على خلاف ما يشتهيه مذهبه لبادر إلى رده متذرعا بما ذكرناه من التساهل !

وهذا عيب كبير من مثل هذا العالم النحرير ،

وعندنا على ما نقول أمثلة أخرى كثيرة

لا فائدة كبيرة من ذكرها .




توقيع : الطائرالمسافر



_________________




ربما عابوا السمو الأدبي بأنه قليل ،

ولكن الخير كذلك . وبأنه مخالف ،

ولكن الحق كذلك ، وبأنه محير ،

ولكن الحسن كذلك،

وبأنه كثير التكاليف ،

ولكن الحرية كذلك







الــرد الســـريـع



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 37)

خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى , المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى , المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى ,المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى ,المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى , المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ المقالة السادسة والثلاثون بعد المائة من سلسلة الاحاديث الضعيفة للعلامة المحدث الامام الالبانى رحمه الله تعالى ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا


مواضيع ذات صلة

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2015 AhlaMontada Solutions, Inc. All rights reserved.Noreleslam.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نور الاسلام